تكنو لايف

مكونات نظام التشغيل

مكونات نظام التشغيل

نظام التشغيل

يعرف نظام التشغيل باختصار على أنه الحلقة الرابطة بين التطبيقات والعتاد الداخلي، والرابط كذلك بين المستخدم والحاسوب، وهذا يتم من خلال مكونات النظام ومهامه الموكل بها، فأما عن الرابط الأول؛ يوجد للتطبيقات لغة وأكواد مصدرية لا يفهمها العتاد الداخلي، ودور نظام التشغيل هنا هو تلقي أوامر تلك التطبيقات وفك شيفراتها، ثم إرسالها للعتاد الداخلي لكي يتعامل معها وفق اللغة التي يفهمها، وبعد انتهاء العتاد من التعامل ينتج عن ذلك عدة مخرجات مختلفة حسب نوعية التطبيق وما يرسله من أكواد وشيفرات، وفي الأخير ترسل تلك المخرجات إلى نظام التشغيل مرة أخرى لكي يعرضها للمستخدم في صورة مفهومة.

مكونات أنظمة التشغيل

برامج المدخلات والمخرجات

يتكون نظام التشغيل من عدة مكونات من ضمنها برامج المدخلات والمخرجات، كما هو واضح من اسمها تعمل هذه البرامج على تلقي أوامر المستخدم التي تدخل للحاسوب عن طريق أحد أدوات الإدخال، مثل: لوحة المفاتيح، والماوس، والميكروفون، ثم إيصالها بعد التعامل معها إلى أحد أدوات أو صور الإخراج، مثل: الشاشة، والطابعة، والسماعات.

النواة

يعد أهم المكونات الموجودة في نظام التشغيل، حيث يتم النظر إليه على أنه قلب النظام الذي لا يمكن تشغيل الحاسوب دونه، ودور هذه النواة هو التحكّم بجميع ما هو موجود في الحاسوب، فهي تربط بين العتاد الداخلي والتطبيقات، وتقوم أيضًا باستقبال الأوامر والأكواد المصدرية التي تصل إليها بفعل المستخدم، ثم توصلها إلى مترجم الأوامر الذي سرعان ما يعيد إرسالها مرة أخرى إليها، ثم بدورها توصلها إلى العتاد الداخلي المتناسب معها، والذي يتعامل معها وينفذ مهمته ثم يعيد إرسالها للنواة مرة أخرى، وفي الأخير هي توزع المخرجات إلى أي أدوات الإخراج المتناسبة معها.

إقرأ أيضا:عيوب لاب توب zed note الجديد

برامج تنسيق المكتبات

تحتوي هذه البرامج على جميع البيانات المتعلقة بالحاسوب والتي يتم الرجوع إليها في أوقات معينة، وهذه البيانات تشمل بيانات المساعدة، والتكوين، والتوثيق، وكذلك بيانات خاصة بالتعامل مع البرامج الخارجية، ويتم اللجوء إلى تلك البيانات عندما يطلب المستخدم ذلك عن طريق إحدى البرامج والتطبيقات الموجودة على الحاسوب، فبعد الطلب تبحث برامج المكتبات عن المكان الذي توجد فيه البيانات المطلوبة بالتحديد، وعند الوصول إليه يتم إرسال إشعار إلى أحد برامج المدخلات والمخرجات، وهي بدورها تقرأ البيانات وتوصلها إلى الذاكرة الأساسية لاستكمال حلقة المهمّة.

مترجم الأوامر ومشغلها

يعمل هذا المكون على ترجمة الأوامر التي تصل إليه بفعل المستخدم وعن طريق أحد البرامج، لكي يتمكن الحاسوب بعتاده الداخلي من التعامل معها بشكل مفهوم وجيد، فبالطبع للحاسوب أو الآلة لغة خاصة بها لا يمكن للمستخدم التخاطب معها بها، ولذلك تقوم نوعية هذا البرامج بدور المترجم اللغوي لما يرد إليه، وبعد ترجمة الأوامر والأكواد المصدرية يتم إيصالها إلى النواة، ثم تعمل النواة على توصيلها إلى أيٍ من مكونات العتاد الداخلي لكي تتعامل معها، ثم تعود للنواة وهي بدورها تخرجها عن طريق أحد أشكال أو أدوات الإخراج.

البوت لودر

بعد الضغط على زر تشغيل الحاسوب والتأكد من قدرته على الإقلاع؛ يستدعي BIOS البوت لودر لكي يتولى زمام الأمور، حيث يقوم هذا المكون بعد توكليه بالمهمة بتحميل جميع أجزاء نظام التشغيل، حتى يتمكن المستخدم من التعامل مع حاسوبه بشكل طبيعي، وهذا ما يعني أنه من دون البوت لودر لن يتمكن الحاسوب من عرض واجهة التشغيل الرسومية، ومن الجدير بالذكر أن هذا المكون يوجد في بداية القرص الصلب الذي تم تثبيت نسخة النظام عليه.

إقرأ أيضا:بلاي ستيشن 3
السابق
تغيير الباسورد للراوتر
التالي
أفضل برنامج تحميل للكمبيوتر