حياتك

علاج رائحة الفم الكريهة

علاج رائحة الفم الكريهة

ما هو علاج رائحة الفم الكريهة 

من المعروف أن رائحة الفم الكريهة مشكلة شائعة لدى الناس، حيث إنها حالة محرجة لأي شخص يمكن أن يصاب بها في أي وقت، وعادةً ما تنتج عن مجموعة من العوامل المختلفة التي يمكن علاجها بسهولة شديدة، ويمكن أن تكون الحالة أيضًا بسبب مجموعة من المشاكل والأمراض، ويتطلب علاجها طبيًا زيارة طبيب الأسنان[1]، وبالطبع يمكن للشخص التخلص من رائحة الفم الكريهة بالتنظيف الدائم والسليم للفم والأسنان، وإجراء تغييرات على حياته وعاداته يوميًا، مثل تجنب بعض المشروبات والأطعمة المعروفة بأنها تسبب رائحة الفم الكريهة[2]

علاج رائحة الفم الكريهة بالطرق الطبية والطبيعية

هناك العديد من الخطوات التي يمكنك اتخاذها للمساعدة في التخلص من رائحة الفم الكريهة، بما في ذلك الحفاظ على نظافة الفم عن طريق تنظيف أسنانك جيدًا بالفرشاة والخيط، بالإضافة إلى الإقلاع عن التدخين، واستشارة طبيب الأسنان بانتظام، وشرب كمية كافية من الماء للحفاظ على رطوبة الفم، كذلك يساعد السكر على ترطيب الفم وتحفيز إفراز اللعاب، وهناك العديد من الأدوية التي يمكن أن تساعد في تقليل أو القضاء على رائحة الفم الكريهة، والتي تستخدم كغسول للفم[2] ومن أهمها ما يلي:

إقرأ أيضا:أدوات يومية يمكنك استخدامها لمكتبك
  • كلوريد سيتيل بيريدينيوم: هو مركب كيميائي يستخدم في العديد من منتجات معجون الأسنان وغسول الفم. [3]
  • الكلورهيكسيدين: هو غسول للفم يساعد على تقليل البكتيريا في الفم، وقد أثبتت الدراسات التي أجريت عام 2017[4] أنه من أكثر أنواع غسول الفم فعالية لأنه قد يصفه الأطباء لعلاج الالتهاب والتورم والنزيف الناتج  عن التهاب اللثة[5]

جرعات دواء رائحة الفم الكريهة وكيفية استخدامها

يمكن شرح جرعات هذه المستحضرات وطريقة استخدامها على النحو التالي:

  • كلوريد سيتيل بيريدينيوم: غسول الفم الذي يحتوي على كلوريد سيتيل بيريدينيوم يستخدم في المواد التالية:[7]
    • استخدام 20 مليلترًا من المحلول وشطفه مرتين يوميًا لمدة 30 ثانية في كل مرة، ثم بصقه دون بلعه، للبالغين والأطفال بعمر 12 عامًا أو أكبر.
    • مراقبة استخدامه من قبل الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 – 12 عامًا أو أقل.
    • تجنب استخدامه من قبل الأطفال دون سن 6 سنوات.
  • الكلورهيكسيدين: يستخدم غسول الفم الذي يحتوي على الكلورهيكسيدين مع ما يلي: [8] 
    • تنظيف الأسنان جيدًا، حيث يتم استخدام 15 مل من المستحضر وغسل الفم به لمدة لا تتجاوز 30 ثانية.
    • استخدام المحلول مرتين في اليوم بعد الإفطار وقبل النوم.
    • تجنب بلع المستحضر أو ​​خلطه بمواد أخرى.
    • الانتظار مدة 30 دقيقة على الأقل قبل أن تغسل فمك بالماء أو تأكل أو تغسل أسنانك.
    • يوصى باستخدام هذا المستحضر بانتظام للحصول على نتائج فعالة، وقد تستغرق الفترة 6 أشهر.

التخلص من رائحة الفم الكريهة بطرق طبيعية 

يعد سوء نظافة الأسنان من أكثر أسباب رائحة الفم الكريهة شيوعًا، وأسهل طريقة للتخلص من رائحة الفم الكريهة هي مضغ البقدونس، حيث يعتبر البقدونس علاجًا تقليديًا رائعًا وله تأثير كبير؛ لاحتوائه على كمية كبيرة من الكلوروفيل، ورائحته المنعشة، فهو يساعد على محاربة مركبات الكبريت التي تسبب الرائحة الكريهة بشكل فعال ويمكن استخدامه عن طريق مضغ بعض أوراقه الطازجة بعد كل الوجبات، ويقضي على رائحة الفم الكريهة بشكل طبيعي،  ومن أبرز الطرق الطبيعية التي تساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة ما يلي: [1]

إقرأ أيضا:أشرس أنواع الكلاب

عصير الاناناس

يعد عصير الأناناس من أكثر العلاجات شيوعًا فعالية للتخلص من رائحة الفم الكريهة لأنك تحتاج إلى شرب كوب من عصير الأناناس الطازج بعد كل وجبة للتخلص من رائحة الفم الكريهة، أو مضغ شريحة من الأناناس لمدة تتراوح بين 1-2 دقيقة، ويجب غسل الفم جيداً بالماء للتخلص من السكريات الموجودة في شريحة الأناناس أو في عصير الأناناس الطبيعي.

