التحول الرقمي

طرق التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت

طرق التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت

التعريف بالتسويق الإلكتروني

يُطلق مصطلح التسويق الإلكتروني E-Marketing على عملية الترويج لمنتج أو خدمة معينة عبر شبكة الإنترنت، وصولاً إلى الفئة المستهدفة من الراغبين بالشراء، بهدف تحقيق حجم مبيعات أعلى، وبالتالي زيادة الأرباح، ونجح هذا المجال بتحقيق نمواً كبيراً ومتسارعاً خلال فترة زمنية قصيرة، وساهم في نجاح الكثير من الأنشطة والأعمال التجارية حول العالم، بل وأصبح إحدى الطرق التي تعتمد عليها التجارة الإلكترونية E-Commerce في الوقت الحالي.

 يُذكر بأن التسويق الإلكتروني بات أمراً متداولاً ومعروفاً للكثير من التجار والشركات وأصحاب الأعمال والبائعين، ويعتمدونه لإيصال العروض التي ينتجونها أو يوفروها للعملاء المحتملين، مع محاولة لكسب ولائهم وانتمائهم لها، لتكرار عمليات الشراء باستمرار، وبالتالي تحقيق المطلوب.

أساسيات التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت

قبل الحديث عن طرق التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت، لا بد من الإشارة إلى أساسيات هذا النوع من التسويق؛ حيث المحاولة إلى التركيز على آلية العمل وخطة واستراتيجية البدء والاستمرار فيه، مع دراسة كافة الحوافز والأمور والعوائق والمشاكل، التي من المحتمل وقوعها، فضلاً عن وضع النتائج المحتملة، وبدائل تحسين الأداء وتغيير بعض البنود وصولاً إلى النجاح المرغوب فيه، وهذه الأساسيات تعتمد على:

  • تحديد الهدف من طريقة التسويق الإلكتروني التي تم اختيارها، والخدمة التي ستقدمها للمسوّق والمستهلك.
  • دراسة المنافسين والتعرّف على ما يقدمونه من إضافات وميزات للعملاء، ما أدّى إلى تكوين رؤية واضحة لأعمالهم.
  • عدم إهمال العملاء ودراسة واحتياجاتهم ورغباتهم بشكل جيد جداً، لطبيعة السلعة المقدمة وجودتها، والهدف من الحصول عليها.
  • وضع استراتيجية تسويقية، يتم من خلالها تقسيم المنافسين من الأقوى إلى الأقل قوة، والبحث عن مميزات جديدة لنفس المنتج وتقديمه للعميل.
  • جذب العملاء من خلال العروض والخصومات والهدايا، ومحاولة تحويل زائري الإعلان إلى عملاء ذو ولاء للمنتج.
  • تأكيد مقولة بأنه المحتوى هو الملك، وعليه إثراء الإعلانات والمتاجر الإلكترونية E-Shops أو الصفحات الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك المواقع التسويقية، بمحتوى هادف يرفع من قيمة المنتج لدى الزوّار والعملاء أيضاً.
  • البدء بمرحلة الإشهار بالعلامة التجارية Branding، وهي خطوة غير منتهية، وتهدف إلى ترسيخ علامة المنتج الخاص في ذهن العملاء.

كيفية التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت

بعد تحديد ووضع الأساسيات، والانتقال إلى المرحلة العملية على أرض الواقع، بل وتحديداً الواقع الافتراضي؛ حيث تتم عمليات التسويق الإلكتروني E-Marketing، يجب التعرّف على طرق التسويق الأكثر شهرة وفعالية عبر الإنترنت، وهي:

إقرأ أيضا:نظام نور للتعليم

الإعلان على محركات البحث

لا بدّ من وضع إعلان خاص بالعلامة التجارة أو المنتجات التي يقدمها صاحبها على موقع معروف، أو ضمن مقال على موقع آخر، ليظهر في محرك البحث لدى الباحثين عن كلمات مفتاحية Keywords معينة، وهذه الطريقة مدفوعة ومكلفة نوعاً ما؛ حيث يتم تحديد الكلمات المفتاحية الخاصة والدولة التي يرغب المُعلن بالظهور فيها على محرك البحث، وصولاً إلى عملاء محتملين فيما بعد، أو من خلال ميزة الـ SEO وهي أقل تكلفة بكثير، لكنها تحتاج إلى وقت أطول للحصول على نتائج.

الإعلان بحسب عدد المشاهدات

لأن الهدف من التسويق عبر الإنترنت هو إشهار العلامة التجارية، وتعريف العملاء فيها وتثبيتها في أذهانهم، لا بدّ من اعتماد طريقة يتم من خلالها تحديد الفئة المستهدفة ليظهر الإعلان لها؛ من حيث الموقع والفئة العمرية والجنس، وكما أن غالبية الشبكات الإعلانية توفر ميزة الإعلان والمحاسبة عليه بحسب عدد مرات الظهور والمشاهدة، فلا بد من استغلال ذلك لقياس ردود فعل الجمهور والتفاعل مع العلامة التجارية أو المنتج من خلالها.

الإعلان بحسب عدد النقرات

في حال بيع المنتج عن طريق الإنترنت من خلال أحد المواقع؛ يمكن تحديد صفات العملاء المفضلين لدى المُعلن، من خلال ميزة احتساب عدد النقرات على الإعلانات الخاصة وعدد من قاموا بالشراء، وبهذا يتشكّل قاعدة بيانات واحصائيات مفيدة للقدرة على تحسين الأداء والتنافس، ونوعية وجود ما يتم تقديمه من منتجات أو حتى خدمات، وهذه الخاصية تكون مدفوعة.

إقرأ أيضا:المتاجر الإلكترونية في العراق
السابق
كيفية عمل التسويق الإلكتروني
التالي
كيفية تعطيل حسابي على انستقرام