تمارين رياضية

تمارين رياضة الباركور

تمارين رياضة الباركور

رياضة الباركور

رياضة الباركور هي عبارة عن نشاط جسدي لا تنتمي إلى تصنيف معين حتى الآن، ويراها الكثير من الأشخاص بمثابة فن من الفنون القتالية، وأسسها الفرنسي ديفيد بيل، وهي تعتمد على الهرب والتمكن من تجنب مختلف العقبات والحواجز، سواء كانت أشخاصًا أم أشياء ماديةً مثل الأشجار والكراسي، وعلى من يمارسها أن يتمتع بسرعة البديهة ومهارة عالية بالتخلص من المواقف الحرجة، ويسمى الأشخاص الذين يؤدونها بالترايسوور؛ وهم أشخاص يمكنهم أداء هذه الأمور بفعالية وبأقل نسبة من الأخطار والإصابات.

حركات رياضة الباركور

 يوجد لرياضة الباركور مجموعة حركات خاصة ينبغي على اللاعبين تعلمها، ومن أهمها:

  • الدحرجة: تعتمد على تحمل الصدمة بعد السقوط عند هبوط اللاعب على قدميه.
  • الهبوط: هي حركة يثني فيها اللاعب ركبتيه بعد أن يقفز ويقترب من الأرض، ثم يقف على أصابع قدميه.
  • القفزة بعد الدحرجة: تخفف من سرعة سقوط اللاعبين. 
  • التوازن: تطبق في أماكن ضيقة مثل الحواجز الرفيعة.
  • توازن القط: يطبق اللاعب هذه الحركة حين يمشي في مناطق ضيقة على أطراف أصابعه.
  • القفزة السريعة: تُستخدم عند القفز عن حاجز ما والاستناد على إحدى اليدين.
  • قفزة القرد: يمكن تطبيقها بوضع اليدين على المكان المراد القفز عنه، ثم رفع الجسم بأكمله بالاعتماد عليهما.
  • القفزة العكسية: يثبت اللاعب يده على الحاجز الذي يود القفز عنه، ويلتف بعد ذلك باتجاه الذراع على الحاجز.

مراحل ممارسة الباركور

يوجد 3 مراحل خاصة بممارسة تمارين الباركور، وهي كما يلي:

إقرأ أيضا:نادي مانشستر سيتي
  • الاستعداد: يمارس اللاعب تمارين ترفع لياقة جسمه، وتقوي عضلاته، وترفع كفاءته؛ مثل تمارين الأيروبيكس، وذلك بمثابة تمهيد لتمارين الباركور.
  • التدريب: يتدرب اللاعب على تمارين الباركور كاملةً بترتيبها للحفاظ على سلامة جسمه وتجنب التعرض لأي إصابات محتملة.
  • الاستعراض: يلتقي اللاعب مع منافسيه بغرض استعراض مهاراتهم المختلفة بممارسة التمارين التي تدرب عليها جيدًا بترتيبها، لكن في هذه المرحلة يجب عدم المجازفة بممارسة حركات لم يتدرب عليها لتجنب التعرض لأي إصابات.

فوائد رياضة الباركور

  • تحسين لياقة الجسم المتعلقة بصحته: لياقة الجسم الصحية تتضمن قوة وتحمل عضلات الجسم، والمرونة، وقوة عضلة القلب، وكفاءة الأوعية الدموية، إلى جانب قدرة الجسم على التحمل، ومن خلال ممارسة رياضة الباركور يمكن تنمية لياقة الجسم الصحية.
  • تحسين لياقة مهارات الجسم: لياقة مهارات الجسم تختلف عن لياقة الجسم الصحية، وهي تتضمن مهارات محددة وغير ضرورية للصحة كل يوم، إلا أن تنميتها مفيدة في كل الأحوال، وهي تضم لياقة خفة حركة الجسم، وتوازنه، وقوته، وسرعته، وتناسقه، وسرعة ردود أفعاله، فرياضة الباركور تحتاج إلى القفز، والتسلق، وتحقيق التوازن بتجنب العقبات بأسرع طريقة ممكنة.
  • تنمية القوة الأساسية: المحافظة على أساس قوي في الجسم هو أمر ضروري لممارسة مختلف تمارين رياضة الباركور، مما يحمي من يمارسها من الإصابة بمشاكل أسفل ظهره، وتطور جسمه، وتنقل القوة في كل أنحائه.
  • زيادة تركيز الذهن: رياضة باركور تحتاج إلى التفكير المستمر، وتركيز ذهني كبير لأنها بطبيعتها مليئة بالأخطار، مما ينمي قدرات الإنسان العقلية بسرعة كبيرة نوعًا ما.

نصائح للحد من الإصابة عند ممارسة رياضة الباركور

رياضة الباركور من الرياضات التنافسية المغرية، إذ يؤدي فيها اللاعب قفزات أو جري حر لمدة طويلة، لذا ينبغي عليه مراعاة بعض الأمور التي تحافظ على سلامته، ومن أبرز هذه الأمور:

إقرأ أيضا:أضرار تمارين كيجل للرجال
  • التدرب تحت إشراف شخص مختص برياضة الباركور، وعدم الاعتماد على تقليد أي شخص.
  • التدرب على السقوط الآمن للوقاية من التعرض للإصابة.
  • الإحماء جيدًا وعدم ممارسة التمارين عند الشعور بالإجهاد والتعب.

دعاء غنام، من مواليد عام 1994، خريجة تخصص أدب إنجليزي من الجامعة العربية المفتوحة، لديها خبرة تُقارب عامان في مجال كتابة المقالات والمحتوى في مواقع إلكترونية عدة، تبرع في الكتابة في عدة مجالات؛ مثل: الثقافة العامة، والسياحة، والإلكترونيات، والنباتات، والحيوانات، والجمال، والرشاقة، والبرامج والتطبيقات، والسيارات، وفن الطهي.

السابق
المنتخب البرازيلي
التالي
كم منتخب يتأهل لكأس العالم