دليلك الشامل حول ليلة الاسراء و المعراج

دليلك الشامل حول ليلة الاسراء و المعراج

ليلة الإسراء والمعراج هي الليلة التي أسرِى بها رسول اللّه -صلى الله عليه وسلم- من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، ثم صعد إلى السماء السابعة عند سدرة المنتهى، واختلف العلماء في موعدها، ولا يجوز الاحتفال بها بأي شكل من الأشكال؛ لأنه لم يرد ذلك عن الرسول،  أو الصحابة رضوان اللّه عليهم.

يتحدث هذا المقال عن ليلة الإسراء والمعراج، ويشمل: 

  • تعريف ليلة الإسراء والمعراج، وموعدها عند جمهور العلماء.
  • أسباب رحلة الإسراء والمعراج، وقصتها.
  • الدابة التي ركبها الرسول ليلة الإسراء والمعراج، والآيات الكبرى التي وجدها في تلك الليلة.
  • دعاء الإسراء والمعراج، وماذا تفعل في هذا اليوم؟.
  • أجمل الأشعار التي قيلت عن الإسراء والمعراج.
  • حكم الاحتفال بليلة الإسراء والمعراج.

ما هي  ليلة الاسراء و المعراج ؟

 ليلة الاسراء والمعراج هي معجزة حدثت لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- ليلًا، حيث أُرسِل مع جبريل -عليه السلام- من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى؛ ليُصلّان معًا، كما قال تعالى: {سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ} [الإسراء: 1]، ثم أُعرِج بهما عند سدرة المنتهى، كما قال تعالى: {وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلَةً أُخْرَىٰ *عِنْدَ سِدْرَةِ الْمُنْتَهَى * عِندَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَىٰ} [النجم: 13:15]، وعادا إلى المسجد الحرام مرة أخرى في الليلة نفسها.

  • تعريف الإسراء: الرحلة الأرضية العجيبة التي حدثت لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- في سرعة لا حدود لها.
  • تعريف المعراج: الرحلة السماوية، والصعود من الأرض إلى السماء عند سدرة المنتهى في رحلة مهيبة؛ ليعود بعد ذلك إلى المسجد الحرام. 

موعد ليلة الإسراء والمعراج

اختلف جمهور العلماء في موعد ليلة الإسراء والمعراج، فمنهم من قال أنها كانت:

إعلان السوق المفتوح
  • قبل الهجرة بعام واحد فقط، مثل: ابن حزم، والإمام النووي، وابن سعد.
  • منهم من قال أنها وقعت قبل الهجرة بخمسة أعوام.
  • بعض العلماء قالوا أنها ليلة السابع والعشرين من شهر رجب، ولكن هذا القول من أضعف الأقوال التي انتقدها العلماء.
  • هناك من قال أنها حدثت في رمضان، وبعضهم رجح أنها حدثت في شوال، وبعضهم قال أنها حدثت في ربيع الأول.
  • جمع من العلماء قال أنها حدثت عام 621م.
  • منهم من قال أنها وقعت قبل الهجرة بشهر واحد فقط.
اقرأ أيضاً:  هل شعر القط نجس

فاختلف موعدها لدى جمهور العلماء، ولكن المعلوم هنا أن الإسراء والمعراج حدثتا في ليلة واحدة قبل الهجرة النبوية.

تاريخ ليله الاسراء و المعراج الهجري

هناك من يدّعي أن ليلة الإسراء والمعراج حدثت في السابع والعشرين من شهر رجب فقط، وهذا خطأ كبير؛ فالعلماء لم يتفقوا على يوم بعينه، ولكن تعددت الآراء، حيث قال ابن المنذر أنها حدثت في الليلة السابعة والعشرين من شهر ربيع الآخر الموافق يوم الإثنين، ونُقِل عن ابن سعد أنها حدثت في السابع عشر من شهر رمضان الموافق يوم السبت، وقال عدد غفير من العلماء أنها حدثت يوم الإثنين مولد الرسول -صلى الله عليه وسلم- في الليلة الثانية عشر من ربيع الأول، والله تعالى أعلى وأعلم.

