كيفية حساب المعدل الفصلي والتراكمي

كيفية حساب المعدل الفصلي والتراكمي

المعدل الفصلي والتراكمي

يُعرف المعدل الفصلي بأنه المتوسط الحسابي لمجموعة قيم عددية، التي حققها الطالب خلال فصل دراسي مُعين، وهو مقياس لمعرفة مستوى الطلبة لتحديد المعرفة التي حصل عليها في جميع المواد خلال فصل دراسي كامل، وعليه تُمنح له الشهادات أو التقديرات، أما المعدل التراكمي؛ فهو اختصار لـ Grade Point Average، وهو مُعدل الطالب الذي يُظهر مستوى علاماته في جميع المساقات التي أنجزها في كل سنواته الدراسية الجامعية، ويمكن أن يُحسب من مئة، أو من 4؛ وذلك حسب نظام الجامعة.

طريقة حساب المعدل الفصلي

يُحتسب معدل الفصل لطلبة الجامعات بطريقة تختلف عن طريقة احتساب المعدل في المدارس؛ وذلك بسبب نظام الساعات المعتمد لكل مادة، وعليه يكون القانون كالآتي:

المعدل التراكمي= (المادة الأولى*عدد ساعات المادة الأولى+ المادة الثانية* عدد ساعات المادة الثانية)/(عدد ساعات المادة الأولى+الثانية).

إعلان السوق المفتوح

مثال:

درس طالب جامعي مادتين دراسيتين، وكانت علامة المادة الأولى 85%، وساعاتها المحتسبة هي ثلاث ساعات، أما المادة الثانية فعلامتها 91% وعدد ساعاتها ساعتان، كيف يحسب المعدل؟

(3*85+2*91)/(2+3)= 87.4 هو معدل الطالب خلال الفصل أي بتقدير جيد جدًا.

السوق المفتوح

طريقة حساب المعدل التراكمي

لحساب معدل الجامعة التراكمي يجب حساب جميع المعدلات الفصلية، ثم يُحتسب المعدل التراكمي عن طريق اتباع المعادلة الآتية:

المعدل التراكمي = (المعدل الفصل الأول*عدد ساعات الفصل الأول)+ (معدل الفصل الثاني* عدد ساعات الفصل الثاني)/ عدد الساعات الكلية لجميع الفصول المحسوبة.

مثال:

  • المعدل في الفصل الأول: 3.75 وعدد ساعاته 12 ساعة.
  • المعدل في الفصل الثاني: 3 وعدد ساعاته 9 ساعات.
  • المعدل التراكمي: (3.75*12+9*3)/21= 3.428

كذلك يوجد العديد من المواقع الإلكترونية على شبكة الإنترنت التي تمتلك حاسبات إلكترونية تحتسب المعدل التراكمي، لكن يجب الانتباه لقيمة الرموز المتبعة في الجامعة.

تحويل المعدل إلى نسبة مئوية

يكون المعدل في بعض الجامعات من 100 وأحيانًا يكون من 4 أو من 5، لكن يمكن بسهولة تحويل المعدل الفصلي أو التراكمي ليصبح بنسبة مئوية؛ وذلك عن طريق استخدام المعادلات الآتية:

عند التحويل من 4 إلى 100

المعدل المئوي= (المعدل من 4*100)/4

مثال: كم يكون المعدل من 100 إن كان 2.7 من 4؟

(2.7*100)/4=67.5%

عند التحويل من 5 إلى 100

المعدل المئوي= (المعدل من 5*100)/5

مثال: كم يكون المعدل من 100 إن كان 4.2 من 5؟

(4.2*100)/5= 84%

النتيجة والتقدير الذي يُمثلها

  • 100-95% تمثل 5 نقاط أو A+ أو ممتاز مرتفع.
  • 94-90% تُمثل 4.75 نقطة أو A أو ممتاز.
  • 89-85% تُمثل 4.5 نقاط  أو جيد جدًا مرتفع B+.
  • 84-80% تُمثل 4 نقاط أو جيد جدًا B.
  • 79-75% تُمثل 3.5 نقاط أو جيد مرتفع C+.
  • 74-70% تُمثل 3 نقاط أو جيد C.
  • 69-65% تُمثل 2.5 نقطة أو مقبول مرتفع D+.
  • 64-60% تمثل 2 نقطة أو مقبول D.
  • أقل من 60% تُمثل نقطة واحدة أو رسوب F.
اقرأ أيضاً:  ترجمة النصوص وطرق التعريب

