دليلك الشامل عن كيفية الاغتسال خطوة بخطوة

دليلك الشامل عن كيفية الاغتسال خطوة بخطوة

يتشابه اغتسال الرجل والمرأة على حدٍ سواء، فكلاهما يبدآن بالنية، وهي محلها القلب، فلا يجوز نطقها باللسان، ثم يغسلان اليدين وموضع الفرج؛ لإزالة ما علق من القذر، ثم يفيضان الماء على البدن مع البدء بالجهة اليمنى ثم اليسرى، والتدليك باليد، وخاصة في الأماكن التي من الصعب وصول الماء إليها، كالسرة، والإبطين… وغيرهما، وللاغتسال ركنان: أحدهما مجزئ واجب، والآخر كامل مستحب.

يتحدث هذا المقال عن الاغتسال خطوة بخطوة، ويشمل: 

  • تعريف الاغتسال، وأسبابه. 
  • كيفية الاغتسال من الحيض، والجنابة.
  • الاغتسال من الدورة الشهرية، والولادة، والاحتلام. 
  • شروط الاغتسال، والحكمة منه. 
  • أنواع الاغتسال، وفوائده. 
  • الاغتسال للرجل والمرأة. 

ما هو الاغتسال ؟

الاغتسال في الشرع معناه: إفاضة الماء على البدن بنية وأركان محددة، بينما في اللغة هو تعميم الماء على الشيء، وشُرع لنا الاغتسال؛ ليقوم المسلم بالحج، قراءة القرآن في المصحف، وأداء الصلاة للمرأة بعد انتهاء فترة النفاس، أو الحيض، وسائر العبادات الأخرى التي فُرضت علينا.

أسباب الاغتسال

  • خروج المني من الذكر أو الأنثى؛ سواء كان في اليقظة أو النوم.
  • الدخول في الإسلام.
  • موت المسلم، إلا إذا كان شهيدًا.
  • انقطاع النفاس أو دم الحيض عند المرأة.
  • التقاء الختانين.

الاغتسال من الحيض

للاغتسال ركنان: كامل مستحب، ومجزئ واجب، فأما الكامل المستحب فيكون بالنية، والتسمية، ثم غسل اليدين إلى الرسغين ثلاث مرات، وموضع الفرج عن طريق إزالة موضع الدم منه، ثم الوضوء كأننا نتوضأ لوضوء الصلاة، ثم وضع الماء على الرأس ثلاث مرات وتدليك الشعر بعناية، وبعد ذلك نضع الماء على باقي الجسد بدءًا من الجهة اليمنى ثم اليسرى، وفي النهاية تدليك الجسد باليد؛ لكي نضمن وصول الماء إلى جميع الأعضاء، ثم غسل القدمين.

إعلان السوق المفتوح

أما المجزئ الواجب فيكون بالنية بالتطهر من الحيض، ووضع الماء دفعة واحدة على كافة الجسد بدءًا من الشعر، ثم الوجه، ثم الأنف، ثم الفم، اليدان، والقدمان وكامل الجسد مع الاستنشاق والمضمضة، والحرص على وصول الماء إلى الأماكن التي من الصعب أن يصل الماء إليها، مثل: أسفل الإبطين، وباطن الركبتين.

اقرأ أيضاً:  سورة عبس وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

روت عائشة أم المؤمنين “أنَّ أسْمَاءَ سَأَلَتِ النبيَّ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- عن غُسْلِ المَحِيضِ؟ فَقالَ: تَأْخُذُ إحْدَاكُنَّ مَاءَهَا وسِدْرَتَهَا، فَتَطَهَّرُ فَتُحْسِنُ الطُّهُورَ، ثُمَّ تَصُبُّ علَى رَأْسِهَا فَتَدْلُكُهُ دَلْكًا شَدِيدًا حتَّى تَبْلُغَ شُؤُونَ رَأْسِهَا، ثُمَّ تَصُبُّ عَلَيْهَا المَاءَ، ثُمَّ تَأْخُذُ فِرْصَةً مُمَسَّكَةً فَتَطَهَّرُ بهَا فَقالَتْ أسْمَاءُ: وكيفَ تَطَهَّرُ بهَا؟ فَقالَ: سُبْحَانَ اللهِ، تَطَهَّرِينَ بهَا فَقالَتْ عَائِشَةُ: كَأنَّهَا تُخْفِي ذلكَ تَتَبَّعِينَ أثَرَ الدَّمِ، وسَأَلَتْهُ عن غُسْلِ الجَنَابَةِ؟ فَقالَ: تَأْخُذُ مَاءً فَتَطَهَّرُ فَتُحْسِنُ الطُّهُورَ، أوْ تُبْلِغُ الطُّهُورَ، ثُمَّ تَصُبُّ علَى رَأْسِهَا فَتَدْلُكُهُ حتَّى تَبْلُغَ شُؤُونَ رَأْسِهَا، ثُمَّ تُفِيضُ عَلَيْهَا المَاءَ فَقالَتْ عَائِشَةُ: نِعْمَ النِّسَاءُ نِسَاءُ الأنْصَارِ لَمْ يَكُنْ يَمْنَعُهُنَّ الحَيَاءُ أنْ يَتَفَقَّهْنَ في الدِّينِ. وفي رواية: نَحْوَهُ، وقالَ: قالَ: سُبْحَانَ اللهِ، تَطَهَّرِي بهَا واسْتَتَرَ” [مسلم| خلاصة حكم المحدث صحيح].