أسباب رحلة الإسراء والمعراج 

تعرض الرسول -صلى الله عليه وسلم- من قومه لجميع أنواع الاضطهاد والابتلاء، فسعوا إلى تفعيل الحصار الاقتصادي على بني عبد مناف؛ حتى يسلموا رسول الله لهم، ثم انتهت هذه الأيام العجاف بسلام، ولكن تُوفِّي عمه أبو طالب، وزاد حزنه حينما تُوفِّيت زوجته خديجة بنت خويلد التي كانت سندًا له في العام نفسه؛ لذلك سُمِّي هذا العام بعام الحزن، وما إن يئس الرسول من قريش حتى خرج إلى الطائف؛ ليدعوهم إلى دين الحق، ولكن رموه بالحجارة حتى أُدمِيت قدماه، فخرج منكسرًا حزينًا، وفي ظل هذه الأحداث جاءت رحلة الإسراء والمعراج؛ لمواساة الرسول -صلى الله عليه وسلم-، وتكريمًا له، ولمعرفة قدره عند الله، ورؤية آيات الله الكبرى؛ حتى يواجه الرسول مصاعب الدعوة.

قصه الاسراء و المعراج 

جاءت آيات الله متواترة للرسول -صلى الله عليه وسلم- ليلة الإسراء والمعراج، فعرج بالبراق من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، وصلى بالأنبياء، ثم صعد إلى السماء فوجد عددًا منهم أيضًا، وعرج بعضها فوق السابعة عند سدرة المنتهى، ثم فرض اللّه عليه وعلى أمته خمسين صلاة، ولكن سيدنا موسى -عليه السلام- قال له ارجع إلى ربك، واسأله التخفيف، ففعل الرسول ذلك، وما زال يفعل حتى خففها إلى خمس صلوات في اليوم والليلة، وكانت قصة الإسراء والمعراج كاملة في حديث رسول الله، فقد روى البخاري ومسلم -واللفظ للبخاري- عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ عَنْ مَالِكِ بْنِ صَعْصَعَةَ -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا- أَنَّ نَبِيَّ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- حَدَّثَهُمْ عَنْ لَيْلَةِ أُسْرِيَ بِهِ “بَيْنَمَا أَنَا فِي الْحَطِيمِ، وَرُبَّمَا قَالَ فِي الْحِجْرِ مُضْطَجِعًا إِذْ أَتَانِي آتٍ فَقَدَّ قَالَ وَسَمِعْتُهُ يَقُولُ: فَشَقَّ مَا بَيْنَ هَذِهِ إِلَى هَذِهِ،، فَقُلْتُ لِلْجَارُودِ وَهُوَ إِلَى جَنْبِي: مَا يَعْنِي بِهِ؟ قَالَ: مِنْ ثُغْرَةِ نَحْرِهِ إِلَى شِعْرَتِهِ، وَسَمِعْتُهُ يَقُولُ مِنْ قَصِّهِ إِلَى شِعْرَتِهِ… فَلَمَّا جَاوَزْتُ نَادَى مُنَادٍ: أَمْضَيْتُ فَرِيضَتي، وَخَفَّفْتُ عَنْ عِبَادي”.

الدابة التي ركبها الرسول ليلة الاسراء و المعراج

الدابة التي ركبها الرسول -صلى الله عليه وسلم- تُدعى البُراق، وقيل أنه كان موجودًا لكي يحمل الأنبياء، وهو أبيض اللون، سريع التنقل، فوق الحمار ودون البغل، وركبه الرسول لكي ينتقل به من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، وحينما وصل الرسول به إلى المسجد الأقصى ربطه بحائط عرفه المسلمون بحائط البُراق.