نتيجة المعدل الجامعي

تتوقف نتيجة المعدل الجامعي على عدد الساعات التي درسها الطلب لكل مادة من المواد أو مقرر من المقررات الدراسية، وذلك لأن عدد الساعات الخاص بكل مادة ليس أمرًا ثابتًا، كما أن المعدل الجامعي يتوقف أيضًا على نتيجة الطالب في الامتحانات وطبيعة بلاد الدراسة، حيث يوجد لكل بلد طريقة مختلفة في حساب نتيجة المعدل الجامعي، فيُمكن أن يكون المعدل الجامعي لدى بعض البلدان عبارة عن أحرف يُتفق عليها في نظام الجامعة من أجل تحديد مستوى الطلاب، كما يوجد نظام آخر رقمي يعتمد بشكل أساسي على الدرجات التي يحصل عليها الطلاب من خلال نتائج امتحاناتهم وتحصيلهم الدراسي ونشاطهم وعملهم أثناء الدراسة، وتُقسّم المراحل الجامعية التي يمر بها الطالب إلى عدة فصول وسنوات، كما أن المعدل يُقسّم إلى معدل فصلي وآخر تراكمي، كما يوجد معدل نهائي، ويكون التعامل مع تلك المعدلات بنفس المبادئ الحسابية مع بعض الاختلافات البسيطة، بحيث يُحتسب المعدل الجامعي النهائي مع نهاية كل عام دراسي ومع نهاية آخر سنة دراسية في الجامعة أيضًا.

تأتي أهمية احتساب نتيجة المعدل الجامعي من كونها سببًا رئيسيًا لحث الطلاب إلى التميز عن أقرانهم، فالمعدل الجامعي النهائي من الأمور التي تظل مرافقة للطالب الجامعي في حياته الجامعية وما بعدها، فنتيجة المعدل بمثابة معيارًا أساسيًا طويل الأمد من أجل قياس أداء الطالب ومشاركته في الحياة الأكاديمية داخل الكلية التي كان يدرس بها، والكثير من برامج الدراسات العليا في دول العالم ذات متطلبات صارمة فيما يخص نتيجة المعدل الجامعي، كما تزيد أهمية احتساب المعدل الجامعي وإدراك الطالب لها عندما يكون لديه رغبة في مواصلة الدراسة في الجامعات خارج بلده.

لا يقتصر الاهتمام بنتيجة المعدل العام على الجانب الدراسي فقط، بل إنه يمثل أهمية كبيرة بالنسبة إلى الإحصائيين، والديموغرافيين، والاقتصاديين، وعلماء الأحياء، وغير ذلك من الباحثين، وذلك لأن المعدل العام من أكثر السبل للتعرف على أفضل الحالات شيوعًا.

تُعد الفائدة الكبرى من استخدام المتوسط الحسابي في مجال الإحصاء أن هذه الطريقة تُوفّر طريقة بسيطة وسهلة لحساب المعدل، فيُمكن لأي شخص أن يقوم بعمليات الجمع، ومن ثم يتبعها بعملية القسمة لكي يحسب المعدل، وبالتالي يكون من البديهي معرفة أنه كلما زاد المعدل التراكمي الخاص بالطالب الجامعي، فإنه سيحظى بتقدير أعلى، حيث يُحتسب المعدل التراكمي الخاص بالطلب من خلال جمع العلامات من جميع المواد التي سبق له دراستها وامتحانها في جميع الفصول، ومن ثم قسمة المجموع على عدد العلامات لا الفصول، وضرب الناتج في العدد 100؛ لاستخراج النسبة المئوية.

