أين كانت تعيش الديناصورات

أين كانت تعيش الديناصورات

الديناصورات

تصنف الديناصورات من ضمن الحيوانات الفقارية، وهي عبارة عن مجموعة متنوعة ومختلفة عن بعضها في الخصائص والقدرات، وقد عاشت هذه الحيوانات خلال الفترة الواقعة ما بين نهاية العصر الثلاثي، وحتى نهاية العصر الطباشيري، أي منذ ما يقارب 65.5 مليون سنة تقريبًا، وخلال هذه الفترة كانت الديناصورات هي الحيوانات المسيطرة على الكرة الأرضية والأكثر انتشارًا، ولكن تعرضت هذه الحيوانات للاختفاء والانقراض، ولم يتبقى منها أي نسب، كما كان يعتقد العلماء في البداية، إلا أن بعض الدراسات الحديثة تشير إلى الطيور هي السلالة المتطورة عن أحد أنواع الديناصورات وهي الديناصورات الثيروبودية التي كانت تتواجد خلال العصر الجوراسي، وباتت تصنف الطيور على أنها من رتبة الديناصورات في التصنيفات الجديدة.

اي من الحيوانات يعتبر من الديناصورات

صنّف العلماء الديناصورات على أنّها من الزواحف، وهذه المجموعة تضم العديد من الحيوانات، مثل: الثعابين، والسحالي، والسلاحف، والتماسيح، ومن الجدير بالذكر أن التماسيح هي أقرب نوع من الكائنات الحية التي تُقارب الديناصورات شكلًا وحجمًا، ويوجد حوالي عشرين نوعاً من التماسيح، والتي تتوزع في المناطق الاستوائية في آسيا وأستراليا، وأفريقيا، والأمريكتين، ثم يأتي حيوان التواتارا Tuatara، وهي ذات تصنيف خاص؛ فلا تُعد سحلية، وتُعتبر أقرب الأحياء للديناصورات على قيد الحياة في العصر الحديث، وتتميّز بأنها تنمو ببطئ وتتكاثر ببطئ ولا تعيش سوى في نيوزيلندا، ثم تأتي فصيلة السحالي، والتي ترتبط بالديناصورات ارتباطًا وثيقًا؛ إذّ إنّها تتشابه بالشكل معه ويتوفّر منها آلاف الأنواع، ثم تأتي فصيلة الطيور والتي بدأت بالظهور في العصر الجوراسي؛ ويتوفر منها ما يزيد عن عشرة آلاف نوع في أنحاء العالم، ثم تأتي فصيلة السلاحف والتي قد تعايشت مع الديناصورات، وتعتبر السلاحف البحرية هي من أقرب الأقارب للديناصورات.

اقرأ أيضاً:  ما هو صوت الحمار الوحشي

سمات الشبه بين الديناصورات والزواحف والطيور

  • كانت الديناصورات تبني أعشاشًا وتضع فيها البيض، وهذا يُشابه ما تفعله الزواحف والطيور، والتي تتميز جميعها بأنها حيوانات فقارية.
  • تتكاثر الديناصورات والزواحف والطيور غالبًا بالبيض، ويحدث بها الإخصاب داخل جسمها.
  • كل من الزواحف والديناصورات لها هياكل عظيمة من الجلد، كما أن لها هيكل داخل وقشور.
  • تتميز صغار الزواحف والديناصورات والطيور بأنها صورة مصغّرة عن البالغين، ولن يتغير شكلهم عند التقدم في السن.
  • تتشابه الديناصورات ببعض أنواع الطيور؛ إذّ إنّها تحتوي على قشور جافة، وهذه القشور تغطي أقدام الطيور.

سمات الاختلافات بين الديناصورات والزواحف والطيور

  • معظم الزواحف لها أرجل على جانبيّ جسمها، وهذا يجعلها تمشي بشكلٍ جانبي، أما الديناصورات فتقع أقدامها أسفل جسمها مباشرة، وهذا يُساعدها على التنقل بشكلٍ أسرع.
  • تتميّز الطيور في العصر الحديث على وجود بعض الأمور التي تُساعدها على الطيران، وهذه الأمور غير متوفرة في الديناصورات؛ مثل أن عظامها مجوّفة وجماجمها هشة، كما أنّ عظام حوض الطائر أكثر قوة لحمايته في حال اصطدم بالأرض.

