تمارين رياضية

رياضة الاسكواش

رياضة الاسكواش

نشأة رياضة الاسكواش

كانت بدايات رياضة الاسكواش كرياضة مطورة من لعبة كرة المضرب (الراكيت)، وكانت تسمى في الأصل الاسكواش راكيتس لتمييزها عن لعبة كرة المضرب، نشأت هذه الرياضة في مدرسة هارو في انجلترا، خارج مدينة لندن في القرن التاسع عشر، حيث اعتاد الطلاب الأصغر سناً على اللعب في أحد الزوايا في الباحة، والتي كانت محاطة بجدران جانبية مناسبة، وجدار أمامي مدعم ساهم في ارتداد الكرة لأسفل لترتطم بأنبوب مياه، والذي بدوره يقوم بالمساهمة في إرسال الكرة لعدة اتجاهات مختلفة، وكانت هذه اللعبة تمارس بكرة مطاطية من اختراعهم، عوضاً عن الكرة الصلبة في لعبة الراكيت، وذلك لعدم قدرتهم على منافسة الطلاب الأكبر سناً على الساحة الرئيسية المخصصة للعب كرة المضرب خارج مبنى المدرسة، والوفاء بمتطلبات هذه اللعبة من مساحة كافية، كما أن رياضة الاسكواش لا تعتبر من الألعاب الأولومبية، ولكن دورياتها تمارس في بطولة العالم للاسكواش، حيث يتنافس أفضل اللاعبين من جميع أنحاء العالم.

اللاعبون والمعدات اللازمة في رياضة الاسكواش

تمارس رياضة الاسكواش بين لاعبين إثنين أو أربعة لاعبين في المباراة الواحدة، داخل غرفة أكثر شبهاً بالصندوق، إذ يتكون الملعب من أربعة جدران، بحائط أمامي يرتفع لـ 4.75م، وحائط خلفي بارتفاع 2.13م، وحائطين جانبيين، ويبلغ طول الملعب 9.75م، وعرضه 6.40م، ويبلغ طول منطقة الإرسال فيه 1.6م، وكل ما يحتاجه اللاعبون عبارة عن  مضرب الاسكواش؛ وهو أشبه بمضرب أو راكيت رياضة التنس، ولكنه أصغر في الحجم من ناحية الرأس، وكرة الاسكواش المطاطية يكون قطرها حوالي ½2 إنش، علماً أن كرات الاسكواش المستخدمة تتفاوت من حيث السرعة، فهذه الكرات تتدرج من شديدة البطء (المستخدمة في المنافسات)، إلى الكرة السريعة (التي يستخدمها اللاعبون المبتدئون)، وتعتبر كرة الاسكواش بشكل عام ضعيفة الارتداد، وخصوصاً في الكرات الشديدة البطء المستخدمة في المنافسات، وتحدد سرعة الكرات بعدد من النقاط المتعددة الألوان على سطحها، وهي كالتالي:

إقرأ أيضا:المنتخب الأسترالي
  • اللون الأصفر المكرر= كرة شديدة البطء بشكل إضافي للمنافسات.
  • اللون الأصفر= كرة شديدة البطء.
  • اللون الأخضر أو الأبيض= كرة بطيئة.
  • اللون الأحمر= كرة متوسطة السرعة.
  • اللون الأزرق= كرة سريعة.

القواعد الأساسية لرياضة الاسكواش

أهم قواعد اللعبة تتلخص في الاستمرار في ضرب الكرة بالحائط الأمامي المقابل، لحين فشل اللاعب الخصم في صد الكرة مجدداً، كما يتوجب على اللاعبين الإبقاء على قدمهم في المربع الخاص عند ضرب الكرة (الارسال)، ويقوم اللاعب بضرب الكرة في المنطقة المحددة بخط الوسط والخط العلوي المحدد على الحائط المقابل، ويجب على الكرة السقوط في مربع اللاعب المقابل، ويعتبر مقبولاً للكرة أن ترتطم بالأرض لمرة واحدة فقط قبل كل ضربة، ولكنه يعد مسموحاً للكرة أن ترتطم بعدد غير محدود من الجدران الجانبية بحسب رغبة اللاعب، و في حال فشل اللاعب في ضرب الكرة قبل أن ترتطم مرتين، أو في حال فشله في ضرب الكرة بالأرض قبل ارتطامها بالحائط الأمامي، أو ارتطامها خارج حدود الخط الخارجي، يعتبر حينها اللاعب خاسراً في الجولة، ويعد اللاعب خاسراً في الجولة أيضاً عند إخفاقه في صد الكرة قبل ملامستها لباسه أو أي جزء من جسمه.

إقرأ أيضا:منتخب السلفادور

بعد ضرب الكرة يتحتم على المرسل إخلاء الطريق لخصمه، وفي حال عدم الابتعاد المتعمد يتم احتساب خطأ (فاول)، ويعتبر من غير المسموح حمل الكرة براحة اليد نهائياً، وتقسم المباراة الواحدة إلى خمس جولات، ويحتاج اللاعب للفوز إحراز 11 نقطة، ويعتبر اللاعب فائزاً عن تغلبه في ثلاثة أشواط.

السابق
المنتخب الأسترالي
التالي
كم منتخب في كأس العالم