اقرأ أيضاً:  أهل البيت بالترتيب

الآيات الكبرى التي رآها رسول الله أثناءَ الإسراء والمعراج

  • اختزال المسافات، والخروج عن الجاذبية الأرضية.
  • رؤية جبريل -عليه السلام- في صورته الحقيقية، حيث كان دائمًا يظهر للرسول في صورة إنسان، ولكن هذه المرة كان الوضع خاصًا.
  • معرفة شكل البيت المعمور، ورؤيته.
  • شق صدر رسول الله -صلى الله عليه وسلم-.
  • وصول الرسول إلى المسجد الأقصى بسرعة الضوء على ظهر البراق.
  • وصول النبي الحجاب.

دعاء ليلة الاسراء و المعراج

انتشر كثيرًا خلال الآونة الأخيرة على وسائل التواصل الاجتماعي تخصيص ليلة الإسراء والمعراج بالدعاء والصلاة، وخاصة ليلة السابع والعشرين من شهر رجب، ولكن هذا لم يأتِ في الكتاب أو السنة؛ فليلة الإسراء والمعراج اختلف جمهور العلماء على موعدها، وكان السالف الصالح لا يخصون هذه الليلة بالدعاء، أو بالصلاة، أو سائر العبادات الأخرى، ونحن نتمثل بهم، ولكن من أكثر الأدعية اشتهارًا ما يلي: 

  • اللَّهُمَّ إِلَيْكَ أَشْكُو ضَعْفَ قُوَّتِي، وَقِلَّةَ حِيلَتِي، وَهَوَانِي عَلَى النَّاسِ، يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، أَنْتَ رَبُّ الْمُسْتَضْعَفِينَ، وَأَنْتَ رَبِّي، إِلَى مَنْ تَكِلْنِي؟ إِلَى بَعِيدٍ يَتَجَهَّمُنِي؟ أَوْ إِلَى عَدُوٍّ مَلَّكْتَهُ أَمْرِي؟ إِنْ لَمْ يَكُنْ بِكَ عَلَيَّ غَضَبٌ فَلَا أُبَالِي، وَلَكِنَّ عَافِيَتَكَ هِيَ أَوْسَعُ لِي، أَعُوذُ بِنُورِ وَجْهِكَ الَّذِي أَشْرَقَتْ لَهُ الظُّلُمَاتِ، وَصَلَحَ عَلَيْهِ أَمْرُ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، مِنْ أَنْ يَنْزِلَ بِي غَضَبُكَ، أَوْ يَحِلَّ عَلَيَّ سَخَطِكَ، لَكَ الْعُتْبَى حَتَّى تَرْضَى، لا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِك.
  • اللهم أنك لا تحمل نفسًا فوق طاقتها؛ فلا تحملني من كرب الحياة ما لا طاقة لي به، وباعد بيني وبين مصائب الدنيا كما باعدت بين المشرق والمغرب.
  • اللهم ثبت علي عقلي وديني، وبك يا رب ثبت لي يقيني، وارزقني رزقًا حلالًا يكفيني، وأبعد عني شر من يؤذيني، ولا تحوجني لطبيب يداويني.
  • يا ودود، يا ذا العرش المجيد، يا فعال لما تريد، لك الحمد، ولك الشكر على جميع النعم، اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك..اللهم يا حي يا قيوم صل على محمد، وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.
  • اسألك اللهم بقدرتك التي حفظت بها يونس في بطن الحوت، ورحمتك التي شفيت بها أيوب بعد الابتلاء ألا تبقي لي همًا، ولا حزنًا، ولا ضيقًا، ولا سقمًا إلا فرجته، وإن أصبحت بحزن فأمسيني بفرح، وإن نمت على ضيق فأيقظني على فرج، وإن كنت بحاجة فلا تكلني إلى أحدٍ سواك.
اقرأ أيضاً:  كيف مات عثمان بن عفان

الحكمة من ليلة الاسراء و المعراج

  • مواساة الرسول والتخفيف عنه بعد أن لاقى ظلم قومه له، ووفاة زوجته خديجة بنت خويلد، وعمه أبو طالب.
  • علو مكانة رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، وإيصاله إلى المسجد الأقصى الذي له وقع حسن على قلوبنا.
  • ربط الأمة بأسلافها من النبيين، والشهداء، والصديقين.
  • التهيئة لعهد جديد في نبوة رسول الله -صلى الله عليه وسلم-.

