اقرأ » محافظة الأنبار في العراق
العراق دول عربية دول ومعالم

محافظة الأنبار في العراق

تقسيم محافظة الأنبار

محافظة الأنبار

تشمل محافظة الأنبار جزءًا كبيرًا من الأراضي الغربية للعراق، وتبلغ مساحتها 138.500 كيلومتر مربع، و تُعتبر أكبر محافظات العراق؛ حيث تشكّل ثُلث مساحة العراق الإجمالية، ويبلغ إجمالي عدد سكانها 1 مليون و600 ألف نسمة حسب إحصائيات 12 يناير 2014،  وتقع إلى الشمال منها محافظتيّ صلاح الدين ونينوى، وإلى الشمال الغربي سوريا، أما إلى الغرب تقع الأردن، وإلى الشرق محافظة بغداد وإلى الجنوب السعودية، وإلى الجنوب الشرقي محافظتيّ كربلاء والنجف، ومن أهم المُدُن فيها: الرمادي، بالإضافة إلى الفلوجة، والحديثة، والقائم، والبغدادي، وكبيسة، وتعد الغالبية العظمى من سكان المحافظة مسلمين سنة، ومعظمهم ينتمون إلى قبيلة الدليم، وجميعهم يتحدّثون اللغة العربية.

التقسيم الإداري في المحافظة

تنقسم المحافظة إلى ثمانية أقضية، هي:

  •  القائم: تقع غرب العراق، ويضم أربعة مدن، وأكثر من 50 قرية.
  • عانة: تقع غرب العراق، وتطِل على أطراف نهر الفرات، تربته خصبة وتُزرع فيها العديد من النباتات والأشجار.
  • راوة: مركزه مدينة راوة.
  • حديثة: تتبع إدارياً إلى المنطقة الغربية، ومن أبرز المناطق فيها: بروانة، و الحقلانية، والزاوية، والمعاضيد، وحويجة، والعسكري.
  • هيت: توجد في الجزء الغربي من البلاد، وإلى الجزء الشمالي من الرمادي، ومن أبرز المدن فيها: خان البغدادي، وكبيسة، والفرات، والمحمدي، وأبو طيبان، والدولاب، وبناشير، والخوضة، والخالدية، والعطاعط.
  • الرمادي: تقع غرب العراق، وتبلغ مساحتها 7639 كيلومتراً مربّعاً، ومن أبرز الأحياء والمناطق فيها: السجارية، والحميرة، والجزيرة، والصوفية، والخالدية، والحبانية، وحصيبة الشرقية، والثرثار، البو علي الجاسم.
  • الفلوجة: أكبر الأقضية في الأنبار من حيث المساحة الإجمالية، ومن أبرز مُدنها: الفلوجة، والصقلاوية، والكرمة، والعامرية، و السجر، والنعيمية، والشهابي الأولى، والبو علوان، والحلابسة.
  • الرطبة: مركزه مدينة الرطبة.

إضافة للأقضِية السابقة، استحدث مجلس الأنبار تسع وحدات إدارية، هي: قضاء الكرمة (12كم) شرق مدينة الفلوجة، وقضاء عامرية الصمود (35كم) الى الجنوب الغربي من مدينة الفلوجة، وقضاء البغدادي (180كم) غرب العاصمة بغداد، وقضاء النخيب (280كم) جنوب غرب الرمادي، كما تم تحويل خمس قرى الى نواحي تابعة لتلك الأقضية.

اقرأ أيضاً  محافظة كركوك

مدينة الرمادي

الرمادي هي عاصمة الأنبار، تقع في وسط العراق، على طول خط السكة الحديد من بغداد، وعلى بعد حوالي 110 كيلومترًا (68 ميلًا) غرب بغداد و 50 كيلومترًا (31 ميلًا) غرب الفلوجة، تمتد المدينة على طول نهر الفرات، أسستها الإمبراطورية العثمانية في عام 1879 ، الغالبية العظمى من السُّكان من العرب السنة من اتحاد الدليم القبلي، من أبرز معالم المدينة جامع الرمادي الكبير وهو أكبر مسجد في الرمادي والذي يعود تاريخ بعض الأجزاء فيه إلى عام 1886.

تاريخ محافظة الأنبار

كانت الأنبار معروفة باسم الرمادي حتى عام 1976، حينما تم تغيير اسمها إلى محافظة الأنبار، كما كانت تُعرف باسم الدليم قبل عام 1961، و أنبار هي كلمة فارسية تعني( المخزن)، وهذا الاسم أطلقه المناذرة، إمّا لأنها كانت مخزناً للعدد الحربية، أو لأنها كانت مخزناً للحنطة والشعير والتبن، وكانت الأنبار تعد من أهم المدن في فترة الاحتلال الساساني على العراق، لأنها كانت حسنها ذات مركز حربي مهم لحماية عاصمة الدولة (المدائن) من هجمات الروم، وكان لها أهميّة في العصر العباسي؛ حيث اتخذها الخليفة أبو العباس محمد بن عبد الله العباسي عام 134 للهجرة عاصمة ثانية للدولة العباسية بعد الكوفة، كما كانت مقر إقامة أبو جعفر المنصور، إلى أن بنى مدينة بغداد عام 145 للهجرة، كما أنّ الأنبار شكّلت معقلاً للمقاومة  ضد الاحتلال الأميركي للعراق عام 2003، وأرّقت الاحتلال الأمريكي وكّبدته خسائر فادحة، وكان أبرزها ما حدث بمدينة الفلوجة، قبل أن يتم اقتحامها لاحقا بعد استخدام أسلحة يُعتقد أنّها كيميائية.

الطقس في محافظة الأنبار

تصل درجات الحرارة للمحافظة في الصيف إلى 45 درجة مئوية، ومن الممكن أن تنخفض إلى 9 درجات مئوية في فصل الشتاء، ويبلغ متوسط ​​هطول الأمطار 115 ملم خلال العام،  ويعتبر نهر الفرات هو المصدر الرئيسي للمياه لِسُكان المحافظة.

اقرأ أيضاً  محافظة حلبجة في العراق

مقالات عن محافظة الأنبار