الأردن

معمارية جسر عبدون

معمارية جسر عبدون

منطقة عبدون

عبدون هي عبارة عن المنطقة التي تتألف من حي عبدون الجنوبي وحي عبدون الشمالي الواقعين في منطقة زهران وسط عاصمة المملكة الأردنية الهاشمية عمان، وتتصف بأنها واحدة من المناطق الراقية التي تشهد حركة ونشاط على مدار الساعة، كما تتميز بأنها منطقة سكنية وتجارية فخمة؛ إذ يسكنها العديد من الشخصيات البارزة والهامة في المملكة، ونسبة عالية من الأجانب، ناهيك على أنها تمثل بقعة جغرافية مميزة بالنسبة للمستثمرين في المجال السياحي والخدماتي، حيث تضم عبدون مجموعة من المولات التجارية المعروفة، ونذكر من أبرزها تاج مول، إلى جانب وجود الكثير من المطاعم والمقاهي والحدائق، والجدير بالذكر أنها تشمل بين أحيائها على عدة سفارات، مثل: السفارة المصرية، وسفارة المملكة العربية السعودية، وسفارة الولايات المتحدة الأمريكية، والسفارة البرتغالية، بالإضافة إلى السفارة السورية.  

حدود منطقة عبدون التنظيمية 

تشترك منطقة عبدون في حدودها التنظيمية مع عدة مناطق أخرى، هي: 

  • الجزء الشمالي: حي أم أذينة الشرقي، وحي الرضوان. 
  • الجزء الجنوبي: منطقة المقابلين، وبدر، وأم قصير، والبنيات. 
  • الجزء الغربي: منطقة بيادر وادي السير. 
  • الجزء الشرقي: منطقة بدر. 

بناء جسر عبدون 

يقع جسر عبدون المعلق أو كما يطلق عليه اسم جسر كمال الشاعر في منطقة عبدون؛ حيث تم بدء العمل على تصميمه عام 2002 من قبل شركة دار الهندسة، وهي تمثل الشركة التي قامت بالإشراف على المشروع، وهي عبارة عن منظمة استشارية ذات تخصصات متعددة للهندسة والتخطيط والعمارة والاقتصاد وإدارة المشاريع والبيئة، وعملت على إقامة ما يزيد عن 950 مشروعاً بحوالي 63 دولة، في حين تم تنفيذ الجسر من قبل شركة لارسون وتوبرو بالتعاون مع الشركة الفنية للإنشاءات، بتكلفة تراوحت ما بين 10-15 مليون دينار أردني، فيما تم تسليمه نهاية عام 2006، وعلى ذلك بدأ المواطنين والمقيمين في الأردن باستخدامه، وهو يقوم على الربط ما بين حي عبدون الشمالي وحي الرضوان في منطقة زهران.

مواصفات معمارية جسر عبدون 

يقع جسر عبدون المعلق على ارتفاع أدنى نقطة في الوادي بما يقارب 45م، فيما بلغ طوله ما يقارب 450م، ويشمل على 4 مسارب، ويستند على ثلاثة ركائز شوكية رئيسية من الاسمنت، ومن كل جهة يشد عليها خمسة كوابل مصنوعة من المعدن، كما تم العمل على تحميل الطريق بمجموعة قليلة من الركائز، مع ترك مساحة خالية لافتة، كما أنه معلماً عالمياً للخطوط الفنية يتميز بها عن جميع الجسور المعلقة، وذلك بفضل شموله على إلتواء فني مذهل، ويحمل تصميم على شكل حرف أس، في حين يتميز بأنه يمثل أول جسر معلق يوفر درجة ميلان تتوافق مع سرعة السيارات والمركبات عليه، ناهيك على ما قدمه من فوائد مرورية تمثلت بالربط بين منطقة عبدون وكل من منطقة جبل عمان، ومنطقة الدوار الرابع، ودون إحداث أي أزمات مرورية. 

قوة تحمل جسر عبدون 

تم قيادة 3100 مركبة/الساعة على جسر عبدون المعلق مع بداية الافتتاح، في حين يسير عليه في وقتنا الحالي ما يزيد عن 4500 مركبة/الساعة، حيث يتميز الجسر بقوة تحمل واستيعاب كبيرة بفضل التصميم الرائع الذي يشمل عليه؛ حيث تم بناءه بطبيعة تستطيع تحمل ضغط وأوزان أكثر من الأرقام المسجلة، كما تم العمل على تجهيزه لاستقبال المركبات طوال اليوم، إلى جانب تجهيز طاقم صيانة مستعد دائماً لأي أعمال من ناحية الدهان، أو الإضاءة، وما شابه ذلك.

تسمية جسر عبدون 

تم تسمية جسر عبدون تيمناً باسم مصممه المهندس المعماري كمال الشاعر، وهو من مواليد مدينة السلط، عمل على تأسيس مؤسسة دار الهندسة عام 1956 في بيروت، والتي تمثل اليوم واحدة من أكبر مكاتب الاستشارات الهندسية العربية، وتقع ضمن قائمة أكبر 20 شركة في المجال الهندسي، فيما يصل عدد فروعها إلى 45 فرعاً منتشرين في مناطق الشرق الأوسط، وأفريقيا، وأمريكا، وأوروبا. 

السابق
مشاريع سياحية جديدة في المملكة الأردنية الهاشمية
التالي
نبذة عن حدائق الحسين ومرافقها