اقرأ أيضاً:  طرق المذاكرة الحديثة

يرى الكثير من الإحصائيين أن حساب المتوسط الحسابي لمجموعة من القيم والعلامات المنحرفة في مجموعة بيانات؛ سيكون سببًا في التعبير عن نواتج خاطئة، ففي حالة الطالب الجامعي الذي يحصل على معدل عالٍ، فإن ذلك لا يعني بالضرورة أنه كان فائقًا في جميع المواد الدراسية، بل من الممكن أن تكون نتيجته في بعض المواد منخفضة، ولكن بسبب حصوله على أعلى الدرجات في مادة أخرى، فإن التقدير العام المرتفع جعله يبدو وكأنه فائقًا في كافة المواد، واجتازها بعلامات عالية، وكذلك في حال كان هناك عشرة أشخاص يجلسون على مائدة طعام، وكان تسعة من الجالسين يعملون بمهنة التدريس براتب سنوي يصل إلى 45 ألف دولاراً أمريكياً، بينما الشخص العاشر فهو أحد رواد الأعمال، ويتقاضى سنويًا 5 ملايين دولار، فإن المتوسط الحسابي للرواتب السنوية لهؤلاء الأشخاص يصل إلى 540500 دولار، ولكن هذا الناتج النهائي ليس معبرًا إطلاقًا عن راتب أغلب الأشخاص الذين يجلسون على المائدة؛ ولذلك يُفضل استخدام الوسيط الحسابي في بعض الحالات للحصول على نتائج أقرب إلى المنطق.

طريقة حساب المعدل العام

يقع المعدل العام أو المتوسط الحسابي في العادة بين أكبر وأقل القيم لمجموعة من البيانات، وهو ما يُعرف بالقيمة الوسطى أو ما يُعبّر عنها، ويختلف استخدام طريقة حساب المعدل العام تبعًا إلى الهدف المراد الوصول إليه من وراء هذا الحساب، فيُمكن أن يُستخدم في الناحية الأكاديمية لتقييم الطلاب بناءً على أدائهم خلال فترة الدراسة الجامعية، أو في النواحي الاقتصادية لحساب متوسط الإنتاج، والصادرات، والواردات، والاستهلاك، ومتوسط الأجور، وغير ذلك.

تتمثل طريقة حساب المعدل العام لعدد من الأرقام في جمع هذه الأرقام، ومن ثم قسمة الناتج على عدد الأرقام، ومن الأمثلة على حساب المعدل العام أنه في حال قام شخص بتقديم سبعة امتحانات في مادة الرياضيات على مدار فترات متباينة من العام الدراسي، وكانت علاماته على النحو التالي: 89، 73، 84، 91، 87، 77، 94، فإن مجموع هذه الأرقام هو 595، وعندما نقسم هذا المجموع على عدد العلامات 7، فإن المعدل العام سيكون 85%.

هناك العديد من الأمثلة لاستخدام المعدل العام بخلاف المجال الدراسي ومن ذلك حساب سرعة السرعات الخاصة بعدد من السيارات، فإن سرعة ست سيارات على نفس الطريق بالميل لكل ساعة كالتالي: 66، 57، 71، 54، 69، 58، فبالتالي سيكون مجموع سرعات هذه السيارات 375، وعندما نقسم هذا المجموع على عدد السيارات نفسها وهو 6، فإن المعدل العام سيكون 62.5 ميل لكل ساعة، كذلك في إحدى الرحلات لمجموعة ما، إذا توقفت حافلة من أجل تعبئة البنزين في أربعة مناطق مختلفة، وكانت أسعار البنزين في تلك المناطق المختلفة على النحو الآتي: 1.79$، 1.61$، 1.96$، 2.08$، فإن المعدل العام لأسعار البنزين سيكون ناتج جمع الأسعار في الأربع مناطق وهو 7.44$ مقسومًا على عدد المناطق 4، وبالتالي سيكون الناتج العام 1.86$.

