إسلاميات

شروط الأضحية والمضحي

شروط الأضحية والمضحي

الأضحية 

تعرف الأضحية باسم الذبيحة، تعد الأضحية من أهم الشعائر الإسلامية التي حث عليها ديننا الإسلامي وهي كل ما يذبح يوم عيد الأضحى وأيام التشريق الثلاثة التي تأتي بعده، من الغنم أو البقر أو الجمال، وذلك نظراً للتقرب من الله تعالى ونيل الرضا من الله وكسب الأجر والثواب في إطعام الأسر العفيفة ومن هم أولى بالمعروف، لا يمكن أن يعتبر الشخص كل ذبيحة هي عبارة عن أضحية بل هناك العديد من الذبائح تخص مناسبة معينة أو لغرض العزائم والولائم ومن باب إكرام الضيف   

فضل الأضحية وثوابها

تعرف الأضحية أنها شعيرة من شعائر الله تعالى يلتزم بها الشخص القادر من الناحية المادية وهي كل ما يذبحه المسلم في يوم النحر؛ أي في يوم عيد الأضحى وما يليه من أيام التشريق الثلاثة؛ وذلك من أجل نيل الثواب وكسب رضا الله تعالى والتقرب من الله تعالى عن طريق الأضحية هي من أجمل و أعظم العبادات والطاعات، حيث تتمتع بمكانة عظيمة وجليلة.

شروط الأضحية

يوجد بعض الشروط يجب مراعاتها وأخذها بعين الإعتبار عند إختيار الأضحية، نشير فيما يلي إلى أبرز تلك الشروط على النحو التالي:

  • من أهم الشروط التي تجوز بها الأضحية أن تكون ملك للمضحي، حيث إذا كانت مسروقة، أو تم شراؤها بمال حرام أو تم امتلاكها بعقد فاسد، أو كانت مغصوبة،فإنها لا تصح وغير جائزة بالإسلام.
  • التركيز على أن تكون الأضحية المراد ذبحها من بهيمة الأنعام؛ أي أن تكون من الأغنام أو الجمال أو من الأبقار، وذلك وفقاً لماء جاء في الآية الكريمة لقوله تعالى: {وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنسَكًا لِّيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۗ فَإِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ فَلَهُ أَسْلِمُوا ۗ وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ} [الحج: 34]. 
  • عمر الأضحية: هناك عمر للأضحية لقد فرضها الإسلام ويجب الإلتزام بها، لا يجب أن يكون عمر الجمال أقل من خمس سنوات وعامين للبقر، وخمس سنوات لجمال، وسنة للماعز، و ستة أشهر للضأن.
  • خلو الأضحية من أي مرض، حيث لا يجوز ذبح الأضحية العوراء الواضح عورها، ولا العرجاء الواضح عرجها ولا المريضة الواضح مرضها، ولا المبشومة التي أكلت فوق طاقتها حتى امتلأت، ولا المتولدة إذا تعسرت ولادتها حتى يزول عنها الخطر لذلك يجب أن تكون سليمة وبصحة جيدة.
  • أن تكون الأضحية ضمن الموعد المحدد الذي شرعه الإسلام.

شروط المضحي

كما يوجد عدة شروط للأضحية هناك شروط ونقاط يجب أخذها بعين الإعتبار ويجب أن يلتزم بها الشخص المضحي، نذكر فيما يلي بعض منها على النحو التالي:

  • الإسلام: تصح الأضحية من كل شخص مسلم ولا تصح من غيره، لأن الهدف من الأضحية التقرب إلى الله تعالى.
  • البلوغ: يجب على المضحي أن يكون تعدى سن البلوغ.
  • المقدرة المالية: على الشخص المضحي أن يمتلك ثمن الأضحية من حر ماله وتسقط عن الشخص الغير قادر بالأضحية؛ لأن من أهم شروطها أن تكون ملك المضحي وليس من مال أحد آخر.
  • نية الأضحية: على المضحي أن ينوي نية الأضحية فلا تجوز من غيرها.
  • الإمساك عن حلق الشعر: يستحب الإمساك عن أخذ شيء من الشعر سواء كان شعر الرأس، وشعر اللحية والشارب، وشعر الإبط والعانة، وعموم شعر الجسم.
  • يستحب للمضحي أن يذبح أضحيته بيده أو يوّكل غيره بالذبح.
  • يستحب على المضحي أن يأكل من أضحيته الثلث، ويتصدق بثلثها، ويهدي ثلثها.
  • يستحب الامتناع عن قص الأظافر سواء أظافر اليدين أو أظافر القدمين.
السابق
بريد ديوان الخدمة المدنية الكويت
التالي
البوابة التعليمية سلطنة عمان زاويتي