خدمات

خدمات التجميل والمكياج في العراق

التجميل في العراق سلعة رائجة

يشهد العراق انتشاراً متزايداً لمراكز التجميل في أماكن متفرقة من البلد، حيث يقبل كل من الرجال والنساء من مختلف الأعمار على هذه المراكز بأنواعها المتعددة، فهناك المستشفيات وعيادات الجراحة وصالونات الشعر والمكياج، مع زيادة ملحوظة أيضاً في أعداد مراكز الوشم والتاتو، وذلك بعد أن أصبحت الخبرات التجميلية والطبية متوافرة، وغدت أسعار خدمات التجميل في متناول من يبحث عن الجمال، بالإضافة إلى جاذبية الصالونات كمشروع استثماري يمكن أن تصل إيراداته اليومية إلى نحو 1000 دولار.

أهم خدمات التجميل والمكياج في العراق 

عمليات التجميل في العراق بأسعار تنافسية

تشكل نسبة  النساء الخاضعات للجراحات التجميلية 80%، أما أكثر العمليات رواجاً فهي الخاصة بتجميل الأنف، وحسب أسعار بعض مراكز التجميل في العراق فإن تكلفة عملية تجميل الأنف تصل إلى 600 دولار أمريكي، بينما تصل تكلفة مثل هذه العملية في الأردن مثلاً إلى أكثر من 1500 دولار.
تعتبر أيضاً عمليات شفط الدهون وشد الجلد وتكبير مناطق معينة من الجسم من الأكثر طلباً في العراق، وتتميز هذه العمليات بتكلفتها الزهيدة إذا ما قورنت بدول أخرى، فعلى سبيل المثال تبدأ أسعار إجراء عملية شفط الدهون في العراق من 400 دولار تقريباً، لكن الأسعار تتباين كثيراً بناءً على كمية الدهون وأماكنها وحالة المريض ونوع التخدير، إلا أن الجراحات المماثلة في الولايات المتحدة تبدأ من 3000 دولار للعملية وحدها. 

المكياج في العراق بين الاستيراد والاحتيال

بات العراق يستورد معظم السلع من الخارج بعد توقف العديد من المصانع الحكومية، وتدهور الحرف الصناعية للقطاع الخاص، ومن بين السلع المستوردة منتجات العناية الشخصية والتجميل والعطور، حيث تصدر العراق عام 2017 قائمة الدول العربية المستوردة  لمواد التجميل والعطور من البرازيل، وذلك وفقاً للغرفة التجارية العربية البرازيلية. 
فيما أدى انتشار مواقع التواصل الاجتماعي والأسواق الإلكترونية إلى انتشار مواد تجميل رديئة وضارة، حيث يتم خداع المستهلك العراقي بأساليب دعائية وصور مفبركة لفاعلية هذه المنتجات، ويقبل عليها المستهلك نتيجة لرخص ثمنها، لكن سرعان ما يتفاجأ بأنه وقع ضحية الغش التجاري بشراء منتجات مقلدة، أو منتهية الصلاحية بعد أن يلجأ بعض التجار إلى تغيير قصاصات الصلاحية وبلد المنشأ. 

صالونات التجميل في العراق

تتنافس صالونات التجميل الكبيرة في العراق على تقديم أفضل وأحدث الخدمات، وتحتوي أفضل مراكز البيوتي سنتر على العديد من الخدمات  المتنوعة تحت سقف واحد، بداية من الخدمات الخاصة بالشعر وتنظيف وشد البشرة، إلى جلسات الليزر أو الواكس لإزالة شعر الجسم، بالإضافة إلى الميك أب بكافة أشكاله والحمام المغربي والعديد من خدمات التجميل الأخرى. 
يلاحظ أيضاً الانتشار الكبير لصالونات التجميل المنزلية، التي تعددت مهامها أيضاً لتشمل تركيب العدسات اللاصقة، بعد أن كانت مقتصرة على المكياج التقليدي مثل التكحيل ورفع الحاجب وتلوين الجفون.

زيادة شعبية الوشم في العراق

ساهم الغزو الأمريكي عام 2003 بتطوير فن الوشم في العراق، وذلك نتيجة للتفاعل المتكرر مع القوات الأمريكية الذي عرف فناني الوشم وزبائنهم على التقنيات والأفكار والأدوات الجديدة، بالإضافة إلى إقبال الشباب العراقي على الوشم الحديث، وميلهم للرسومات والتصاميم التي تحاكي تلك التي على أجساد المشاهير العالميين من ممثلين إلى نجوم كرة قدم، ومما يلفت النظر أن وظيفة الوشم في العراق تتعدى الجانب الجمالي لتأخذ بعداً طائفياً، حيث يزداد الطلب على دق وشوم الأئمة المعصومين أو صور السيد المسيح في المواسم الدينية. من ناحية أسعارها فيبدأ سعر دق الوشم من مبلغ 15 دولاراً، ويتفاوت السعر حسب حجم الوشم ومدى صعوبة الشكل المطلوب رسمه.

السابق
أفضل برامج كاميرات المراقبة
التالي
خدمات تجميل منزلية بالرياض