حياتك

كيف أهتم بالقطط

كيف أهتم بالقطط

القطط المنزلية

لا تتشابه جميع القطط في تصرفاتها وشخصياتها وتجاربها، مما يعني أن هناك قططاً نشيطة واجتماعية أكثر من غيرها، ومنها ما يخاف من الناس، ومنها ما لا يحب الجلوس في البيت، وأهم ما يؤثر على كل هذا هو البيئة التي عاشت فيها القطة؛ على سبيل المثال إذا كانت تعيش مع العديد من القطط الأخرى، فإن تفاعلها سيكون مختلفًا عن القطة الوحيدة، ولا يوجد طريقة مضمونة لاختيار القطة المثالية، مما يجعل اقتناء واحدة بعينها أمرًا صعبًا.

كم تعيش القطط المنزلية

تربية القطط في المنزل التزام طويل الأمد؛ لأن متوسط ​​عمر القطة في الأماكن المغلقة يتراوح بين 13-17 عامًا، هذا يعني أن القطة تحتاج إلى عناية لفترة طويلة؛ لأنها لا تعتمد على نفسها في الكثير من الأمور، ويمكن أن تكون القطط المنزلية لطيفة للغاية ومسلية؛ لذا ليس من الصعب احتمالها مع أطفالها كل هذه السنين، ولا تحتاج إلى كثير من الاحتضان وأوقات اللعب.

تغذية القطط

  • يستحسن استشارة الطبيب البيطري لتحديد أفضل نظام غذائي بناءً على عمر القطة ومستوى نشاطها وحالتها الصحية؛ لأن هذه الاعتبارات مهمة في تحديد كمية الطعام التي يجب أن تتناولها القطة، ومن الأفضل شراء طعام عالي الجودة للقطط.
  • تحتاج القطط إلى التورين؛ وهو حمض أميني أساسي لصحة القلب والعينين؛ لذا يجب أن يكون الطعام الذي تأكله متوازنًا مع مرحلة حياتها.
  • تحتاج القطط إلى توفير مياه عذبة ونظيفة في جميع الأوقات، وغسل وإعادة تعبئة أوعيتها يوميًا.
  • تصاب القطط بالتسمم إذا أكلت طعامًا يحتوي على البصل أو الثوم؛ لذا لا يجب إطعامها باقي الوجبات المنزلية إذا كانت تحتوي عليهما.
  • يمكن أن تصاب القطط بفقدان الشهية؛ لذا يجب اصطحابها إلى الطبيب البيطري إذا استمرت الحالة لأكثر من يومين.

لوازم تربية القطة داخل المنزل

  • صندوق القمامة: أفضل نوع من صناديق القمامة هي الصناديق المفتوحة؛ لأن هذا يمنع الصندوق من تجميع الروائح الكريهة، وإذا كان في البيت أكثر من قطة؛ يجب أن يكون لكل واحدة صندوق خاص، ومن المستحسن أن تكون أرضية الصندوق دون رائحة؛ لأنه إذا كانت الروائح التي تحجب رائحة فضلات القطط قوية جدًا، من الممكن أن تختار القطط مكانًا آخر للقمامة.
  • ألعاب القطط: تصبح القطط أقل مرحًا كلما تقدمت في العمر، إلا أنها تحتاج دائمًا إلى ألعاب لتحافظ على نشاطها وتخرج بعض طاقتها، والألعاب تساعد القطط أن لا تعض كل شيء أمامها؛ مثل يد صاحبها، ومن الأفضل أن تكون الألعاب مثبتة على نهاية عصا، ومن غير المرجح أن تحب القطط ألعابها سريعًا، وتبقى تلعب بأدوات صاحبه، مثل: فرشاة الشعر، والأقلام.
  • ناقل القطط: يحتاج صاحب القطط إلى حامل للقطة عندما يأخذها إلى مكان بعيد أو عند زيارة الطبيب البيطري، ومن الصعب على القطة التأقلم معه سريعًا، خاصةً إذا كانت جوانبه قاسية أو أرضيته خشنة، ومن الجيد أن يكون مفتوحًا في البيت، وأن يكون فيه بعض الطعام بين الحين والآخر؛ لتعتاد القطة عليه، ولا تفرط في الخوف من الجلوس فيه مستقبلًا.
  • عمود الخدش: تحب القطط شحذ مخالبها دائمًا، ومن الأفضل أن يكون لديها عمود للخدش، بدل أن تقوم بذلك على الأرائك والسجاد والأبواب والأثاث، ومن الصعب تمرين القطة على خدش أظافرها في المكان المخصص؛ لذا من الأفضل أن يكون في كل غرفة عمود للخدش؛ للحفاظ على جميع الممتلكات سليمة، مع ذلك يجب تدريبه على عدم خدش أي شيء غيره، وهذا عن طريق رشها برذاذ الماء عند الإمساك بأي شيء غير عمود الخدش.
السابق
أعطال التليفون الأرضي
التالي
كيف أنظف قطتي