حياتك

زراعة الفاصولياء

زراعة الفاصولياء

الفاصوليا

الفاصوليا هي من البقوليات متعددة الأصناف؛ حيث تضم البنوك الجينية العالمية حوالي 40000 نوعاً من الفاصوليا، ومعظمها تستخدم كغذاء للإنسان، وتحتوي الفاصوليا على كميات كبيرة من الألياف الذائبة، إذ يوفر كوب واحد من الفاصوليا المطبوخة من 9-13 غرام من الألياف، والتي تساعد على خفض الكوليسترول في الدم، وكذلك هي غنية بالبروتين، والحديد، والكربوهيدرات المعقدة،

موعد زراعة الفاصوليا

تزرع الفاصوليا في الأشهر التي تكون فيها درجة الحرارة معتدلة تتراوح بين 18-30°، وتكون خلال موسمين في السنة، وهما:

  • الموسم الأول: تبدأ الزراعة فيه خلال منتصف شهر شباط (فبراير) وتنتهي مع نهاية شهر آذار (مارس).
  • الموسم الثاني: يبدأ موسم زراعة الفاصوليا الثاني في أواخر شهر أب (أغسطس)، وينتهي مع نهاية شهر تشرين الثاني (أكتوبر).

تجهيز التربة المناسبة لزراعة الفاصوليا

البقوليات بشكل عام جذورها تنتج النتروجين؛ لذا لا تحتاج إلى الكثير من السماد، وبالأخص إذا كانت تربة الأرض من النوعية الجيدة، ويفضل اتباع دورة زراعة ثلاثية وعدم زراعة الفاصوليا بشكل مستمر على نفس التربة لتجنب انتشار الأمراض في التربة، أما إذا كانت الأرض غير جيدة؛ سواء كانت الأرض جديدة لأول مرة يتم تهيئتها إلى الزراعة أو التربة قديمة مستهلكة؛ فيجب مراعاة الخطوات التالية:

  • الحرث الجيد للتربة وتهويتها بشكل جيد.
  • تعريض التربة إلى أشعة الشمس لفترات طويلة لتطهيرها من مسببات الأمراض.
  • وضع كمية من الأسمدة العضوية بسمك 3-5سم، وإضافة بعض الأسمدة الكيماوية من الفوسفات، وفوسفات البوتاسيوم، والكبريت، وسلفات الأمونيوم، ويفضل مراجعة الأشخاص والجهات المختصة بالأسمدة الكيماوية لتحديد مقدار المواد الكيماوية المناسبة للتربة؛ لان الزيادة من هذه المواد من الممكن أن تؤدي إلى تلف التربة وموت النباتات.

كيفية زراعة الفاصوليا

بعد تجهيز التربة يتم حرثها وتقسيمها إلى خطوط، ثم توضع البذور على عمق 2-5سم، ويجب غرس جميع البذور على عمق متساوي تقريباً لضمان نمو جميع النباتات بشكل متساوي وعدم وجود تفاوت بينها ، وترك مسافة بين كل نبات تتراوح بين 10-15سم، وبعد غرس البذور يتم ري الأرض بكميات قليلة من الماء في أوقات الصباح الباكر أو في أوقات المساء، ويفضل أن يكون نظام الري من الأرض أو بنظام التنقيط بدل نظام الرش من الأعلى؛ للحفاظ على أوراق النباتات بعيداً عن الرطوبة وتكدس الأوساخ التي تسبب الأمراض وفي أيام الإنبات الأولى يفضل تقليل كميات الري حتى تنمو النباتات وتثبت جذورها في التربة بشكل جيد، وخلال فترة النمو نقوم بعملية العزيق للتخلص من الحشائش التي تسبب نقصاً في المحصول لمنافستها نبات الفاصوليا في الماء والغذاء، وقد تكون هذه الحشائش حاوية على الكثير من الآفات، وكذلك يساعد العزيق في زيادة المجموع الجذري لنبات الفاصوليا، ويمكن أيضا خلال فترة النمو وضع كميات قليلة من الأسمدة العضوية لتغذية التربة، ولضمان نمو النباتات بشكل جيد يجب الحرص على تعريضها إلى ضوء أشعة الشمس، ويجب الحفاظ على التربة دافئة وفي درجات حرارة أكثر من 12°.

حصاد الفاصوليا

يعتمد حصاد الفاصوليا على نوع النبات وتفضيل طلبات السوق؛ حيث إن البعض يفضل حصادها في بداية نموها عندما تكون قرون خضراء صغيرة، والبعض يفضلها عندما تنمو البذور بداخل القرون بشكل كبير ومنتفخ، ولكن بشكل عام تكون الفاصوليا جاهزة للحصاد بعد 55-65 يوماً، ويفضل أن يكون وقت الحصاد في ساعات الصباح الباكرة، والتوقف عند ازدياد أشعة الشمس وارتفاع درجات الحرارة للحفاظ على رونق القرون الخضراء، أما الفاصوليا الجافة تكون مرحلة حصادها بعد فترات طويلة عندما تنمو البذور بشكل جيد، وجفاف القرون الخضراء.

السابق
طرق ذبح الحيوانات في العالم
التالي
كيف أعرف التاريخ بالميلادي