أندية ومنتخبات

فريق برشلونة الإسباني

فريق برشلونة الإسباني

فريق برشلونة 

قد لا تجد بيتاً في جميع أنحاء العالم في وقتنا الحاضر، إلا وتجد فيه موالياً أو أكثر لفريق برشلونة الإسباني، يعد فريق برشلونة أحد أكثر الأندية شهرةً في العالم، وذلك من خلال امتلاكه قاعدة جماهيرية ضخمة تكاد تكون الأكبر في تاريخ كرة القدم، يلعب الفريق الذي ينتمي إلى مدينة برشلونة الواقعة في إقليم كتالونيا الإسباني في دوري الدرجة الأولى الإسباني، وهو واحداً من الأندية الإسبانية التي لم يسبق لها أن تذوقت مرارة الهبوط إلى الدرجة الثانية، كما أنه الفريق الأوروبي الوحيد الذي لم يتغيّب عن المشاركة في البطولات القارية منذ عام 1955. 

تأسيس ونشأة فريق برشلونة 

تأسس فريق برشلونة لكرة القدم عام 1899، بفضل السويسري جوان جامبر الذي أطلق عليه فيما بعد لقب الأب الروحي لفريق برشلونة، حيث قام بإطلاق إعلان يتضمن نيته في تأسيس فريق لكرة القدم في شوارع المدينة الكتالونية، فاستجاب له مجموعة من أصحاب الجنسيات المختلفة، وعقدوا اجتماعاً قرروا فيه وضع حجر الأساس لمشروع الفريق الذي أطلق عليه اسم فريق برشلونة لكرة القدم، وتقرر تعيين السويسري والتر وايد رئيساً للفريق، ليصبح أول رئيس في تاريخ الفريق الكتالوني، وبدأت منذ ذلك الحين مسيرة فريق برشلونة  الحافلة بالإنجازات والألقاب، ورغم مروره بالعديد من العقبات وتداعيات الكراهية الناتجة عن العلاقة المضطربة بين الإقليم الكتالوني والحكومة الإسبانية، إلا أنه استطاع الصمود والسير بخطىً ثابتةً نحو المجد والانتصارات، وأطلق على الفريق الكتالوني لقب البلوغرانا نسبةً إلى ألوان القميص الرسمي للفريق الأحمر والأزرق. 

إقرأ أيضا:تمارين سكوات

ملعب فريق برشلونة 

يلعب فريق برشلونة مبارياته على ملعبه الخاص كامب نو، وهي كلمة كتالونيا تعني الملعب الجديد، ويعود تاريخ افتتاح هذا الملعب إلى عام 1957، ليصبح أكبر ملعب في قارة أوروبا، حيث يتسع الآن إلى ما يزيد عن 99 الف متفرج، مما جعل منه معلماً سياحياً  بارزاً يستقطب السياح من جميع أنحاء العالم، ويذكر أن ملعب كامب نو احتضن العديد من الاحتفالات والمباريات المهمة للمنتخب الاسباني مثل المباراة الافتتاحية لكأس العالم عام 1982، ومباريات في بطولة أمم أوروبا التي أقيمت في إسبانيا عام 1964. 

انجازات فريق برشلونة تاريخياً 

يعد فريق برشلونة أحد أنجح الأندية في العالم وذلك بتحقيقه 87 بطولة رسميّة، من أبرز هذه البطولات ما يلي: 

  • فاز ببطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني 26 مرة، كما حل وصيفاً لحامل اللقب 25 مرة. 
  • هيمن الفريق الكتالوني على بطولة كأس ملك إسبانيا، وذلك بتحقيقها 30 مرة، وحل في مركز الوصيف 11 مرة.
  • حقق رقماً قياسياً في بطولة كأس السوبر الإسباني بواقع 13 مرة. 
  • حقق فريق برشلونة الإسباني 17 بطولة قارية تتوزع كما يلي: دوري أبطال أوروبا 5 مرات، وكأس السوبر الأوروبي 5 مرات، وكأس الكؤوس الأوروبية 4 مرات، وكأس العالم للأندية 3 مرات. 

أبرز لاعبي فريق برشلونة 

عرفت القلعة الكتالونية على مر التاريخ لاعبين من طينة الكبار، الذين كان لهم أثراً واضحاً في رسم معالم لعبة كرة القدم في العالم، من أبرز هؤلاء اللاعبين: 

إقرأ أيضا:منتخب زائير
  • ليونيل ميسي: الهداف التاريخي للدوري الإسباني، وأعظم لاعب في تاريخ فريق برشلونة، لا بل الأعظم في العالم متفوقاً على مواطنه مارادونا، وبيليه، حسب رأي الكثيرين، أحرز جائزة أفضل لاعب في العالم 6 مرات، وجائزة الحذاء الذهبي لهداف الدوريات الأوروبية الكبرى 6 مرات، بالإضافة إلى عدد كبير من الأرقام القياسية. 
  • يوهان كرويف: العقل المدبر والبوصلة التي وجهت الفريق الكتالوني الى بوصلة الانتصارات في تسعينيات القرن الماضي. 
  • تشافي هيرنانديز وأندريس إنييستا: شكل هذا الثنائي افضل ثنائي خط وسط في العالم، وشاركا في أمجاد الفريق في مطلع القرن الواحد والعشرين. 
  • اللاعبين آخرين: كومان، وبويول، وزوبيزاريتا، وداني الفيس، والظاهرة رونالدو، ورونالدينيو، ومايكل لاودروب، وجوارديولا لاعباً ومدرباً. 

حلا الدويري، ولدت في العاصمة عمان بتاريخ 17/12/1992، درست المرحلة الثانوية الفرع العلمي في مدرسة الأميرة سلمى وتخرجت منها بمعدل 92.3، ثم التحقت بجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية لدراسة الهندسة الكيميائية عام 2010/2015 بتقدير جيد جداً، وخلال هذه الفترة شاركت في العديد من الدورات التدريبية المتعلقة بالهندسة الكيميائية مثل: دورة معالجة المياه، ودورة ضبط الجودة، ودورة الطاقة المتجددة. تهوى قراءة الكتب، والأشغال اليدوية، والكتابة؛ حيث إن الأخيرة هي واحدة من هواياتها التي رافقتها منذ الصغر حتى بدأت بالعمل عام 2016 بشكل رسمي ككاتبة محتوى لدى موقع متخصص بكل ما يتعلق بالجوالات والأجهزة الذكية، وبعد اكتساب خبرة لا بأس بها انتقلت للعمل عام 2017 ككاتبة محتوى مع موقعين آخرين في الوقت ذاته؛ حيث يقدم كل منهما للقارئ محتوى متنوعاً في كافة مجالات الحياة، وبحلول عام 2019 بدأت العمل من جديد ككاتبة محتوى لدى موقع اقرأ على السوق المفتوح، وقدمت خلال عام كامل مجموعة متنوعة من المقالات التي شملت عدداً كبيراً من مجالات الحياة المختلفة، ولديها اليوم خبرة مدتها 4 سنوات في كتابة المقالات الاحترافية.

السابق
فريق الاتحاد
التالي
فريق أتلتيك بلباو الإسباني