دول أجنبية

مدينة بولونيا الإيطالية

مدينة بولونيا الإيطالية

مدينة بولونيا

هي عاصمة منطقة إميليا رومانيا الواقعة في شمال إيطاليا وأكبر مدنها وأكثرها تقدماً، وهي مركز زراعي وصناعي ومالي مهم، حيث يوجد مقر العديد من الشركات الميكانيكية والإلكترونية والغذائية الكبيرة فيها، بالإضافة إلى أنها واحدة من أكبر المعارض التجارية الدائمة في أوروبا.

سكان بولونيا

بولونيا هي سابع أكبر مدينة من حيث عدد السكان في إيطاليا، حيث بلغ عدد سكانها 806.000 نسمة حسب إحصائية عام 2020 وهو ارتفاع بنسبة 0.37% عن عام 2019، ويتحدث سكانها اللغة الإيطالية.

تاريخ بولونيا

ترجع أصول المدينة إلى الحضارة الإتروسكانية، وقد تم احتلالها من قبل قبيلة بوي الغاليّة في رومانيا في القرن الرابع قبل الميلاد وأصبحت مستعمرة رومانية، وخضعت لإكسرخسية رافينا اليونانية في القرن السادس، ثم انتقلت إلى البابوية، وتم احتلالها من قبل القوط الغربيين، الهون، القوط، واللومبارد بعد الغزوات البربرية، وبعد فترة إقطاعية أصبحت بولونيا مجتمعًا حرًا عندما اعترف الإمبراطور بحقوقها في أوائل القرن الثاني عشر.

أدى الصراع بين الغويلفيون والغيبيلينيون وهما حزبان متعارضان في السياسة الإيطالية إلى هيمنة سلسلة من اللوردات بيبولي، فيسكونتي وبينتيفوغليو قبل أن يتم دمجها مع الولايات البابوية بواسطة البابا يوليوس الثاني عام 1506، وتمتعت بعدها بثلاثة قرون من السلام والازدهار. قاطعت السيطرة الفرنسية الحكم البابوي لفترة وجيزة بين 1797-1814 قبل أن يحمي النمساويون بولونيا 1849-1860 وتوحدوا مع مملكة إيطاليا عام 1860. وقد تم احتلالها أيضاً من قبل القوات الألمانية من سبتمبر 1943 حتى استعادتها قوات الحلفاء عام 1945، عانت خلالها بولونيا من قصف جوي ومدفعي كثيف.

إقرأ أيضا:منطقة غرفة التجارة في محافظة إربد

مناخ بولونيا

تقع على ارتفاع 66م فوق مستوى سطح البحر ويصنف مناخها على أنّه دافئ ومعتدل وهطول أمطار كثيرة حتى في أكثر الشهور جفافاً، ويبلغ متوسط درجة الحرارة 14.0 درجة مئوية وهطول الأمطار حوالي 774مم في السنة.

التعليم في بولونيا

أسست جامعة بولونيا عام 1088 وتعتبر أقدم جامعة في العالم، وقد كانت مركزًا مهمًا للحياة الفكرية الأوروبية خلال العصور الوسطى، وجذب العلماء من إيطاليا وجميع أنحاء أوروبا. أما اليوم تنتشر 11 مدرسة بالجامعة و 33 قسمًا و 93 مكتبة في جميع أنحاء المدينة، وتشمل أربعة  فروع فرعية في: تشيزينا، فورلي، رافينا، وريميني المجاورة.

الرياضة في بولونيا

اللقب الرياضي لبولونيا هو مدينة السلة إشارة إلى النجاحات التي حققها ناديا كرة السلة التاريخيان المتنافسان في المدينة، فورتيتودو و فيرتوس، على الرغم من أنّ الأندية يشار إليها الآن غالبًا بأسماء رعاتها الحاليين. وتتمتع كرة القدم أيضًا بتقاليد قوية فيها والنادي الرئيسي في المدينة هو بولونيا إف سي 1909، والذي فاز بسبع بطولات دوري إيطالي آخرها في 1963-1964، مما يجعله سادس أنجح فريق في تاريخ الدوري.

اتحاد الرجبي موجود أيضًا في المدينة، وهو نادي رجبي بولونيا 1928 ليس واحدًا من أقدم نوادي اتحاد الرجبي الإيطالية فحسب، بل هو أيضًا أول نادٍ على الإطلاق ينتمي إلى اتحاد الرجبي الإيطالي، وهو أقدم نادٍ لاتحاد الرجبي في إيطاليا لا يزال قائماً.

إقرأ أيضا:مدينة القيارة في محافظة نينوى

اقتصاد بولونيا

تتميز بولونيا بقطاع صناعي مزدهر، يركز بشكل تقليدي على تحويل المنتجات الزراعية والحيوانية والطاقة والسيارات والمنسوجات والهندسة وغيرها. وتعتبر بولونيا مركزًا لما يسمى وادي التعبئة والتغليف، وهي منطقة معروفة بتركيزها العالي للشركات المتخصصة في تصنيع آلات التعبئة التلقائية، كما تشتهر بشبكتها الكثيفة من التعاونيات، وهي ميزة تعود إلى النضالات الاجتماعية للمزارعين والعمال في القرن التاسع عشر وتنتج اليوم ما يصل إلى ثلث ناتجها المحلي الإجمالي

السابق
مدينة الحب قامشلو
التالي
مدينة الشوال السودانية