العراق

مدينة المحلبية في محافظة نينوى

مدينة المحلبية في محافظة نينوى

مدينة المحلبية

المحلبية كانت تعتبر من قرى ناحية حميدات التي توجد في محافظة الموصل وبالقرب من قضاء تلعفر، وحاليا هي أحد مدن قضاء الموصل الذي يقع في محافظة نينوى، والذي يضمن مدن عديدة؛ مثل: ناحية القيارة، وناحية الشورة، وناحية حمام العليل، وناحية بعشيقة، والمحلبية، ويقع قضاء الموصل في شمال العراق وتتواجد المحلبية في غرب مدينة الموصل على بعد 35 كيلومتراً، وهي واحدة من أكبر مدن قضاء الموصل في محافظة نينوى.

تقسيم مدينة المحلبية وسبب التسمية

تتضمن المحلبية على ما يقارب 13 حياً سكنياً، وتتواجد بين جنوب شرق تلعفر وغرب الساحل الأيمن لمدينة الموصل، وترجع تسمية المحلبية بهذا الاسم نسبةً إلى المحلب وهو نوع من العطور الذي يستخرج من نبات يسمي المحلب.

سكان مدينة المحلبية

عام 2011 بلغ التعداد السكاني لناحية المحلبية ما يقارب 14 ألف نسمة ويجمعهم جميعا وحدة الأصل واللغة، حيث يتحدث أغلبهم التركمانية، وهي لغة من الشعوب التركية، الذين يعيشون في تركمانستان وشمال شرق إيران وشمال غرب أفغانستان وفي شمال القوقاز، وهي لغة من اللغات الألطية التي تضم اللغة التركية واللغات المنغولية واللغات المنشورية التنغوسية.

نشأة مدينة المحلبية

تأسست ناحية المحلبية في عام 1835 عندما أتي مصطفي ياغوب قادماً من مدينة تلعفر، وأنشأ منزلاً له، ثَم أتى إليها العديد من الناس وكان أغلبهم من مناطق تركمانية وبدأ الإعمار بها.

ما يميز مدينة المحلبية

تمتاز ناحية المحلبية بوجود أكثر من علامة أو مكان مميز بها، ومن ضمنها عين ماء مالحة التي تسمي سرب المحلبية، ويعيش بها أسماك والتي تتسم بكونها من أصفي العيون الموجودة بالعراق بالرغم من كونها مالحة، ويستخدم مائها في الزراعة حيث يتواجد أشجار مثمرة كثيرة مثل الرمان والتين والعنب والخوخ، وُجِدَ أيضاً في المحلبية العديد من القطع الأثرية، حيث عثر بها على العديد من الأواني والتماثيل الذين ينتمون إلى زمن قديم.

تمتاز أيضاً بوجود العديد من التلال المحيطة بها والتي تمثل مدن قديمة أثرية؛ ومنها: مدينة بليوز، وخميرة، وقزلار تباسي، ووداي قوجا، وومارطلي، وأزون تبه، وُجِدَ أيضاً على سطح تل بليوز كسر فخار من الدور الأشوري وأدوار أخرى ما قبل التاريخ.

ذُكِرَت المحلبية في كتب البلدانيين العرب من ضمنهم ياقوت في معجمه، حيث تحدث عن وجود العديد من النخل بها وتحدث أيضا عن العين وافرة المياه التي تقوم بسقي بساتين وحقول القري، وتتواجد بقايا مدينة المحلبية الإسلامية في ضواحي الناحية حالياً وعلى أطراف الناحية.

الاقتصاد مدينة المحلبية والبناء

يعتمد معظم أهل ناحية المحلبية في اقتصادهم على زراعة محصولين بالأخص وهم الحنطة والشعير، بالإضافة إلى محاصيل أخرى؛ مثل: القطن، والشلب، والذرة الصفراء، وعباد الشمس، والخضروات، والبقوليات، والأعلاف، والبذور الزيتية، وبالنسبة للأراضي المستخدمة إما مملوكة للمزارعين أو يقومون باستئجارها من الحكومة العراقية.

بداية من عام 2006 وحتى عام 2010 تم الانتهاء من إنشاء عدد من دوائر الدولة التابعة لإدارة ناحية المحلبية وتم بناء أربعة مدارس وبناء مستشفى كبيرة، تم أيضا رصف الطرق وزراعة الأشجار مما أعطاها شكلا جمالياً بين مدن نينوى.

السابق
سيارة لكزس LS 2018
التالي
سيارة لكزس LS 2019