الزبادي

يعتبر الزبادي من أفضل العلاجات للتخلص من رائحة الفم الكريهة لاحتوائه على نوع من البكتيريا الصحية التي تحارب البكتيريا السيئة في أجزاء مختلفة من جسم الإنسان مثل الأمعاء، كما أنه يساعد في تقليل رائحة الفم الكريهة، ويتم تناول الزبادي الخالي من الدسم مرة واحدة على الأقل يوميًا، حيث يحتوي الزبادي على البروبيوتيك، وهي مادة فعالة تقلل رائحة الفم الكريهة.

شرب الماء

جفاف الفم هو أحد أسباب ظهور رائحة الفم الكريهه، لأنّ الجفاف يعزز نمو البكتيريا، حيث أن اللعاب الموجود له دور كبير في الحفاظ على نظافة الفم، ويجب الحفاظ على رطوبة الجسم لمنع الفم من الجفاف أثناء شرب كمية كبيرة من الماء على مدار اليوم لمساعدة الفم في حالة إفراز اللعاب فمن الأفضل شرب ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يوميًا.

إقرأ أيضا:إزالة بقع الزيت

الحليب

يعتبر الحليب من العلاجات الشائعة للتخلص من رائحة الفم الكريهة عند شرب كوب من الحليب كامل الدسم أو قليل الدسم بعد كل وجبة أو أثناء تناوله، وخاصة الوجبات ذات الرائحة القوية التي تحتوي على الثوم أو البصل للتخلص منها.

البرتقال

يعتبر البرتقال من علاجات رائحة الفم الكريهة ويساعد أيضًا في تحسين صحة الأسنان لاحتوائه على فيتامين سي الذي يساعد على زيادة اللعاب في الفم مما يقضي على رائحة الفم الكريهة.

بذور الشمر واليانسون

إنّ بذور الشمر أو بذور اليانسون هي إحدى طرق علاج رائحة الفم الكريهة، حيث تساعد على تحسين رائحة النفس، كما تستخدم بذور الشمر كمعطر للفم لاحتوائها على زيوت عطرية، حيث يمكن تناول بذور اليانسون أو الشمر محمصة سادة. أو مغطى بالسكر.

الشاي الأخضر 

يعد الشاي الأخضر من العلاجات المنزلية لرائحة الفم الكريهة لأنه يساعد على التخلص من رائحة الفم الكريهة وتطهيرها، كما يعمل على إنعاش النفس لفترة مؤقتة بسبب غلي كوبين من الشاي الأخضر هناك طوال الليل، ثم يوضع في الثلاجة طوال الليل ليبرد، ثم يشرب بكميات صغيرة طوال اليوم.

التفاح

يعتبر التفاح أحد أقوى العلاجات للتخلص من رائحة الفم الكريهة لأن المركبات الطبيعية الموجودة في التفاح تساعد في تحييد المركبات ذات الرائحة الكريهة في الثوم.

الخل

الخل علاج رائع للتخلص من رائحة الفم الكريهة لاحتوائه على حامض طبيعي يساعد على قتل البكتيريا، كما أن المضمضة بالخل تقلل من نمو البكتيريا لأن ملعقتين كبيرتين من الخل يضافان إلى الكوب. من الماء، ثم الغرغرة به في فمك لمدة 30 ثانية على الأقل.

أسباب رائحة الفم الكريهة

هناك أسباب عديدة لرائحة الفم الكريهة وينبغي ذكر ما يلي:[6]

