منوعات

كيفية تسويق الخدمات الاستشارية

كيفية تسويق الخدمات الاستشارية

تسويق الخدمات 

في الوقت الحالي يلجأ مقدمو الخدمات المختلفة للخروج عن إطار العمل التقليدي، واتباع مجموعة من الطرق والأساليب التي تساعد في ترويج هذه الخدمات وإيصالها لأكبر عدد ممكن من الناس، وهذا يشمل مختلف أنواع الخدمات كالخدمات الطبية، والخدمات التعليمية، والخدمات السياحيّة، والخدمات الاستشارية وغيرها، ويعزى السبب في ذلك إلى أن كافة الخدمات وبغض النظر عن جودتها لن تحقق الربح المطلوب ما لم تعرض للجمهور بشكل مميز، يناقش هذا المقال أبرز الطرق المتبعة لتسويق الخدمات الاستشارية. 

مفهوم الخدمات الاستشارية 

يستخدم مصطلح الخدمات الاستشارية للتعبير عن الخدمات التي تقدم من قبل الخبراء مقابل مبلغ مالي محدد ومتفق عليه مسبقاً، وتستخدم بشكل عام عندما تكون الشّركات بحاجة لآراء خارجيّة تساعدها في اتخاذ القرارات التجارية الخاصة بها؛ فعلى سبيل المثال تحتاج الشّركة التي ترغب في بيع منتج لدول خارجيّة إلى استشارة مقدمة من خبير مختص في هذا المجال، حيث تساعد هذه الاستشارة في تكوين صورة واضحة عن آلية ممارسة الأعمال في الدولة المراد بيع المنتج فيها، كما توضح آلية التعامل مع القوانين الخارجية وتعرض القدرة الشرائية وأفضل الممارسات التي يجب اتباعها لتحقيق الهدف المطلوب، ما يساعد في إتمام عملية البيع بأفضل صورة ممكنة. 

طرق تسويق الخدمات الاستشارية 

تختلف الطرق المتبعة في تسويق الخدمات الاستشارية عن طرق التسويق التقليدية التي تتعامل مع البضائع الملموسة، وحتى عن الطرق المتبعة في تسويق الخدمات الأخرى كافة؛ ويعود السبب في ذلك إلى كون الخدمات الاستشارية ذات طبيعة خاصة ونطاق عمل كبير ومحدد بعدد من المجالات، ولذلك تجد نسبة كبيرة من الاستشاريين يعتقدون بكون هذه الخدمات ذات أهمية خاصة ويرفضون تسويقها باعتبارها ليست بضاعة يمكن تداولها بكل سهولة، ولكن وعلى الرّغم من ذلك يلجأ بعض الاستشاريين لتسويق خدماتهم باتباع مجموعة من الطرق المختلفة ومنها ما يأتي: 

إقرأ أيضا:ابق عملك التجاري صحياً من خلال إدارة أفضل للأمور المالية

المقابلات 

أفضل الطرق وأكثرها نجاحاً وفاعلية، حيث يقدم الاستشاري خدماته بشكل منظم ووجهاً لوجه للعميل المحتمل، ويشرح له خبراته ويعرض بعضاً من أعماله السابقة، ما يزيد من احتمالية طلب العميل لهذه الخدمة ويفتح أمامه المجال لمعرفة الإجابة عن أي استفسار قد يخطر بباله، وهنا لا بد من الإشارة إلى أهمية الاستثمار في العلاقة مع العميل والتواصل معه حتى بعد انتهاء الخدمة؛ حيث يمكن أن يكون هو السبب في جذب المزيد من العملاء المحتملين ونشر هذه الخدمة على نطاق واسع. 

المحاضرات 

في هذه الطريقة يعقد الاستشاري أو مقدم الخدمة الاستشارية محاضرة مهنية يدعو إليها كافة الأطراف المرشحة للاستفادة من خدماته، ويعرض لهم سيرته الذاتية وأبرز إنجازاته وأعماله السابقة، والآلية التي يمكن أن يساعد بها الطرف المعني في إتمام العمل المطلوب منه. 

المراسلات البريدية

في هذه الطريقة يتراسل مقدم الخدمات الاستشارية مع كافة الأشخاص والجهات التي يحتمل أن تكون بحاجة للخدمات التي يقدمها، وهنا لا بد من الإشارة إلى ضرورة الاستمرارية في التواصل مع العميل المحتمل كلما سنحت الفرصة وذلك للبقاء في مقدمة الأشخاص الذين ستطلب منهم الاستشارة عند الحاجة إليها. 

إقرأ أيضا:كيف أتعلم الكتابة والقراءة

الكتيبات المهنية 

لا شك بأن الخبرات السابقة والأعمال التي تم إنجازها مسبقاً تؤثر بشكل مباشر في قرار العميل حيال شراء الخدمة الاستشارية، ولذلك يلجأ بعض الاستشاريين لطباعة وتوزيع عدد من الكتيبات التي توضح الأعمال المنجزة، والخبرات السابقة، وتعرض الموارد المالية والبشرية المتاحة وكل ما من شأنه تشجيع العميل على طلب هذه الخدمة. 

إقرأ أيضا:شركة batelco

وسائل الإعلام العامة 

تعتمد هذه الطريقة على تسويق الخدمات الاستشارية من خلال الصحف المحلية، والمجلات، والتلفزيون، والجمعيات، والإذاعة، وذلك بهدف نشر هذه الخدمات على أوسع نطاق ممكن. 

المجلات المتخصّصة 

في هذه الطريقة يلجأ مقدم الخدمة الاستشارية للإعلان عن خدماته في المجلات المتخصّصة والموجهة لفئة محددة من العملاء المحتملين، ويعرض موجزاً عن سيرته الذاتية وأبرز أعماله وكل ما من شأنه جذب انتباه العميل وتشجيعه عن طلب هذه الخدمة. 

حلا الدويري، ولدت في العاصمة عمان بتاريخ 17/12/1992، درست المرحلة الثانوية الفرع العلمي في مدرسة الأميرة سلمى وتخرجت منها بمعدل 92.3، ثم التحقت بجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية لدراسة الهندسة الكيميائية عام 2010/2015 بتقدير جيد جداً، وخلال هذه الفترة شاركت في العديد من الدورات التدريبية المتعلقة بالهندسة الكيميائية مثل: دورة معالجة المياه، ودورة ضبط الجودة، ودورة الطاقة المتجددة. تهوى قراءة الكتب، والأشغال اليدوية، والكتابة؛ حيث إن الأخيرة هي واحدة من هواياتها التي رافقتها منذ الصغر حتى بدأت بالعمل عام 2016 بشكل رسمي ككاتبة محتوى لدى موقع متخصص بكل ما يتعلق بالجوالات والأجهزة الذكية، وبعد اكتساب خبرة لا بأس بها انتقلت للعمل عام 2017 ككاتبة محتوى مع موقعين آخرين في الوقت ذاته؛ حيث يقدم كل منهما للقارئ محتوى متنوعاً في كافة مجالات الحياة، وبحلول عام 2019 بدأت العمل من جديد ككاتبة محتوى لدى موقع اقرأ على السوق المفتوح، وقدمت خلال عام كامل مجموعة متنوعة من المقالات التي شملت عدداً كبيراً من مجالات الحياة المختلفة، ولديها اليوم خبرة مدتها 4 سنوات في كتابة المقالات الاحترافية.

السابق
أضرار السولت نيكوتين
التالي
أنواع العطور