السودان

ولاية غرب دارفور محلية هبيلا

ولاية غرب دارفور محلية هبيلا

محلية هبيلا

تعد محلية هبيلا واحدة من ثمانية محليات تتبع إدارياً لولاية غرب دارفور في إقليم دارفور السوداني، تقع  محلية هبيلا في الجنوب الغربي من الولاية، وتحيط بها محليات كرينك من الجهة الشمالية الشرقية، والجنينة من الجهة الشمالية، ومن الجنوب فوربرنقا، وكلها محليات تابعة لنفس الولاية، أما من الجهة الغربية فهي تشترك بحدود دولية مع دولة التشاد، وتشكّل محلية هبيلا مع كل من محلية بيضة، ومحلية فوربرنقا ما يُعرف بمحافظة هبيلا.
تضم محلية هبيلا وحدتين إداريتين هما: قبي وسواني، وتعتبر هبيلا العاصمة الإدارية للمحلية، كما تضم المحلية أيضاً 54 قرية، وتقدر مساحتها الإجمالية بحوالي 562كم²، فيما بلغ تعدادها السكاني في عام 2008 قرابة 65027 ألف نسمة.

اقتصاد محلية هبيلا

يتركز اقتصاد محلية هبيلا على كل من الثروة الحيوانية، ثم الزراعة، حيث تتميز بغناها بالثروة الحيوانية التي بلغت نحو 150 ألف رأس من الماشية: منها 67 ألف رأس من البقر، و22 ألف رأس من الإبل، و 61 ألف رأس من الضأن، وقد قامت حكومة غرب دارفور بحملة لتحسين نسل الحيوانات في محلية هبيلا، من خلال افتتاح عدد من المشروعات الاجتماعية في المحلية، وقد اشتملت هذه المشروعات على مشروعات زراعية جماعية، ومشروعات لإنتاج الدواجن، وأخرى لتحسين نسل الحيوان، وذلك في خطوة من إدارة الولاية لتأمين كل من الدعم الاجتماعي المباشر، وسبل كسب العيش، والمشاريع المدرة للدخل عبر والتي تهدف إلى زيادة الإنتاج والإنتاجية.
أما من الناحية الزراعية، فتعد محلية هبيلا محليةً زراعية تشتهر بإنتاج كل من محاصيل الذرة، والدخن، والفول السوداني، والسمسم، إضافةً إلى الخضراوات بأنواعها المختلفة، حيث ساعدت خصوبة التربة والظروف الجوية على ازدهار الزراعة فيها، وفي السنوات القليلة الماضية تم تنفيذ مشروع هبيلا الزراعي في  محلية هبيلا ضمن وثيقة الدوحة- التي كان لها دور مهم في استقرار الأوضاع الأمنية ودعم مشروعات الإعمار والتنمية في المحلية، بعد أن كانت قد تعرضت لحالة من عدم الاستقرار الأمني- وكان لهذا المشروع الأثر الطيب في دوران عجلة الزراعة في هبيلا. 

البنى التحتية في محلية هبيلا

تتمتع محلية هبيلا بوجود خدمات تعليمية وصحية واجتماعية فيها؛ فعلى سبيل التعليم، فإن محلية هبيلا تحتوي على مدارس لكافة المراحل الدراسية، ولكلا الجنسين: حيث يوجد فيها 31 مدرسة أساسية، و 18 مدرسة مختلطة، وستة مدارس رُحَّل، ومدرستين خاصتين، إضافةً إلى ثلاثة مدارس ثانوية.
أما فيما يتعلق بالقطاع الصحي؛ فإن محلية هبيلا تحتوي على مستشفى واحد، وثلاثة مراكز صحية، وثمانية شفخانات. وعلى الصعيد الاجتماعي، تعمل خمسة منظمات أجنبية إلى جانب ثلاثة أخرى وطنية من أجل خدمة المجتمع والنهوض به في محلية هبيلا.

ولاية غرب دارفور

تعتبر ولاية غرب دارفور واحدة من ولايات دارفور الخمس، تقع الولاية في غرب السودان، ويحدها من الغرب دولة التشاد، أما من الشرق والجنوب الشرقي فتحدها ولاية وسط دارفور، ومن الشمال والشمال الشرقي ولاية شمال دارفور، وتتميز الولاية بطبيعتها الجغرافية التي تحتوي على عدد من الأودية الموسمية مثل وادي باري، ووادي دبري، ووادي كجا، ووادي اسنقا، ويمر الطريق القاري الذي يربط بين السودان ودول غرب افريقيا في ولاية غرب دارفور، وتحتوي على مطار دولي.

ولاية غرب دارفور إدارياً

تضم ولاية غرب دارفور ثمانية محليات هي: محلية الجنينة، وسربا، وكلبس، وجبل مون، وبيضة، وفوربرنقا، وهبيلا، وتمتد هذه الولايات على مساحة أرض تقدر ب 79.460 كم²، وتعتبر مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور الإدارية، ولولاية غرب دارفور مجلس تشريعي يجيز ترشيح الوالي وحكومة الولاية، ليقوم هذا المجلس بدوره في حل جميع القضايا التي تتعلق بالولاية، وتعيّن على تسيير وضع الولاية السياسي والإجتماعي، والثقافي والتنموي.

ولاية غرب دارفور اقتصادياً

تشتهر ولاية غرب دارفور بالزراعة؛ وذلك بسبب تربتها الخصبة، وتوفر المياه التي تجري في أوديتها الموسمية، كما تشتهر الولاية بتربية المواشي، أما النشاط التجاري فيعتبر ضئيلاً مقارنة بالنشاطين السابقين.

السابق
ولاية نهر النيل في السودان
التالي
مدينة تلس في السودان