اقرأ » مدينة الدغارة في محافظة القادسية
العراق دول عربية دول ومعالم

مدينة الدغارة في محافظة القادسية

مدينة الدغارة في محافظة القادسية

مدينة الدغارة

محافظة القادسيَة هي إحدى محافظات العراق، وسُميت بهذا الاسم نسبةً إلى معركة القادسيَّة التي وقعت فيها بين المسلمين والفرس عام 636 م، وكان موقعها بمحاذاة نهر الفرات إلى الجنوب الغربي من الحيرة.

محافظة القادسيَّة

محافظة القادسية أو الديوانية هي إحدى محافظات الفرات الأوسط، وتقع جنوب وسط العراق، وتبلغ مساحتها نحو 8153كم2، وهي بذلك تُشكِّل نحو 1.9% من مجموع مساحة العراق، يُقدَّر عدد سكان المحافظة بحوالي مليون ونصف المليون نسمة عام 2014، عاصمتها هي الديوانية، إلى الشمال منها تقع محافظتا واسط وبابل، إلى الشرق تقع محافظتا واسط وذي قار، إلى الجنوب تقع محافظتا المُثنّى والنجف، إلى الغرب تقع محافظة النجف، وتنقسم محافظة القادسيَّة إلى أربعة أقضية وعشر وحدات إدارية بمستوى ناحية، كما يلي:

  • قضاء الديوانية: يضم مركز قضاء الديوانية، ونواحي: السنية، والشافعية، والدغارة.
  • قضاء عفك: يضم مركز قضاء عفك، وناحيتي آل بدير وسومر.
  • قضاء الشامية: يضم مركز قضاء الشامية، ونواحي: غماس، والمهناوية، والصلاحية.
  • قضاء الحمزة: يضم مركز قضاء الحمزة، وناحيتيّ: السدير، والشنافية.

مدينة الدّغارة في محافظة القادسية

الدغارة في اللغة مِن دغَر ومعناها اقتحم من غير تَثبُّت، ويُعتقد أنَّ مصدر الاسم هو نهر دغارة الذي كان جريانُه سريعاً بحيث أنَّهُ دَغَرَ السّد أي دَفَعَهُ، وتشكّلت الدغارة خلال الحكم العثماني، في عهد الوالي مدحت باشا عام 1869، ويُعتبر موقعها استراتيجي؛ لأنها تقع على الطريق بين بغداد ومُدُن الفرات الأوسط.، أما الصيف في مدينة الدغارة حار وطويل، والشتاء متوسط الطول والأمطار قليلة.

التكوين العشائري في مدينة الدغارة

  • قبيلة الأكرع”الأقرع”: قبيلة عربيّة شمّريّة، هاجرت من نجد والحجاز بسبب الجفاف الذي أدّى لموت الماشية، تقع منازلهم في الأراضي الواقعة على جانبي شط الدغارة
  • عشيرة آل شبانة: بطن من شمّر، تقع منازلهم في الجانب الأيسر من قناة الدغارة.
  • عشيرة آل كروش: تُعد العشيرة الرئيسيّة في قبيلة الأكرع.
  • عشيرة الهلالات: من عشائر شمّر، التسمية نسبة إلى أحد أجدادهم “هلال”.
  • عشيرة آل زياد: من الأسلم”الشمرية”، التسمية نسبة إلى جدهم”زياد”.
  • عشيرة آل حمد: بطن من أسلم من شمّر، من أكبر عشائر الأكرع.
  • عشيرة آلبونايل: من بطن أسلم من آل جعفر، تمتهن الزراعة والرعي.
  • عشيرة مرمض: إحدى فروع عشائر الأكرع، وهم أول من سكن الدغارة.
  • قبيلة السعيد: عشيرة من زبيد، نزحت من اليمن.
  • قبيلة الغانم: إحدى عشائر عفك، نزحت من منطقة نجد.
  • السادة المحانية: من أسرة عربية علوية حسينية.
  • السادة الزوامل: أسرة عربية من سلالة علوية.
اقرأ أيضاً  ناحية الصلاحية في محافظة القادسية

اقتصاد مدينة الدغارة

اعتمدت الدّغارة في اقتصادها على الزراعة، واشتهرت بمحاصيل الحبوب خاصةً الأرزالذي كان محصولُهُ يرفد ميزانيّة الدولة العثمانيَّة، أما نشاطُها التجاري فقد تركّز على الجبوب وبعض المنتجات الغذائيّة كالتمر، واشتهرت الصناعات اليدوية في الدغارة؛ كصناعة البُسُط والسجاد والحبال والحصران والعباءات ودباغة الجلود ومواد البناء الطينيَّة.

موقع مدينة الدغارة

تقع مدينة الدغارة على بُعد 16 كيلومتراً إلى الشمال من مدينة الديوانية على الخط السريع بين بغداد ومناطق الجنوب العراقي، فَموقعها مُميّز لأنها تربط بين محافظات الوسط ومحافظات الجنوب، وتعتبر بوابة شمالية للمحافظة وتقع على ضفتي نهر الدغارة المُتفرِّع من الضفة اليُسرى من نهر الفرات “فرع الحلّة”، وقد تأسّست مدينة الدغارة 1877، وكان مدير الناحية فيها “رستم بيك”، عدد السكان 66240 نسمة،وتُقدَّر مساحتها 276كم مربع.

قصر الملك غازي

من أبرز المعالم في الدغارة، يقع على بُعد 30 كم شمال مدينة الديوانية وقد اكتمل بناؤه عام 1923م، بُنيَ القصر وسط أرض زراعية تبلغ مساحتها 8 دونمات، وهو يُطِل على شاطئ نهر الفرات، وقد أنشأه الملك غازي ليلتقي بشيوخ العشائر ويستمع لمشاكلهم وقضاياهم.