التحول الرقمي

6 خطوات لبدء أعمال التجارة الإلكترونية

6 خطوات لبدء أعمال التجارة الإلكترونية

التجارة الإلكترونية

التجارة الإلكترونية electronic commerce والتي يتم اختصارها عادة إلى e-commerce، وهو مصطلح يطلق على التسوق عبر مواقع الإنترنت المختلفة، وذلك عن طريق المتاجر الإلكترونية، ولكن البعض يطلق لفظ المتجر الإلكتروني على الموقع الذي يبيع السلع التابعة للشركة نفسها، أي أنّ الموقع الذي يعرض منتجات لشركة ما يعتبر منصة أو موقع عرض فقط، ولكن بالنهاية فإنّ الغاية واحدة وهي البيع والشراء عن طريق الإنترنت.

أهم 6 خطوات لبدء أعمال التجارة الإلكترونية

هناك العديد من الخطوات التي يجب اتباعها لبدء مشروع تجارة إلكترونية، والتي تتلخص بالآتي:

تحديد فكرة ونوع التجارة

يجب تحديد نوع وطبيعة المشروع الذي سيتم البدء وفيه، كما يجب تحديد نوع المنتجات التي سيتم عرضها والتعامل معها، كما يجب الاهتمام بعدة ملاحظات من أجل نجاح المشروع، منها:

  • القدرة على التعاون والتواصل مع الأشخاص الذين سيتم شراء السلع منهم عن طريق بيع الجملة.
  • القدرة على تطوير وابتكار أفكار جديدة للسلع التي يتم بيعها وذلك بالتعاون من الشركات المسؤولة عنها.

ومن أهم الأمور التي يجب الانتباه لها هي وضع الخطوط العريضة للمشروع لضمان نجاحه، ومن أهم هذه الخطوط:

إقرأ أيضا:برنامج يوتيوب
  • تحديد الشريحة المجتمعية التي سيتم استهدافها عند بيع السلع.
  • تحديد الطريقة التي سيتم عرض السلع عن طريقها، كاستخدام موقع إلكتروني أو صفحة للتواصل الاجتماعي أو عن طريق تطبيق للهواتف.
  • وضع توقعات للمبالغ المالية التي قد يتم دفعها والمبالغ التي قد يتم ربحها.

إنشاء المتجر الإلكتروني

هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها إنشاء متجر إلكتروني، وهذه الخطوة من أهم الخطوات لنجاح المشروع، إذ يجب إنشاء متجر إلكتروني مميز من أجل جذب انتباه العملاء وتلبية جميع متطلباتهم بسهولة، ومن أهم الأمور التي يجب توافرها في المتجر الإلكتروني:

  • اختيار الموقع المناسب لإنشاء موقع أو متجر إلكتروني، ومن المواقع التي تقدم هذه الخدمة: WordPress ،Shopify،Squarespace Commerce، وهذه المواقع تقدم العديد من الخيارات التي يمكن اختيار ما يناسب المتجر.
  • اختيار تصميم مميز لواجهة الموقع، والتي يجب أن تحوي عدة أمور مهمة والتي ستساعد العميل على التصفح بسهولة، والتي تتلخص بالآتي: ترتيب المنتجات في لوائح واضحة لتسهيل التصفح والبحث، وضع خيار يحوي نبذة عن المتجر وطبيعة العمل ونوع المنتجات، وضع أيقونة واضحة للتسوق وطلب المنتجات، وطريقة الدفع والتوصيل.

تسويق المتجر الإلكتروني 

عند إنشاء متجر إلكتروني وبدء العمل يجب التسويق له وإيصاله للعديد من الناس، ويمكن الاعتماد في ذلك على العديد من الطرق والتي من أهمها وسائل التواصل الاجتماعي كالفيس بوك، وتويتر، وإنستغرام، حيث إنّ هذه المواقع يزورها الملايين يومياً، كما يجب البحث دائماً عن طرق جديدة، والبحث عن طرق مبتكرة للتسويق وعدم الاعتماد على الطرق التقليدية القديمة والبسيطة، كما لا يجب التوقف عن التسويق في حال البدء بالنشاط التجاري والحصول على طلبات الشراء، ومن طرق التسويق التي يمكن اعتمادها: الاعلانات المجانية في بعض المواقع، ووضع المتجر في دليل المواقع المختلفة لإشهاره، ويمكن عمل بعض الإعلانات المدفوعة، أو عن طريق رسائل الهاتف أو البريد الإلكتروني.

