من أهم أساليب علم المعاني

علم المعاني

إن اللغة العربية بحرٌ من بحور المعارف والعلوم المتنوعة، فإنها تترك بصمةً واضحةً في كل ضربٍ من ضروب الحياة، ومن أهم علوم اللغة العربية هو علم البلاغة والذي يختص بالألفاظ والمعاني وطريقة إيصاله وفهمه للمخاطب بطريقة موجزة وواضحة، ويتفرع  عن علم البلاغة ثلاثة أفرع رئيسية وهي علم البيان، وعلم البديع، علم المعاني الذي سنركز عليه في مقالتنا اليوم.

ما هو علم المعاني؟

علم المعاني هو فرع من ثلاثة أفرع لعلم البلاغة، ويختص بعناصر المعاني والتراكيب، ويساعدنا على الاستخدام المناسب للكلمات، وبذلك نختار التركيب اللغوي المناسب للتعبير عن المواقف بأفضل طريقة، وهو العلم الذي لا يقتصر على دراسة كل جملة مفردة على حدة، بل إنه يعمل بدايةً على نطاق علاقات الجمل مع بعضها، ثم على مستوى النص بشكل كامل ليعطي تعبيراً متواصلاً يدل على موقف واحد.

أساليب علم المعاني

الأسلوب الخبري

الأسلوب الخبري هو أسلوب بلاغي يعطي للكلام الواقع فيه احتمالين إما التصديق أو التكذيب، فإنه يشير على دلالة محددة في ظاهرة ما دون التصريح بها، ولا يقصد بالأسلوب الخبري مصطلح خبر المبتدأ، كما أنه يعتبر من أكثر الأساليب استخداماً، ويأتي أحياناً مترافقاً مع التوكيد، بحيث تستخدم أدوات التوكيد قبله، وأكثر أدوات التوكيد استخداماً مع الأسلوب الخبري هي (قد، لقد، نون التوكيد).

إعلان السوق المفتوح

الأسلوب الإنشائي

هو الأسلوب الذي لا يتم فيه إنساب الكلام إلى التصديق أو التكذيب، مما يجعله محققاً بمجرد اللفظ بهذه الأسلوب، فهو يحمل فكرة واحدة فقط مع تنوع معاني الكلمات، فهو يعتمد على إنشاء الكلمات بالاعتماد الأساسي على قول المتكلم.

أغراض الأسلوب الخبري

أغراض وفق مقتضى الظاهر

فائدة الخبر

هو تقديم الفائدة من الكلام إلى المخاطب بشكل مباشرة عن طريق جملة واحدة أو في مجمل الكلام، ويعتبر هذا الغرض هو أصل كل أنواع الخبر، بحيث يقوم المتكلم بإفادة المخاطب بشيء يعتقد أن المخاطب لا يعرفه أو لم يفكر به ويطرأ على ذهنه، فيسمى هذا الغرض كما ورد عند عبد الواحد حسن الشيخ في كتاب البلاغة العربية للطالب الجامعي باسم “إفادة المخاطب”، ومن الأمثلة على هذا الغرض:

  • العلم نور.
  • الدين معاملة.
  • الصدق خير الأخلاق.
اقرأ أيضاً:  شرح مفصّل عن أسلوب الترجي

لازم الفائدة

يقوم من خلالها المخاطب بإعلام المتكلم بأنه على دراية وعلم بما يتكلم به، فلذلك لا يكون الهدف الأساسي منها هو الإفادة الحقيقة، وقد أشار عبد الواحد حسن الشيخ في كتابه عن أن هذا الغرض يحتوي على إقرار واعتراف بأن السامع أو المخاطب أو المتكلم على علم بالحقيقة، ومن الأمثلة على هذا الغرض:

  • أنت رسبت في الامتحان.
  • أنت تخرجت من الجامعة، مباركً لك.

الأغراض بخلاف مقتضى الظاهر

  • تنزيل العالم بفائدة الخبر أو لازم الفائدة أو بهما معاً منزل الجاهل: وذلك لأنه لا يطبق على ما يعرفه، فيلقى الخبر على المخاطب كما يلقى على جاهل، كالقول لمن يعرف وجوب الصلاة لكنه لا يصلي: (الصلاة واجبة) ولشخص لا يحترم أباه لكنه يعرف عن بر الوالدين: (هذا أبوك).
  • تنزيل الخالي الذهن منزلة السائل المتردد إذا تقدم في الكلام ما يشير إلى حكم الخبر: يتم الكلام فيها بصيغة التأكيد كقول الله سبحانه وتعالى (ولا تخاطبني في الذين ظلموا فإنهم مغرقون)، فمقولة إنهم مغرقون تؤكد أن النبي نوح لم يرتاب أو يتردد بخبر الله له بإهلاكهم، فقد خاطبه الله وكأنه يتشفع لهم.
  • تنزيل الخالي منزلة المنكر إذا ظهر عليه علامة ودليل على الإنكار: يستخدم في تأكيد الكلام والدلالة على الاستهزاء بالمخاطب، مثل قول: (جاء أخاك عارضاً رمحه …. إن بني عمك فيهم رماح)، فقول أخاك لا ينكر الرماح، ولكن قدومه والرمح موضوع بشكل عرضي على فخذه تعطي انطباع بعدم الاستعداد للقتال.
  • تنزيل المتردد منزلة الخالي الذهن: كالقول لمن يشكل في قدوم الصيف (جاء الصيف).
  • تنزيل المتردد منزل المنكر: كالقول لمن يستبعد قرب الفرج (إن الفرج قريب).
  • تنزيل المنكر منزلة الخالي الذهن: كالقول لمن ينكر أهمية الطب (الطب نافع) فيكون المخاطب لديه دلائل لو تمعن فيها لزال إنكاره لها.
  • تنزيل المنكر منزلة المتردد: مثل التأكيد على من ينكر شرف الأدب بالقول (ليس الجمال بأثواب تزيننا إن الجمال جمال العلم والأدب)
اقرأ أيضاً:  أنواع التدريب الرياضي

أنواع الأساليب الإنشائية

الإنشاء الطلبي

هو ما يستدعي المطلوب الغير حاصل عند الطلب، ويقسم إلى:

الأمر

يصدر أسلوب الأمر بشكل إلزام واستعلاء من قبل المخاطب، وله معانٍ بلاغية متعددة، وللأمر أربع صيغ، وهي:

  • فعل الأمر.
  • اسم فعل الأمر.
  • المصدر النائب على فعل الأمر.
  • الفعل المضارع المجزوم بلام الأمر.