الاغتسال من الجنابة

  • النية بالتطهر من الحدث الأكبر، ومحلها القلب.
  • غسل اليدين ثلاث مرات.
  • تنظيف الفرج باليد اليسرى.
  • غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون.
  • التوضأ كوضوء الصلاة، ولكن لا يغسل قدميه حاليًا.
  • وضع الماء ثلاث مرات على شعره مع التخليل بالماء؛ لإمكانية وصول الماء إلى منبت رأسه.
  • إفاضة الماء على كافة جسده بدءًا من الجهة اليمنى ثم اليسرى. 
  • التدليك لجميع جسده، وخاصة في الأماكن التي من الصعب وصول الماء إليها؛ كباطن الركبة، وأصابع القدمين، والسرة… إلخ.
  • غسل القدمين.

الاغتسال من الدورة الشهرية

الاغتسال من الدورة الشهرية كالاغتسال من الجنابة، ويكون كما قالت عائشة -رضي الله عنها-: “كانَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- إذَا اغْتَسَلَ مِنَ الجَنَابَةِ يَبْدَأُ فَيَغْسِلُ يَدَيْهِ، ثُمَّ يُفْرِغُ بيَمِينِهِ علَى شِمَالِهِ فَيَغْسِلُ فَرْجَهُ، ثُمَّ يَتَوَضَّأُ وُضُوءَهُ لِلصَّلَاةِ، ثُمَّ يَأْخُذُ المَاءَ فيُدْخِلُ أصَابِعَهُ في أُصُولِ الشَّعْرِ، حتَّى إذَا رَأَى أنْ قَدِ اسْتَبْرَأَ حَفَنَ علَى رَأْسِهِ ثَلَاثَ حَفَنَاتٍ، ثُمَّ أفَاضَ علَى سَائِرِ جَسَدِهِ، ثُمَّ غَسَلَ رِجْلَيْهِ. وفي رواية: أنَّ النبيَّ _صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ_ اغْتَسَلَ مِنَ الجَنَابَةِ، فَبَدَأَ فَغَسَلَ كَفَّيْهِ ثَلَاثًا…، ثُمَّ ذَكَرَ نَحْوَ حَديثِ أبِي مُعَاوِيَةَ ولَمْ يَذْكُرْ غَسْلَ الرِّجْلَيْنِ” [مسلم| خلاصة حكم المحدث صحيح]، فعليكِ أن تفعلي مثلما جاء في الحديث، ولا يلزمكِ نقض الشعر، وإنما تخليل الشعر بالماء.

اقرأ أيضاً:  كيف مات سيدنا موسى

الاغتسال من الولادة

ينبغي على المرأة أن تغتسل بعد انقطاع دم النفاس، ولكن إذا أجهضت قبل الثمانين يومًا، فإن هذا لا يعد نفاسًا بل استحاضة، وتكون صفة الاغتسال من الولادة كالتالي: 

  • النية، وهنا يكون محلها القلب فلا تُنطق باللسان. 
  • غسل اليدين قبل أن يوضعان في الإناء.
  • إزالة النجاسة التي علقت بالفرج.
  • غسل اليدين جيدًا. 
  • وضع الماء على الرأس، وإذا كانت بالضفائر فإنها تحلهما. 
  • إفاضة الماء على كافة البدن مع البدء بالجهة اليمنى ثم اليسرى. 

الاغتسال من الإحتلام

يجب على المرأة والرجل أن يغتسلا إذا رأيا الماء بعد الاحتلام، ولكن إذا لم يريا الماء فهذا ليس فيه شيء ولا يغتسلا، فلقد روت أم سلمة أم المؤمنين، وقالت: “جَاءَتْ أُمُّ سُلَيْمٍ إلى رَسولِ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- فَقَالَتْ: يا رَسولَ اللَّهِ إنَّ اللَّهَ لا يَسْتَحْيِي مِنَ الحَقِّ، فَهلْ علَى المَرْأَةِ مِن غُسْلٍ إذَا احْتَلَمَتْ؟ قَالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: إذَا رَأَتِ المَاءَ فَغَطَّتْ أُمُّ سَلَمَةَ، تَعْنِي وجْهَهَا، وقَالَتْ: يا رَسولَ اللَّهِ أوَتَحْتَلِمُ المَرْأَةُ؟ قَالَ: نَعَمْ، تَرِبَتْ يَمِينُكِ، فَبِمَ يُشْبِهُهَا ولَدُهَا” [البخاري| خلاصة حكم المحدث صحيح].