إقرأ أيضا:طابعة كانون g2411

خدمة العملاء المميزة

من أجل نجاح المتجر الإلكتروني يجب الاهتمام بالعملاء وخدمتهم بأفضل الطرق، كتوفير المنتجات التي يرغبون بها وتوفيرها بالكميات المطلوبة، كما يجب التعامل معهم بحب ولطف من أجل جذب أكبر عدد ممكن، حيث إن العميل هو أهم شيء في التجارة الإلكترونية، فقد حصلت شركة أمازون العالمية على العديد من الأوسمة لتفانيها بخدمة عملائها المميزة، ما أدى إلى زيادة أرباحهم.

اختيار طرق الدفع والتوصيل

من أهم الأمور التي يجب الاهتمام بها عند إنشاء تجارة إلكترونية هي تحديد طرق الدفع للمنتجات والسلع، وطرق توصيلها إلى العملاء، إذ يمكن الاتفاق مع عدد من شركات التوصيل، أو يمكن الاتفاق مع بعض الأشخاص للحصول على عمال توصيل يتبعون للموقع مباشرة، كما يجب تحديد المبالغ المالية للتوصيل، ويمك الاستعانة بعدة طرق للدفع منها الدفع عن طريق الحوالات البنكية، أو الدفع عند الاستلام، كما يمكن اعتماد الدفع باستخدام البطاقات الائتمانية.

إقرأ أيضا:موقع سوق

تطوير العمل باستمرار

بعد البدء بالعمل واستقال الطلبات يجب الاستمرار دائماً بمتابعة الملاحظات التي يقدمها العملاء، كما يجب تحديث الموقع باستمرار وإجراء بعض التعديلات والإصلاحات التقنية والفنية عليه، والتي يمكن الاستعانة بشخص محترف للقيام بها، كما يجب توسيع العمل وتوظيف بعض الأشخاص للمساعدة في ذلك، والعمل على التسويق الدائم وباحترافية.

ميس الدويك، من مواليد عام 1989، حاصلة على شهادة البكالوريوس باللغة العربية وآدابها، من جامعة الحسين بن طلال، بتقدير جيد، تعمل في مجال الكتابة والتدقيق اللغوي، بخبرة عمل في لحوالي ثلاث سنوات، إذ عملت في مجال التدقيق في عدة شركات آخرها موقع السوق المفتوح الذي فتح لها مجال الكتابة في العديد من المواضيع العامة والخاصة، وذلك عن طريق استخدام بعض البرامج من أجل أن يتوافق ما نقدمه من محتوى مع متطلبات الـ SEO، كما أنّ العمل في مجال كتابة المحتوى يعتبر أمانة علمية بحيث يتم جمع المعلومات التي تفيد القارئ ولا يتم نقل أي معلومة ووضعها في المقالات المنشورة لدينا، وهذا إلى جانب التأكد من صحة المعلومات قبل نشرها وخاصة المعلومات الدينية، إذ إنها تمتلك مهارة جيدة في البحث عن المعلومة والتفتيش عنها في المواقع المختلفة على الإنترنت حتى لو احتاج الأمر البحث بلغات أخرى وترجمتها، وتعتبر من الموظفات اللواتي يلتزمن دائماً بقوانين العمل وتحترم زملاءها وزميلاتها، وتحاول دائماً تعلم ما هو جديد لتقديم كل ما هو مطلوب منها بدقة للعمل.

السابق
ما هي التجارة الإلكترونية وما هي أنواعها
التالي
خطوات تعليم تسويق إلكتروني