أما الأغراض البلاغية للأمر فهي كثيرة، منها:

  • الدعاء.
  • التحقير.
  • النصح.
  • السخرية.
  • التمني.
  • التعجيز.

النهي

هو الأسلوب ذو الصورة الواحدة، الذي لا تخلو من حرف الجزم (لا الناهية)، ومن الأغراض البلاغية لهذا الأسلوب:

  • الدعاء.
  • الالتماس.
  • السخرية.
  • التهديد.
  • التحقير.
  • النصح.

الاستفهام

يتم في هذا الأسلوب الطلب من المخاطب أن يفهم الطلب، والعلم بالذي يجهله المتكلم، ويستخدم في هذا الأسلوب أدوات الاستفهام، وهي قسمين:

  • أحرف الاستفهام: وهي الهمزة وهل.
  • أسماء الاستفهام: وهي من، ماذا، متى، كيف، كم.

من الأغراض التي تستخدم في هذا الأسلوب:.

  • التقرير.
  • التعجب.
  • السخرية.
  • الإنكار.
  • التشويق.

التمني

وهو الأسلوب الذي يضمن طلب شيء ما يكون محبب لدى المتكلم، ولكن لا يتوقع حدوثه، ويرد هذا الأسلوب مع استخدام أدوات التمني وهي: ليت، هل، لعل، لو)، ومن الأغراض البلاغية لهذا الأسلوب:

  • التمني لشيء مستحيل الحدوث.
  • التمني لشيء قريب الحدوث.
  • التمني لشيء نادر الحدوث.

النداء

هو أسلوب إنشائي يتوقع منه المتكلم تنبيه المخاطب على أمر ما، عن طريق استخدام إحدى أدوات النداء، وهي: (يا، أيا، أي)، وفيما يأتي مجموعة من الأغراض البلاغية لأسلوب النداء:

  • الندبة.
  • التحسر.
  • التعجب.
  • الاختصاص.

الإنشاء غير الطلبي

هو الأسلوب الذي لا يحتاج إلى وجود طلب معين من قبل المتكلم خلال الكلام، لكنه يكون شيئاً مرغوباً فيه، وأساليب الإنشاء الغير طلبي تنقسم إلى:

المدح والذم

يستخدم هذا الأسلوب أدوات كـ (بئس) في جملة (بئس الصفات الحسد) و(نِعم) في جملة (نِعمَ الأخلاق الأمانة).

اقرأ أيضاً:  مجالات التدريب في التنمية البشرية

القسم

يستخدم هذا الأسلوب مجموعة حروف معينة، وهي: (الواو، التاء، الباء).

التعجب

يستخدم هذا الأسلوب للاستعظام والاستغراب لشيء معين، ويكون بصيغتين قياسيتين هما:

  • ما أفعله، مثل (ما أجمل الشتاء).
  • أفعل به، مثل (أجمل بخالد أدباً).

الرجاء

يحمل معنى الكلام الرجاء ويستخدم أفعال معينة لهذا الأسلوب مثل (اخلولق، عسى، حرى) مثل القول (عسى المطر يهطل قريباً).

العقود

هي عبارة عن مجموعة ألفاظ تستخدم في العقود كالبيع والشراء، والزواج والطلاق، ومختلف المعاملات والعقود، كالقول (زوجتك ابنتي).

تاريخ علم المعاني

لا يوجد إشارة  واضحة لعلم المعاني في كتب البلاغة، لكن هذا العلم مرتبط بشكل أساسي وواضح بالمصطلحات التي قام بإطلاقها البلاغيون، فقد تم استخدام هذا العلم بشكل واضح في دراسة القرآن الكريم والدراسات الشعرية، ويعتبر علم المعاني واحداً من أهم العلوم البلاغية من حيث الاستخدام.

أمثلة عن علم المعاني

  • هل من شافعٍ: أسلوب إنشائي طلبي، استفهام.
  • أحيا البلاد عدالةً ونولا: أسلوب خبري، ابتدائي.
  • ليت العيون ناظرة: أسلوب إنشائي طلبي، تمني.
  • إنا لمن أمة في عهد نهضتنا بالعلم والسيف: أسلوب خبري، نكرة.

فيديو عن أساليب علم المعاني

مقالات مشابهة

ما هي المعادلات الكيميائية

ما هي المعادلات الكيميائية

خواص المادة الفيزيائية

خواص المادة الفيزيائية

كيف أتعلم جدول الضرب

كيف أتعلم جدول الضرب

معلومات حول برج القوس

معلومات حول برج القوس

معلومات حول برج الجوزاء

معلومات حول برج الجوزاء

كيف خدمت الثورة المعلوماتية التعلم عن بعد؟

كيف خدمت الثورة المعلوماتية التعلم عن بعد؟

كل ما يهمك معرفته عن الأبراج الفلكية وتواريخها

كل ما يهمك معرفته عن الأبراج الفلكية وتواريخها