اقرأ » محافظة بيروت في لبنان
دول ومعالم لبنان

محافظة بيروت في لبنان

محافظة بيروت في لبنان

محافظة بيروت

تعتبر محافظة بيروت عاصمة لبنان وأكبر المدن اللبنانية وأقدمها، حيث أنشأها الفينيقيون في عصر ما قبل الميلاد، كما تتميز المحافظة بأنها تضم ميناء على ساحل البحر الأبيض، والذي يعتبر أكبر ميناء في تلك المنطقة.

جغرافيا محافظة بيروت

تقع المحافظة اللبنانيّة بين دائرة عرض 33.89، ودائرة طول 35.49، وترتفع 102 متراً فوق سطح البحر، وتقدّر مساحتها بحوالي 18كم²، أما فيما يخص مناخها؛ تتميز المحافظة بمناخ دافئ وشبه استوائي في الشتاء، ورطب وحار في فصل الصيف، ويبلغ متوسط هطول الأمطار السنوي حوال 914 ملم.

سكان محافظة بيروت

تعتبر محافظة بيروت من أكبر المحافظات اللبنانية من حيث عدد السكان، حيث يبلغ عدد سكانها 2 مليون و12 ألف نسمة، معظمهم من السكان الأصليين المسلمين والمسحيين، بالإضافة إلى اللاجئين الفلسطينيين، كما تتميز هذه المحافظة بالتنوع الديني والمذهبي فيها، حيث تتنوع الأطياف والمذاهب التي تسكنها من مسحيين ومسلمين السنة والشيعة، بالإضافة إلى الدروز، والموارنة، والبروتستانت، والروم الأرثوذكس، والروم الكاثوليك، والأرمن الأرثوذكس، والأرمن الكاثوليك.

تسمية بيروت

أطلق لفظ بيروت على المحافظة والذي يعني الصنوبر؛ نظراً لوقوعها بالقرب من غابة الصنوبر والتي تعرف اليوم بحرس أو حرج بيروت، ومن الأسماء الأخرى التي أطلقت على المحافظة؛ لاذقية كنعان، ومستوطنة جوليا أغسطس بيريتوس السعيدة، ودربي، ورديدون، وباروت، كما أنها لقبت عبر العصور بالعديد من الألقاب مثل: المدينة الآلهة الذي أطلقه عليها الفينيقيون، وبيرون الأبية والمجيدة، وأم الشرائع الذي أطلقه عليها الرومان، والدرة الغالية. عرفت بيروت خلال فترة الستينات وأوائل السبعينات من القرن العشرين باسم باريس الشرق خلال الازدهار الاقتصادي في لبنان.

المعالم الحضارية في بيروت

تحتوي بيروت على أهم المعالم الحضارية والتاريخية في لبنان، حيث إنها تضم أكبر مسجد في العاصمة ويسمى بمسجد محمد الأمين، الذي قام رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري ببنائه، كما توجد فيها المعالم الدينية المسيحية ككاتدرائية مار جاورجيوس، وكاتدرائية القديس نقولا للروم الأرثودكس، بالإضافة إلى برج الساعة الحميدية الذي بُني على أرض السراي الكبير عام 1897.

تحتوي بيروت على عدد من المتاحف التي تحوي العديد من الآثار والقطع الفنية المميزة، كمتحف بيروت الوطني، ومتحف الجامعة الأمريكية، ومتحف بيت بيروت، ومتحف ميم للمعادن، ومتحف ما قبل التاريخ اللبناني، ومتحف الحرير، ومتحف المشاهير، ومتحف علم الآثار، ومتحف بلانت ديسكفري، ومتحف مري باز وغيرها من المتاحف العريقة، كما يوجد فيها عدداً من القلاع كقلعة جبيل التي تم إنشاؤها أثناء الحملات الصليبية والتي تعتبر من أكثر قلاع الشرق الأوسط جمالاً.

تضم بيروت العديد من المعالم الطبيعية الجميلة كحديقة رينيه معوض التي تبلغ مساحتها 22 ألف م²، وحديقة الصنائع، وصخرة الروشة، ونصب تذكاري للشهداء الذين لقوا حتفهم في 6 أيار عام 1916 أثناء الخلافة العثمانية، كما يوجد فيها محمية أرز الشوف أكبر المحميات الطبيعية اللبنانية.

تعتبر بيروت المركز الحيوي للبنان؛ حيث يقام فيها مختلف الأنشطة والأعمال الاقتصاديّة من صناعة وخدمات وتجارة، كما أنها تعتبر مركز لبنان السياسي، إذ إنها مقراً لمعظم الدوائر الحكومية والسياسية، كدوائر البرلمان والرئاسة. على الرغم من الحروب التي عانت منها المنطقة والنزاعات القائمة ليومنا هذا، إلّا أن بيروت ما تزال مقصداً للسياح العرب والأجانب؛ نظراً جمالها الطبيعي وثروتها الحضارية والثقافية والتاريخية، واهتمامها بالفنون وحفاظها على آثارها.