خدمات

كيفية كتابة مقدمة بحث

كيفية كتابة مقدمة بحث

البحث ومقدمته

هو عبارة عن دراسة تتم من أجل توضيح موضوعٍ معينٍ بشكلٍ مفصّلٍ، حتى يصل القارئ في النهاية إلى معلومات جديدة ومهمة بالنسبة له، وتُبنى تلك الدراسة على تحقيق منهجي شامل ومتنوع للوصول إلى ما لم يصل إليه أحدٌ من قبل، وبالنسبة لمقدمة البحث فلها أهمية كبيرة جدًا، حيث إنّ القارئ يحدد استكمال قراءته من عدمها بناء على تلك المقدمة، فلو كانت جذابة ومتميزة ومتقنة سوف تأسر القارئ لمعرفة كامل محتوى البحث، أما لو كانت عكس ذلك فلن يقدر على استكمال البحث أبدًا، ولذلك يجب على من ينوي كتابة بحث جديد أن يركز في كتابته للمقدمة جيدًا.

شروط كتابة مقدمة بحث

هناك بعض الشروط التي يجب توافرها عند كتابة مقدمة البحث حتى تخرج في أفضل صورةٍ ممكنةٍ، وأولى هذه الشروط هو: تحديد الهدف الذي يتم كتابة البحث من أجله، ثانيًا لا بد من أن تكون اللغة التي يتم بها كتابة البحث سليمة تمامًا ولا توجد بها أية أخطاء لغوية أو إملائية، ثالثًا ذكر عناصر البحث والعناوين الرئيسية التي توجد بداخله، وإن كان البحث مقسمًا إلى أقسام فيجب ذكر عناوين تلك الأقسام، رابعًا تحديد السبب الذي من أجله تم اختيار هذا البحث على وجه التحديد، خامسًا وهو متعلق ببداية مقدمة البحث فلابد من أن يكون هناك بداية تمهيدية للموضوع، خفيفة وجذابة تجذب القارئ إلى استكمال المقدمة والبحث، سادسًا يجب ان تكون مقدمة البحث موجزة إلى أقصى حدٍ ممكن حتى لا يمل القارئ منها، سابعًا يتوجب على الكاتب أن يعرف تمام المعرفة أنّ المقدمة هي من تعطي الانطباع الأول لدى القارئ، لذلك يجب الاهتمام بها وكتابتها بشكلٍ جيدٍ يدل على كفاءة وخبرة صاحبها.

كيفية كتابة مقدمة البحث

عند البدء في كتابة مقدمة البحث لابد من وضع نبذةٍ بسيطةٍ عن الموضوع، ثم القيام بكتابة بدايةٍ رائعة ومشوقة مليئة بالعبارات الجذابة التي تأسر القارئ فور رؤيته لها، ولا مشكلة من إضافة نصوصٍ صغيرة مقتبسة من أشخاص ومقدماتٍ أخرى، ولكن يستحسن عدم وضع مثل هذه الاقتباسات أكثر من مرة، فالزيادة قد تفسد المقدمة وتجعلها مرقعة ومملة، بعد ذلك يتم توضيح مدى أهمية البحث ومميزاته التي سيجنيها القارئ من بحثه، وأيضًا يجب وضع المصطلحات الأساسية والتي سيتم التحدث عنها بشكلٍ مفصل داخل محتوى البحث ذاته، هذا بجانب توضيح أقسام البحث وعناوينها، ثم يتم التحدث عن الدراسات السابقة التي تم الاستعانة بها عند كتابة ذلك البحث، فبالطبع يكون البحث مبنياً على أبحاث سابقة ومصادر ومراجع يتم ذكرها في نهاية محتوى البحث، ولكن يجب أيضًا توضيح تلك الدراسات بشكل موجز ثم إلحاق ما تم إضافته من مستجدات في نهاية تلك الفقرة، وأخيرًا توضيح فرضيات البحث والأسئلة التي ستدور في ذهن القارئ فور رؤيتها؛ لكي يتشوق لمعرفة الإجابة داخل محتوى البحث.

تحري الدقة مع الدراسات والمصادر

بالطبع سيذكر الباحث في مقدمة بحثه بعض الدراسات السابقة والمصادر والمراجع التي استعان بها في كتابته، وهنا يتوجب عليه أن يتأكد من جمع معلوماته من مصادر صحيحة وموثوقة تمامًا، وهذا يتم عن طريق البحث وراء المؤلف والكاتب ومعرفة مدى صدقهم وخبرتهم، وكذلك البحث وراء الناشر ومعرفة هل يتحرى الدقة والمصداقية في نشره أم لا، ومن الممكن أيضًا جلب المعلومة من مصدر والقيام بالبحث عنها في مصادر أخرى، والتأكد من وجودها في أكثر من بحث ومصدر حتى يزول الشك من عليها نهائيًا.

السابق
دراسة جدوى مشروعات صغيرة
التالي
أفضل طرق الاستثمار