  • إهمال نظافة الفم: توجد البكتيريا في الأسنان أو الفم، إذ تسهم في تكسير تكسر جزيئات الطعام في الفم، وهذا الخليط الناتج بين البكتيريا وجزيئات الطعام في الفم ينتج عنه رائحة كريهة، كذلك مع الاستخدام المنتظم لفرشاة الأسنان ولصقها أو استخدامها من خيط تنظيف الأسنان لإزالة بقايا الطعام بين أسنانك قبل أن تذوب البكتيريا، كما أن تنظيف الأسنان بالفرشاة يساعد أيضًا في إزالة طبقة البلاك التي تشكل طبقة لزجة تتراكم على أسنانك وتسبب رائحة الفم الكريهة، كما يؤدي تراكم البلاك إلى تسوس الأسنان وإذا لا تغسل أسنانك بالفرشاة يوميًا، فهي تسبب أيضًا رائحة الفم الكريهة.
  • تناول أنواع معينة من المشروبات والأطعمة: عند تناول أطعمة معينة، مثل الثوم أو البصل أو غيرها من الأطعمة ذات الرائحة النفاذة تمتص المعدة الزيوت من تلك الأطعمة أثناء الهضم وتنتقل إلى الرئتين عبر مجرى الدم، مما يتسبب في رائحة الفم الكريهة، كما أنّ المشروبات ذات الرائحة القوية مثل القهوة يمكن أن تساهم أيضًا في رائحة الفم الكريهة.
  • عادة التدخين: يسبب التدخين رائحة الفم الكريهة كما أنه يجفف الفم مما يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة.
  • جفاف الفم: يساعد اللعاب في الحفاظ على نظافة الفم ويقلل من رائحة الفم الكريهة، ويحدث جفاف الفم بسبب مشاكل معينة، مثل تناول بعض الأدوية، مثل علاج ارتفاع ضغط الدم ومشاكل المسالك البولية، أو مشاكل الغدد اللعابية.
  • جنة.
  • بعض الأمراض: تسبب بعض الحالات الطبية رائحة الفم الكريهة، مثل الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي، بما في ذلك التهاب الجيوب الأنفية أو التهاب الشعب الهوائية المزمن، واللوزتين مصدر لرائحة الفم الكريهة بسبب البكتيريا ومرض السكري واضطرابات الكلى والجهاز الهضمي.
  • النظام الغذائي: عند الصيام أو اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات تتطور رائحة الفم الكريهة، وهذه الرائحة تشبه في طبيعتها رائحة الأسيتون أو الفاكهة، ويبدأ الجسم في تكسير الدهون، ونتيجة لهذا التشقق تصبح الكيتونات المسؤول عن الرائحة المشابهة لرائحة الأسيتون.
  • الحمل: الحمل في حد ذاته لا يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة، ولكن الحمل يسبب الغثيان، وبعض التغيرات الهرمونية التي تمر بها المرأة الحامل يمكن أن تؤدي إلى ذلك، وقد تعاني المرأة الحامل من جفاف الفم أو تناول بعض أنواع الأطعمة التي تؤدي إلى ذلك رائحة الفم الكريهة بسبب العزوبة.
  • رائحة الفم الكريهة في الصباح: إنّ أكثر الأعراض شيوعًا رائحة الفم الكريهة هي الاستيقاظ في الصباح، حيث يسبب توقف إفراز اللعاب أثناء النوم إلى جفاف الفم، وبالتالي يخلق ذلك بيئة مواتية لنمو البكتيريا وتتشكل رائحة كريهة الفم الكريهة.

نصائح لتجنب رائحة الفم الكريهة

يمكن اتباع عادات معينة لتجنب رائحة الفم الكريهة، بما في ذلك ما يلي:[3]

  • غسل الأسنان بعد كل وجبة.
  • الخيط للتخلص من الطعام العالق بين أسنانك مرة واحدة في اليوم على الأقل.
  • نظف اللسان جيدًا.
  • تجنب جفاف الفم عن طريق شرب كميات كبيرة من الماء ومضغ العلكة الخالية من السكر لتعزيز إفراز اللعاب.
  • تجنب التدخين.
  • تجنب تناول الأطعمة التي تسبب رائحة الفم مثل البصل والثوم.
  • تغيير فرشاة الأسنان مرة كل 3-4 أشهر مع التأكد من اختيار فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة.

متى تحتاج رائحة الفم الكريهة إلى زيارة الطبيب

في بعض الحالات يمكن أن يكون التنفس سيئًا جدًا ولا يتحسن بالعلاجات المنزلية، لذلك فهذه علامة على الخطر، مثل العدوى أو الفشل الكلوي أو الحماض الكيتوني السكري، لذلك من الأفضل مراجعة الطبيب أو طبيب الأسنان [1]

علي القشوع 26 عاماً، طالب في كلية الطب سنة خامسة، يتقن اللغة الإنجليزية والصينية إضافة للغته الأم، لديه خبرة جيدة في كتابة المحتوى وفقًا لمعايير الـ SEO، حيث عمل في الكتابة ضمن مجالات متعددة، وكان أبرزها المجال الطبي.

السابق
آلام كعب القدم عند الاستيقاظ
التالي
علاج حساسية الجلد والهرش