أين كانت تعيش الديناصورات

تم العثور على أحافير ومستحاثات ومخلفات تدل على وجود الديناصورات في جميع قارات الكرة الأرضية، مما يدل على أن الديناصورات كانت تنتشر في شتّى أنحاء العالم، أو على القارة الكبيرة والوحيدة والتي كانت تشمل كل اليابسة وهي قارة بانجيا، حيث إنه في البداية يتوقع أن الأرض كانت نصفين الأول يابسة متصلة مع بعضها وغير متقطعة بالمياه، والثاني المياه والتي تشكل محيط واحد، مما يعني أن الديناصورات كان بإمكانها التنقل بكل سهولة لعدم وجود أي حواجز مائية، مما أدى إلى انتشارها هذا الانتشار الكبير، ويعتقد العلماء بناءً على عثورهم على نوعين من الديناصورات وهما الإيو رابتور، و الهيريراصور، أن أول ظهور للديناصورات كان في قارة أمريكا الجنوبية، وبالتالي هي الموطن الأصلي والذي منه انتشرت إلى كافة أرجاء الكرة الأرضية، سواء في:

إعلان السوق المفتوح
اقرأ أيضاً:  معلومات عن الحمام الزاجل
  •  السهول: من أنواع الديناصورات التي عاشت في السهول كل من سيراتو ساينز، وهادروسورس، وأورنيثوبدس، وهي من الديناصورات الآكلة للنباتات أو العاشبة، والتي انتشرت على السهول الواسعة التي يكسوها نبات السرخس، وغيرها من الأعشاب والنباتات البدائية التي كانت تتواجد في العصر الطباشيري.
  • الأراضي الرطبة: من أنواع الديناصورات التي عاشت في الأراضي الرطبة كل من إغانودون، وبولاكانثوس، وهيبسيلوفودون، وهي أيضًا من الديناصورات العاشبة أو الآكلة للنباتات، والتي من أبرزها نبات ذنب الفرس، ونبات لازهري، وكانت تتواجد هذه الأراضي الرطبة في موقع أوروبا الحديثة في العصر الطباشيري.
  • الغابات النهرية: من أنواع الديناصورات التي عاشت في الغابات النهرية كل من الصرببوديات، والأورنيثوبودس، والثيروبودات، والديبلودوكوس، والألوسوروس، والأراضي النهرية هي الأراضي الخصبة التي تتواجد على ضفاف الأنهر، ومن أشهر الغابات التي عاشت فيها هذه الديناصورات الغابة الواقعة في أمريكا الشمالية تحديًا في تكوين موريسون.
  • الصحاري: من أنواع الديناصورات التي عاشت في الصحراء كل من بروتوسيراتوبس، وأوفيرابتور، وفيلوسيرابتور، والصحراء التي تواجدت فيها هذه الأنواع من الديناصورات هي صحراء جوبي التي تقع في قارة آسيا الوسطى.
  • الغابات والمستنقعات: عاش في هذه المنطقة أشكال وأعداد كبيرة من الديناصورات، نتيجة وجود الكثير من أنواع النباتات المتطورة والزهور، مما جعلها منطقة جذابة للعيش.
  • المناطق القطبية: من أنواع الديناصورات التي عاشت في المناطق القطبية كل من لياليناساورا، والأنكيلوسور، والتي يتوقع العلماء أنها من ذوات الدم البارد، وهي تتميز بأعين صغيرة نتيجة حلول الظلام لفترات كبيرة من السنة في هذه المناطق.

أسباب انقراض الديناصورات

يعتبر العلماء أن مجموعة من الكائنات الحية قد تعرضت للانقراض بصورة مفاجئة، وعلى شكل انقراض جماعي، قبل ما يقارب 65 مليون سنة، ومن الأسباب التي يعزي العلماء السبب في انقراض الديناصورات إليها: حدوث ارتطام لكويكب في الكرة الأرضية، أو حدوث تغيرات مناخية أدت إلى انخفاض نسبة الأوكسجين، أو حصول ثوران للبراكين أدت إلى عمليات إبادة جماعية، أو عدم قدرة الديناصورات على التكيف مع التغيرات المناخية التي تتجدد باستمرار على الكرة الأرضية.

اقرأ أيضاً:  كيف تُربى القطط

مقالات مشابهة

اسم صغير الماعز

اسم صغير الماعز

كلب مالتيز الدليل الشامل

كلب مالتيز الدليل الشامل

دليلك الشامل عن طائر الحمام وانواعه

دليلك الشامل عن طائر الحمام وانواعه

كيفية مكافحة الفئران

كيفية مكافحة الفئران

التخلص من الذباب بالخل

التخلص من الذباب بالخل

أضخم وأقوى حيوانات العالم

أضخم وأقوى حيوانات العالم

كيف أقضي على الفئران في المنزل

كيف أقضي على الفئران في المنزل