شروط الإغتسال

  • النية، فهي تميّز العبادة عن العادة، وهي محلها القلب.
  • غسل الأعضاء جميعهم، وتعميم الشعر والجسد بالماء.
  • يتتبع الأماكن الغائرة في جسده كما بين الفخذين، الإبطين، والسرة، مع إزالة كل حائل؛ كطلاء الأظافر الذي يمنع وصول الماء. 

إذا كانت هذه الشروط فريضة لصحة الاغتسال، فما يلي من سنن الاغتسال: 

  • التسمية عند البدء.
  • غسل اليدين. 
  • التوضأ كوضوء الصلاة. 
  • غسل الرأس ثلاثًا.
  • البدء بالجهة اليمنى من الجسم، ثم اليسرى.
  • غض البصر عن العورة.
  • الابتعاد عن أعين الناس، فيكون بعيدًا عن أي أحد.

الحكمة من الاغتسال

  • الحصول على الثواب من الله تعالى.
  • إزالة القذارة التي أصابت الجسد، وعلقت به، والوصول إلى النظافة.
  • الابتعاد عن الفتور والخمول.
  • إكساب الجسد نشاطًا وحيوية.
  • يتأثر الجسد بخروج هذا القذر، والاغتسال هنا يعيد إلى الجسد قوته المفقودة.
  • ينشط الدورة الدموية. 
  • وقاية الجسد من الجراثيم.
  • حصول الألفة بين الناس؛ لطيب الرائحة بينهم.
اقرأ أيضاً:  ليلة القَدر

كيفية الاغتسال

تستنجي المرأة أولًا سواء كان من نفاسها أو حيضها، ويستنجيا الرجل والمرأة الجنب على حد سواء، ثم غسل ما حول الفرج مما علق من القذر، ويتوضآن كوضوء الصلاة، وإفاضة الماء على رأس كل واحد منهما ثلاث مرات، مع البدء بالجهة اليمنى ثم اليسرى، ثم يكملان الاغتسال، ويستحب للمرأة إذا اغتسلت من النفاس أو الحيض أن تغتسل بسدر وماء، بينما الجنب فالماء يكفي، وإذا وضعا الماء على أبدانهما دفعة واحدة فلا حرج عليهما.

أنواع الاغتسال

هناك نوعان من الاغتسال: سنة مستحبة، ومجزئ واجب، أما المجزئ الواجب فهو ينبغي أن يكون بعد انقطاع النفاس، أو الحيض، أو خروج المني، أو دخول الإسلام، أما السنة المستحبة؛ كاغتسال يوم العيد، والجمعة، وعند الإحرام خلال العمرة والحج.

الاغتسال الواجب

  • الجماع؛ إذا جامع الرجل زوجته سواء أنزل منيًا أو لم ينزل.
  • انتهاء الحيض والنفاس.
  • دخول رجل إلى الإسلام.
  • الاحتلام، ولكن يلزم رؤية الماء.
  • غسل المتوفى.

الاغتسال المستحبّ

  • غسل يوم الجمعة.
  • الاغتسال من الاستحاضة، وهو الدم الذي يأتيها بعد فترة الحيض.
  • يوم العيد.
  • غسل الاستسقاء.
  • الإحرام للعمرة أو الحج.
  • الخسوف.
  • الوقوف في عرفة.
  • السعي، والطواف، ودخول المدينة.
  • المبيت بمزدلفة.
  • الإفاقة من الجنون.

فوائد الاغتسال

  • التوقف عن المخاوف المتعلقة برائحة الجسد.
  • المحافظة على الصحة العقلية.
  • التخلص من الكسل والخمول.
  • الهدوء والاسترخاء.
  • التخلص من الجراثيم، ومنع الأمراض من الحدوث.
  • تنشيط الدورة الدموية.
  • موت البكتيريا والفطريات.

هل إغتسال الرجل والمرأة متشابه؟

نعم، فلا فرق بينهما في صفة الاغتسال، حيث إن كليهما ينبغي عليه إفاضة الماء على البدن،  وإذا غسل أحدهما جسده بالصابون فلا حرج عليه، ولكن لا يلزم المرأة نقض الشعر، بل تخليل الشعر بالماء، فعن أمِّ سَلمةَ رَضِيَ اللهُ عنها قالت: قلت: “يا رسولَ الله، إنِّي امرأةٌ أشدُّ ضَفْرَ رأسي فأنقضُه لغُسلِ الجَنابةِ؟ قال: لا، إنَّما يكفيك أن تَحثِي على رأسِك ثلاثَ حَثَيات، ثمَّ تُفيضين عليك الماءَ فتَطهُرينَ” [الألباني| خلاصة حكم المحدث صحيح].

مقالات مشابهة

سورة الهُمَزة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة الهُمَزة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

أسئلة عن شهر رمضان المبارك

أسئلة عن شهر رمضان المبارك

سورة نوح وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة نوح وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

كم عدد صلاة القيام في رمضان

كم عدد صلاة القيام في رمضان

سورة الرحمن وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة الرحمن وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

هل صلاة قيام الليل جهراً أم سراً

هل صلاة قيام الليل جهراً أم سراً

ما هي مبطلات الصيام؟

ما هي مبطلات الصيام؟