اقرأ أيضاً:  العمل من المنزل عبر الإنترنت

كيفية حساب المعدل الجامعي من 4

عند الإجابة عن سؤال كيفية حساب المعدل الجامعي من 4 للطلاب، فإن هناك أكثر من طريقة معتمدة لدى الجامعات في العالم لحساب المعدل الجامعي، ومن أبرز هذه الطرق وأكثرها انتشارًا نظام الرموز، حيث يُنظَر في هذه الطريقة إلى الساعات التي أنجزها الطالب وعدد المواد الدراسية، وفي هذه الحالة يجب معرفة قيمة كل رمز من الرموز الموجودة، وحساب المعدل الجامعي من 4 وفقًا لهذه الرموز، ويُمكن حساب المعدل الجامعي من 4 من خلال تحديد مقياس الدرجات الخاص بالجامعة، فيكون على شكل رموز أو أرقام من 1 إلى 4 مثل:

  • A=1
  • B=2
  • c=3
  • D=4

بعد ذلك تُجرى عملية جمع العلامات النهائية، مع تسجيل القيم التقديرية لكل علامة من العلامات من ذلك كتابة قيمتها الصحيحة في المقياس الخاص بالدرجات، ومن ثم تُجرى عملية القسمة، بحيث يكون حساب المعدل التراكمي: (تقدير المادة A بالنقاط × عدد الساعات الدراسية للمادة) + (تقدير المادة B بالنقاط × عدد الساعات الدراسية للمادة) وهكذا مع باقي المواد مع قسمة عدد الساعات الدراسية لكل هذه المواد.

من الأمثلة على ذلك: إذا كان مساق مادة إدارة الأعمال 3 ساعات، وعدد النقاط 2.7، ومساق مادة المحاسبة والمراجعة 3 ساعات، وعدد النقاط 3.7، بينما مساق مادة الاقتصاد 3 ساعات، وعدد النقاط 2.0، ومساق مادة الرياضة والإحصاء 3 ساعات، وعدد النقاط 3.0، فإن حساب المعدل العام يكون بضرب عدد النقاط في عدد الساعات كالتالي: (2.7×3)+(3.7×3)+(3×2.0)+(3+3.0)= 34.2، ومن ثم نقسم على عدد الساعات للمواد كالتالي: 34.2÷( 3+3++3+3)= 20.4، إذن المعدل الجامعي من 4 بالنقاط هو 20.4.

أهمية المعدل الجامعي

يُعد الطالب الجامعي مميزًا في حال حصوله على معدل جامعي عالي، وهذا يُساعده على الحصول على وظيفة أفضل في المجال العملي بعد إنهاء حياته الدراسية؛ إذ إن المعدل الجامعي سيرافقه في سيرته الذاتية طوال العمر، كما أن المعدل التراكمي الجامعي يقيس أداء الطالب ومشاركته الأكاديمية، ويُعد من متطلبات برامج الدراسات العليا، وبالطبع يهتم الخريجون بالمعدل التراكمي في حال أرادوا إكمال دراساتهم العليا في جامعات أجنبية؛ فهو مهم في تقييم الطالب وقبوله.

مقالات مشابهة

معلومات شاملة عن الدبال

معلومات شاملة عن الدبال

الفرق بين الحسب والنسب

الفرق بين الحسب والنسب

دليلك الشامل عن كوكب زحل

دليلك الشامل عن كوكب زحل

طرق الترجمة القانونية

طرق الترجمة القانونية

كيفية عمل استبيان ودراسة جدوى

كيفية عمل استبيان ودراسة جدوى

أهمية الاقتصاد

أهمية الاقتصاد

أهمية الموارد البشرية

أهمية الموارد البشرية