حياتك

تعريف غسل التربة

تعريف غسل التربة

تعريف التربة

المقصود بالتربة هي تلك الطبقة المفتتة التي تكون فوق سطح الأرض وتُغطيه بشكلٍ كامل، وتضم مواد صخرية متلاشية تعرضت للتغيير على أثر مجموعة من العوامل البيولوجية، والكيميائية، والبيئية، وعوامل التعرية والتجوية الأخرى، و الجدير بالذكر أن هناك اختلافًا بين كل تربة عن الأخرى، حيث تختلف كل واحدة من حيث مكوناتها الأساسية الصخرية التي تتكون منها، ويكمن السبب وراء تغييرها من الأساس في عمليات التفاعل التي تحدث بين أغلفة سطح الأرض الأربعة المتمثلة في الغلاف المائي، والغلاف الصخري، والغلاف الحيوي، والغلاف الجوي.

تعريف غسل التربة

المقصود بعملية غسل التربة هو إزالة الماء وأي مكون آخر قابل للذوبان منها، وتكون عملية الغسل باستمرار مع بعض مكوناتها؛ كأسمدة النترات، لينتهي الأمر إلى تحويلها لماء شرب كمصير حتمي تؤول إليه النترات.

أهمية غسل التربة

تعتبر عملية الغسل من العمليات شديدة الأهمية في تشكيل التربة وتكونها، خاصةً ما يرتبط بتباين الآفاق واختلافها وتمايزها، كما تُعد عملية الغسل مهمة وأساسية لعمليات أخرى؛ كالدزلة، و اللترتة، والتكلس الذي يحدث أحيانًا كنتيجة طبيعية لانخفاض الأملاح وترسبها في طبقات التربة السفلية؛ أي أن عملية الغسل تكون عبارة عن عملية إذابة للمكونات الصلبة الخاصة بالتربة في محلول الماء، ثم نقلها إلى المياه الجوفية من نظام التربة، وينتج عن هذه العملية جعلها أكثر نشاطًا وحيوية في الأماكن والمناطق التي تتساقط عليها الأمطار بدرجة كبيرة كل عام.

 طبيعة المواد المذابة

إن المواد المذابة من نظام التربة عن طريق عملية الغسل تكون عبارة عن أيونات مذابة في محلول الماء أو المحلول المائي من الكربونات والأملاح والمعادن الأخرى، وفي حقيقة الأمر لا يكون التأثر واحدًا بتلك العملية، ولكن الأمر يعتمد على الحركة mobility؛ أي قابلية كل واحد منهما للحركة في المحلول المائي،  وللطف القدر فإن معظم العناصر الضارة بالنبات كالكلور Cl-، وأيون الصوديوم+Na تكون قابليتها أكبر بالنسبة للحركة، ويسُهل غسلها.

ترتيب العناصر

يوجد طريقة يمكن من خلالها توضيح ترتيب العناصر الكيميائية الرئيسية في التربة وفقًا للحركة في المحلول المائي من الأقل قابلية للأعلى، وهي على النحو التالي، الألمنيوم، ثم الحديديك، ثم التيتانيوم، ثم السيليكا، ثم الحديدوز، ثم البوتاسيوم، ثم الماغنسيوم ، ثم الكالسيوم، وأخيرًا الصوديوم.

يمكن القول وفقًا لما سبق أن النشاط الأكبر لعملية الغسل يزيد من العناصر الغذائية اللازمة لنمو النبات؛ كالبوتاسيوم K، والكالسيوم Ca.

مراحل تشكل التربة

  • التجوية: يتم تكوين التربة على أثر تفتت الصخور الذي ينتج غالبًا بسبب العديد من العوامل الميكانيكية، مثل، تفاعل الصخور مع مواد كيمائية في الوسط البيئي، أو التغير في درجات الحرارة، أو بسبب الكائنات الحية كالحيوانات التي تتخذ من الجحور مخبأ لها.
  • التراكم والتجميع: يتم في هذه العملية نقل جميع المواد الناتجة من التجوية وتجميعها من خلال القوى الفيزيائية والطبيعية.

الجدير بالذكر أن هناك عوامل مختلفة تؤثر في التربة بشكلٍ عام؛ على رأسها التضاريس وطبيعتها، وعوامل المناخ، والعوامل البيولوجية، وعامل الزمن.

أنواع الترب وخصائصها

تختلف أنواع التُرب وتتنوع؛ حيث يوجد تربة طينية، وتربة رملية، وتربة طمية، وتربة خُثية، وتربة طفالية، وتربة طباشيرية، وتختلف خصائص كل واحدة من الأنواع السابقة عن الاخرى بكل تأكيد؛ فالتربة الطينية على سبيل المثال تختلف من حيث اللون عن التربة الرملية؛ فالأولى لونها أسود داكن، بينما الثانية تتلون باللون الأصفر، وتتلون التربة الصفراء باللون الرمادي، كما تختلف كل تربة من حيث حجم الحبيبات، حيث إن التربة الطينية تكون الحبيبات بها صغيرة، بينما تكون الحبيبات كبيرة في التربة الرملية، وتكون الحبيبات بمختلف الأحجام كبيرة وصغيرة في التربة الصفراء.

الأمر الآخر الذي تختلف فيه كل تربة عن الأخرى هو خصائصها من حيث درجة التماسك، حيث تكون عالية في التربة الطينية، ومنخفضة في الرملية، ومتوسطة في التربة الصفراء، وإضافةً إلى ما سبق؛ هناك عوامل أخرى تميز كل تربة عن غيرها، مثل: نفاذ الماء، والتهوية، ومدى ملائمة التربة لعملية الزراعة.

أهمية التربة

  •  تُستخدم التربة في عمليات التشييد والبناء الخاصة بالأسوار والمباني.
  •  يتم زراعة المحاصيل والأشجار بها على نحوٍ كبير.
  •  تزويد النباتات بجميع العناصر التي تحتاجها لكي تنمو، سواء كانت هذه العناصر غذائية أو عنصر الماء.

مكونات التربة

تتكون التربة من مكونات عديدة من النباتات والمواد الحيوانية؛ كالميكروبات، والديدان، والثدييات الصغيرة ، والحشرات، وجذور النباتات، والماء الذي يتمثل دوره الأساسي في إذابة جميع العناصر الغذائية، والمعادن كالفيرميكيوليت، والاليت، والمايكات، والفلسبارات، والقليل من الفوسفور، والبوتاسيوم، والهواء الذي يخترق مسامات التربة عوضًا عن الماء، والكالسيوم، وبمعنى آخر تتكون التربة من مجموعة من المكونات المعدنية والعضوية معًا، سواء في حالاتها السائلة المتمثلة في الماء، أو حالتها الغازية المتمثلة في الهواء.

السابق
جهاز قياس نبض الجنين
التالي
طريقة تلميع الفضة