حياتك

فوائد خبز الشعير للكلى

فوائد خبز الشعير للكلى

الشعير 

يعتبر الشعير من الحبوب الغذائية الأساسية حيث يوفر مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن المهمة مثل؛ المغنيسيوم، والنياسين، والنحاس، والسيلينيوم، كما يعد من أشهر أنواع الحبوب الكاملة التي تستخدم في الأنظمة الغذائية المختلفة، كما يتم إنتاجه وزراعته في مختلف مناطق العالم، أهمها ألمانيا وكندا وروسيا وفرنسا، ويعد الشعير من الحبوب التي تستخدم بصناعة شراب الشعير أو دقيق الشعير، كما يستخدم لصنع خبز الشعير البني، يصنف الشعير بأنه أقدم غذاء كان يستخدم للإنسان والحيوان في العصور القديمة، وذلك بسبب فائدته الكبيرة والعظيمة.

 خبز الشعير 

يحتوي خبز الشعير على مستويات عالية من أهم وأبرز أنواع الحبوب وهو الشعير، كما يعد مصدر غني بالألياف، حيث يحتوي الشعير على مجموعة من العناصر الأساسية التي تساهم  في النظام الغذائي حيث تقوم على تقليل مخاطر الإصابة بالسمنة، والسكري، ويحافظ على صحة القلب والكلى، كما يمد الجسم بالطاقة اللازمة، و يعتبر الشعير واحد من أكثر أنواع الحبوب استهلاكًا في العالم، ويمتاز بالعديد من الفوائد الصحية، وذلك لاحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية المختلفة.

فوائد خبز الشعير للكلى

يعد خبز الشعير غذاء مثالي لمرضى الكلى، حيث يعد استخدام خبز الشعير عنصر أساسي في النظام الغذائي المثالي المستخدم لمرضى الكلى أو الذين يعانون من القصور الكلوي، حيث ينصحون دائماًً بتناول الغذاء النباتي،وأغلب الغذاء النباتي يحتوي على الحبوب الكاملة؛ لوفرة المكونات الغذائية والألياف فيها، والتي تحفظ توازناً جيداً لمرضى الكلى بين البروتين والمعادن مثل الصوديوم والبوتاسيوم والفسفور.

فوائد الشعير للكلى

يفيد الشعير مرضى الكلى بمستويات عالية، حيث يلتزم العديد من الأشخاص بتناول حبوب الشعير لفائدتها الكبيرة في محاربة أمراض الكلى، نشير فيما يلي إلى أهم فوائد الشعير للكلى على النحو التالي:

  • مكافحة تكلس الكلى: يعد الشعير مدر بول تناول الشعير حيث  يساعد الجسم على التخلص من الفضلات و التراكمات الكلسية في الجهاز البولي خلال فترة قصيرة وبالتالي يساعد على تخفيف تراكم الكلس في الكلى، مما قد يؤدي مع الوقت لتحسين حالة المصابين بتكلس الكلى.
  • السيطرة على مضاعفات أمراض الكلى: يحتوي الشعير على نسبة صغيرة من الفسفور مقابل احتوائه على كمية عالية من العديد من العناصر الغذائية المتنوعة، ويعد الفوسفور أحد أهم العناصر الغذائية التي يجب على مرضى الكلى الانتباه لمستوياتها في الجسم لديهم، فارتفاعها قد يزيد حالة بعض أمراض الكلى سوء،لذلك أن تناول الشعير قد يكون خيارًا غذائيًا جيدًا لمرضى الكلى.
  • خفض فرص الإصابة بالحصوات: يحتوي الشعير على نسبة ممتازة من الألياف الغذائية، لذلك تناول الشعير بكميات مناسبة يساعد على تقليل إفرازات العصارة الصفراوية وبالتالي  يؤدي لخفض نسبة الدهون الثلاثية في الجسم، وخفض فرص تكون كل من حصى المرارة وحصى الكلى.
  • غسيل وتنظيف الكليتين: يساهم الشعير في تنظيف الكلى عن طريق طرد الأوساخ والسموم وذلك بواسطة البول وهذا يسهم في ابقائها في حالة صحية ممتازة.
  •  تغذية الكلى: يمنح الشعير الكليتين غذاء يمدها بالمناعة اللازمة لمكافحة مرض حصى الكليتين كما يساهم في الوقاية منه أيضاً.

فوائد الشعير للجسم

يحتوي الشعير على عناصر غذائية تساعد على مكافحة العديد من الأمراض وتمد الجسم بالعديد من الفوائد، نشير لها على النحو التالي:

  • علاج السعال.
  • تعزيز المناعة.
  • تقوية العظام والأعصاب.
  • تنظيم امتصاص السكر في الدم.
  • احتوائه على مضادات الأكسدة، وبالسيلينيوم الذي يمنع انتشار الجذور الحرة والخلايا السرطانية.
  • تهدئة القولون وخاصة القولون العصبي.
  • تحسين وظيفة الكبد
  • تنشيط الدورة الدموية في الجسم
  • المحافظة على صحة البشرة.
  • يساعد في سهولة التخلص من الفضلات.
  • المحافظة على درجة حرارة الجسم.
  • تفيد في تعزيز جهاز المناعة في الجسم لمقاومة الأمراض المختلفة لاحتوائه على الزنك.
  • احتواؤه على كمية كبيرة من عنصر الكالسيوم حيث يقي من مرض هشاشة العظام.
السابق
أضرار خبز الشعير لمرضى السكر
التالي
رجيم في 3 أيام