دول أجنبية

مدينة إيبيزا في إسبانيا

مدينة إيبيزا في إسبانيا

مدينة إيبيزا

إيبيزا إسبانيا، هي جزيرة في البحر الأبيض المتوسط، وهي واحدة من الجزر الرئيسية في الأرخبيل الإسباني الذي يعرف باسم جزر البليار. إيبيزا كلمة إسبانية قديمة تعني السعادة الغامرة، ويعود أصل الكلمة إلى اللغة العربية وتحديداً بمعنى كلمة اليابسة. ويعتبر الحكم في الجزيرة ذاتياً، وهي تابعة لإسبانيا، وسبب شهرة هذه الجزيرة هو كثرة الاحتفالات والمهرجانات التي تقام بها، وخاصة خلال فصل الصيف، حيث إنّ الجو يكون مناسباً إلى حد كبير للسياحة. ويطلق مجموعة من السياح عليها اسم جزيرة المرح.

تاريخ إيبيزا 

مرت على الجزيرة العديد من الحضارات القديمة، فأول من استعمرها هم الفينيقيون في عام 654 ق.م، وسموها باسم جزيرة النخيل، تبعهم الآشوريون ثم الرومان، ثم احتلها البيزنطيون، وبنفس الزمن وصل المسلمون إليها وسيطروا على المغرب العربي وبقيت تحت حكمهم إلى قدوم بني غانية، ثم عادت إلى المسيحيين، ومنذ ذلك الوقت إلى الآن بقيت تحت الحكم الذاتي.

مساحة  ومناخ مدينة إيبيزا

إيبيزا هي جزيرة بامتداد 79 كم قبالة ساحل مدينة فالنسيا، وتبلغ مساحتها 572كم²، وهي ثالث أكبر جزيرة في منطقة جزر البليار. وتعد اللغة الإسبانية اللغة الرسمية في الجزيرة. 

إقرأ أيضا:محلية شندي في السودان

يسود الطقس الأوسطي الجو العام في الجزيرة، حيث يكون رطباً مع هطول الأمطار بكثرة في الشتاء، وتصل درجات الحرارة هناك 15 درجة مئوية. بينما في فصل الصيف الذي يبدأ من شهر فبراير وحتى سبتمبر تكون درجة الحرارة 30 درجة مئوية ويكون الطقس معتدلاً. 

السياحة في مدينة إيبيزا

تعرف جزيرة إيبيزا بجزيرة وايت بسبب الهندسة المعمارية الرمزية، وبسبب الحياة الليلية المثيرة، فهي تعتبر من المقاصد السياحية الشهيرة. ويتركز السياح عادة في منطقتين، هما: العاصمة التي تقع على الشاطئ الجنوبي، ومدينة سانت أنتوني إلى الغرب منها، فهي واحدة من الجزر الأكثر شعبية في المواقع السياحية الدولية. كما تعرف المدينة بالجمال الطبيعي البانورامي، وبهندسة المدينة القديمة الجميلة، والشواطئ الرملية. 

تعتبر إيبيزا من الأماكن الجميلة التي تتصف بالمثالية من حيث المياه الفيروزية والرمال البيضاء التي تزينها، وبسبب روعة المناظر الطبيعية الخلابة التي يقصدها الكثير من السياح بسببها، بالإضافة إلى توفر أفخم الأطباق الشهية وخاصة المأكولات البحرية التي توفرها الفنادق الفخمة والمطاعم والمقاهي في الجزيرة. 

يقبل حوالي 2.8 مليون سائح كل عام للاستمتاع بأحد مواقع التراث العالمي المميزة بالعمارة، والساحل الذي يبلغ طوله أكثر من 100 ميل يتخلله حوالي 50 شاطئًا. إن الوقت المناسب للقيام بزيارة هذه الجزيرة هي أشهر الصيف وتحديداً في شهري يوليو وأغسطس.

إقرأ أيضا:مناطق سياحية غير مألوفة

النشاطات السياحية في مدينة إيبيزا

إذا كنت من عشاق الطبيعة فهذه الجزيرة هي وجهتك، حيث تحتوي على بعض المحميات الطبيعية، فترى الطبيعة الأم دون أي تدخل  إنساني، كما تشاهد هناك أيضا الجبال الصخرية المنحدرة على الشواطئ مباشرة في لوحة طبيعية مبهرة. 

في حال كنت من محبي الرياضات المائية فكن على علم أن بغيتك في هذه الجزيرة الصغيرة. فهناك البحر الذي يحيط في جميع الاتجاهات ويمكنك ممارسة الرياضات المائية سواء التزحلق على الماء والتزلج الهوائي أو رياضة التجديف بالقوارب. بينما إذا أردت الاستمتاع بالبحر الهادئ وكنت لا تهوى السباحة فيمكنك أن تستأجر يختاً من ميناء إيبيزا وتأخذ جولة بحرية بمفردك إذا كنت تمتلك رخصة قيادة اليخوت أو استئجار قائد خاص ليأخذك إلى أي مكان تريد.

إقرأ أيضا:مدينة رام الله

طريقة الذهاب الى مدينة إيبيزا

إذا أردت الذهاب والاستمتاع بهذه الجزيرة فيمكنك الحجز عن طريق شركات الطيران المحلية التي تربط الجزيرة بالمطارات الإسبانية، مثل: مطار برشلونة، ومطار فالنسيا. وتحجز سيارة من المطار إلى الجزيرة بكل سهولة بسبب فعالية النقل العام في الجزيرة. 

السابق
مدينة صفاقس العتيقة
التالي
منطقة السطوة في إمارة دبي