فنيون وحرفيون

العوامل المؤثرة في تقدير تكلفة المشاريع الإنشائية

العوامل المؤثرة في تقدير تكلفة المشاريع الإنشائية

المشاريع الإنشائية

تعد المشاريع الإنشائية هي واحدة من أكبر المشاريع وأكثرها كلفة بالنسبة للمستثمرين، ولذلك فإن أي زيادة في تكلفة المشاريع لن تكون زيادة طفيفة، بل ستكون زيادة كبيرة تقدر بآلاف الدولارات، وبناءً عليه يتوجب على صاحب المشروع أن يقوم بدراسة العوامل الأساسية التي تقدر تكلفة المشروع، حتى لا يتعرض لمشكلة توقف العمل في منتصفه.

عوامل تقدير تكلفة المشاريع الإنشائية

قيمة مواد البناء

أولى وأهم العوامل المؤثرة في تقدير تكلفة المشاريع الإنشائية هي قيمة مواد البناء، فبعد شراء قطعة الأرض والقيام برسمها وتخطيطها للبناء سيتطلب منا شراء مواد البناء، وهذه المواد هي أكثر الأشياء التي تستنزف المال خلال إجراء المشاريع الإنشائية، ولذلك يتوجب على صاحب المشروع أن يقوم بحساب تكلفة مواد البناء بشكل دقيق للغاية، ثم وضع حوالي 10% من قيمة تلك المواد كمبلغ احتياطي يأمن المشروع ضد الأمور الطارئة، فكما هو معروف أسعار مواد البناء من طوب وأسمنت ورمل وما إلى ذلك، ترتفع وتنخفض كل يوم خاصة في الدول التي تعاني من مشكلات اقتصادية.

عامل التضخم

تحتاج بعض المشاريع الإنشائية إلى فترات زمنية طويلة لكي تكتمل وتصبح جاهزة للغرض الذي بنيت لأجله، فقد ينتهي المشروع في سنة أو أثنين أو ثلاثة أو أربعة حسب حجمه ونوعه والتكلفة المالية المدفوعة فيه، وخلال هذه الفترة الزمنية الطويلة تحدث تغيرات كثيرة في اقتصاد الدولة، مما ينتج عنه ارتفاع قيمة مواد البناء، وارتفاع قيمة التسليح، وقيمة التشطيب، وأيضًا أجور الأيدي العاملة في المشروع، كل هذا تقريبًا يزداد بشكل سنوي، وبناء عليه يتوجب على صاحب المشروع الإنشائي أن يعطي اهتمامًا كبيرًا لعامل التضخم، حتى لا يتفاجأ فيما بعد ويضطر لإيقاف المشروع.

إقرأ أيضا:الخدمات الإلكترونية في الإمارات

أجور الأيدي العاملة بالمشروع

يجب على صاحب أو ممول المشاريع الإنشائية معرفة أن أجور الأيدي العاملة هي أحد العوامل المؤثرة في حساب تكلفة مشروعه، فلو أجرى حسبته على عدد 100 عامل فقط في المشروع، ومع مرور الوقت وفي منتصف المشروع تبين أن حجم العمل يحتاج إلى مائة وخمسين عامل لتشغيله، فهذا بالطبع سيتسبب في زيادة النصف من التكلفة الموضوعة للأيدي العاملة، أيضًا لو كان المشروع طويل وسيستمر لمدة عامين على سبيل المثال، وخلال هذه المدة من الممكن أن ترتفع أجور الأيدي العاملة على مستوى الدولة وبالتالي ستزداد المدفوعات بكل تأكيد.

تكلفة شراء موقع المشروع

يختلف سعر قطعة الأرض من منطقة لأخرى فهناك مناطق قد يكون فيها الفدان يساوي ثلاثمائة وخمسين دولارًا أمريكيًا، في حين إن هناك مناطق أخرى يصل سعر الفدان فيها إلى خمسمائة ألف دولارًا أمريكيًا، وقد يزداد عن ذلك المبلغ بكثير، لذلك يجب على صاحب المشروع أن ينظر إلى هذه النقطة بعين فاحصة، حتى يتعرف على أسعار الفدان في كل موقع ويختار ما يتناسب مع مشروعه ومع ما يمتلكه من مال.

الطوارئ المالية الإضافية

بعد حساب تكلفة المشروع بشكل كامل يجب أن يتم وضع حوالي عشرة بالمائة من تكلفة المشروع، كمبلغ إضافي مخصص للطوارئ المالية التي قد تحدث بشكل مفاجئ، فخلال عملية البناء أو التشطيب قد تزداد أسعار أشياء بشكل طفيف، ولكن مع حجم المشروع سيكون التأثير لا يستهان به، أيضًا قد تنفع هذه الأموال الإضافية في حالة حدوث تلف في جزء من أجزاء المشروع، أو في حالة حدوث مشكلة أو إصابة لشخص من الأيدي العاملة بالمشروع، وهنا يكون الحمل المالي على صاحب المشروع، لذلك يجب النظر بشكل جيد لذلك العامل.

إقرأ أيضا:خدمات المناسبات
السابق
خدمات صيانة موبايل
التالي
بنك عودة