ماذا تفعل ليلة الإسراء والمعراج ؟

يقول بعض العلماء أن ليلة الإسراء والمعراج تتزامن مع ليلة السابع والعشرين من شهر رجب، حينما أُسرِي برسول الله -صلى الله عليه وسلم- من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، وصعد إلى السماء السابعة عند سدرة المنتهى، ولكن هذا غير معلوم بدقة، فكما ذكرنا سابقًا أن جمهور العلماء تعددت آراؤهم؛ لذلك لا ينبغي على المسلم أن يخصها بصيام، أو قيام، أو دعاء، وأن يفعل كما فعل السابقون من قبلنا.

أجمل ما قيل من شعر فى الإسراء و المعراج

حينما نتحدث عن شعر للإسراء والمعراج، لم أجد بُدًا سوى الحديث عن شعر الشيخ محمد متولي الشعراوي الذي كتبه في بداية حياته، والذي مطلعه: 

يا ليلة المعراج والإسراء

وحي الجلال وفتنة الشعراء

الدهر أجمع أنت سر نواله

وبما أتاك الله ذات رواء

فلك العلا دارت عليه شموسه

والشمس واحدة من الإنشاء

من ذا الذي يحظى بما استعصى

على موسى وعيسى صاحب الإحياء

لله عذراء تفيض نضارة

من ذا الذي يحظى بتي العذراء؟

لا غرو إن كانت كعاب محمد

إن العظيم يكون للعظماء

يا ليلة في الدهر جل مقامها

نور عليك يفوق نور ذكاء

يا ليلة فيها الفضائل أينعت

لنبينا ذي الرتبة العلياء

يا ليلة صارت لأمة أحمد

عيدًا تجدده يد العظماء

يا ليلة قصي حديثًا شائقًا

عما علمت فأنت أصدق راء

يا ليلة قصي حديث محمد

فستبترين جهالة الجهلاء

قصي بربك ما علمت وما الذي

قد حازه ذو العزة القسعاء

قصي بربك لا تضني

فالبخل ممقوت لدى الكرماء

قصي حديث رسولنا خير الملا

قصي علينا أطيب الأنباء

هل في سكوتك لي مجيب ناطق

يحنو على مستوكف الأنباء

إن كنت تبغين الدلال فإنني

صب أحن إليك كالورقاء

أوكنت تبغين انقباض وصالنا

أعلى المشوق تعزز الهيفاء؟

فصلي برغم الحاسدين وخبري

فالخبر منك يزيل كل عناء…

حكم الاحتفال بليلة الإسراء و المعراج

لم يثبت عن رسول اللّه -صلى الله عليه وسلم- أو عن أصحابه الاحتفال بليلة الإسراء والمعراج، وتخصيصها بالدعاء، والصيام، والقيام، فلو كان الاحتفال بها مشروعًا، لسبقنا بها الصحابة والتابعين؛ لذلك لا يجب الاحتفال بها، فذلك من محدثات الأمور، ولا تنسَ أن كل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار.

فيديو حول ليلة الاسراء و المعراج

مقالات مشابهة

قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام

قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام

سورة إبراهيم وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة إبراهيم وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

صفات النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم

صفات النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم

هل يجوز دفع كفارة الصيام نقداً؟

هل يجوز دفع كفارة الصيام نقداً؟

أحاديث قدسية

أحاديث قدسية

أفكار للأطفال في رمضان

أفكار للأطفال في رمضان

هل يجوز تقبيل الزوجة في رمضان؟

هل يجوز تقبيل الزوجة في رمضان؟