المملكة العربية السعودية

محافظة طريب في السعودية

محافظة طريب في السعوديه

محافظة طريب

تقع محافظة طريب في السعودية في الجهة الشرقية من إمارة منطقة عسير، في جنوب غرب المملكة العربية السعودية، في قارة آسيا، وتقع شمال محافظة خميس مشيط على بعد 65 كم، وعلى بعد 950كم جنوب العاصمة الرياض، وترتفع عن سطح البحر بمقدار 600 متر تقريباً،وتتوسط محافظات مضة في شمالها، والعرين إلى الشرق منها، والعراقيين جنوبها، ويعرى وبلاد شهران في غربها.

التقسيم الإداري في محافظة طريب

يتبع لمحافظة طريب ستة مراكز إدارية تقسم إلى فئتين هما: مراكز الفئة (أ): وتضم مركز الصبيخة، مركز المضة، ومراكز الفئة (ب): وتضم مركز الغضاة، ومركز العرقة، ومركز الخنقة، ومركز ملحة الحباب.

ويتبع لهذه المراكز عدد من القرى مثل : آل عرفان، والحدبة، والفرعة، ومشرفة، والحرجة، والتي تعتبر قرى قديمة جداً، أما قرى العطيفة والغيبة وكوريل، تعتبر قرى حديثة في المنطقة.

الطبيعة الجغرافية والمناخية في محافظة طريب

تقع محافظة طريب ضمن منطقة الدرع العربي النوبي، وتمتاز طبيعة هذه المنطقة بصخورها الرسوبية والبركانية، ومن التضاريس البارزة في المحافظة:

  • الجبال: والتي تمتاز بأنها شاهقة الارتفاعات، وتقع هذه الجبال في الجزء الشرقي لمحافظة طريب ومن أهمها: جبل العار، جعيدان، وزيد، والفراش، وغيرها، كما وتتواجد الجبال أيضاً في غرب المحافظة مثل: جبل ذريان، وام القصص، والصلوخ، وغيرها.
  • الأودية: حيث يعد وادي طريب أشهر وأكبر الاودية في المحافظة، والتي سميت المحافظة نسبةً له.

يتميز مناخ المنطقة الشرقية في محافظة طريب بانخفاض درجة الرطوبة النسبية، و صغر المدى الحراري، وتبقى درجات الحرارة معتدلة فيها، وتتساقط عليها الأمطار بكمياتٍ وفيرةٍ، أما القسم الغربي من المحافظة، فيتمتع بارتفاع درجات الحرارة صيفاً واعتدالها شتاءً.

سكان محافظة طريب

تعاقبت الكثير من القبائل العربية على منطقة محافظة طريب كونها واحدة من أقدم المناطق المعروفة في المنطقة، ومن أشهر هذه القبائل: قبيلة طيء، ونهد، ومجحد، ثم جنب، وأخيراً قبيلة عبيدة والتي لا تزال إلى يومنا هذا مقيمةً فيها، وفي الوقت الحالي، تقيم بعض أسر قحطان وغيرها من الأسر-التابعة لقبائلٍ مختلفة- في محافظة طريب جنباً إلى جنب مع قبيلة عبيد.(3)

محافظة طريب اقتصادياً

يتنوع الاقتصاد في محافظة طريب ويعتمد على كلٍ من:

  • الصناعة: توجد في جنوب منطقة طريب مدينة صناعية، وتنتشر الورش الصناعية الخاصة بصناعة الأثاث، والألمنيوم، والزجاج، والصناعات المعدنية، والتي لا زالت في طور النشوء.
  • الزراعة: تتنوع المحصولات الزراعية التي تنتجها محافظة طريب ما بين الحبوب: كالقمح والقضب- وهو برسيم حجازي ممتاز- وزراعة الفواكه مثل: الرمان والجوافة والبطيخ، إضافة إلى الحمضيات بأنواعها، والخضروات مثل: الطماطم والكوسا والخيار، والباذنجان، والبصل، وغيرها الكثير من المزروعات الشتوية والصيفية.
  • الثروة الحيوانية: إذ يهتم السكان في محافظة طريب بتربية المواشي مثل الإبل والأبقار والضأن والماعز.
  • التجارة: تقع محافظة طريب على الطريق الواصل بين المنطقة الجنوبية للمملكة والمنطقة الوسطى، مما يسهل على الناس التوقف بها والتزود باحتياجاتهم الشرائية المتنوعة، ويوجد في محافظة طريب سوق الإثنين القديم المشهور، ويتهافت الناس عليه من شتى الأماكن للشراء والتجارة، ويتوافر في هذا السوق كل ما يحتاجه المرء، ولعل أهمية السوق تكمن في قربه من محافظة خميس مشيط والتي تعتبر ثالث أكبر مدينة تجارية في المملكة.

التعليم في محافظة طريب

يرجع إقبال الناس على التعليم في محافظة طريب إلى قديم الزمان، حيث انتشرت في مساجدها الكتاتيب-ويعد أشهرها مسجد الفرعة الأثري- وبقي التعليم في الكتاتيب حتى العام 1383 هجرية، حيث تم افتتاح أول مدرسة في المنطقة، التحق بها الكثير من سكان المنطقة والمناطق المجاورة لها، أما في يومنا هذا، تولي الحكومة السعودية أهميةً ومكانةً خاصةً للتعليم، فانتشرت بها المدارس الخاصة بالبنين والبنات.

والجدير بالذكر أن محافظة طريب كانت في بدايتها مجمعاً قروياً تضم 176 قريةً وهجرةً، ثم تطورت لتصبح نقطة ثم مركز ثم مركز إمارة، وفي العام 2014 صدرت إرادة ملكية سامية بتحويل طريب إلى محافظة ومنذ ذاك الوقت تهتم بلدية طريب بتحسين الطرق البرية بين القرى وبين بين المركز من جهة وبين المحافظات الاخرى من جهة اخرى، كما قامت بتوزيع مخططات سكنية وصناعية وتجارية؛ ليتم انشاؤها حتى تخدم تطور المحافظة.

السابق
محافظة صوير في السعودية
التالي
محافظة طريف السعودية