عقارات

طرق بيع أراضي تجارية

طرق بيع أراضي تجارية

الأراضي التجارية

تتميز الأراضي التجارية بإمكانية الاستثمار فيها، بحيث يقوم الشخص بشراء قطعة من الأرض في منطقة معينة، ويتمهل لمدة سواء كانت عدة أشهر أو سنوات، بحيث تزداد قيمة تلك الأرض فيعرضها للبيع بمبالغ كبيرة تتجاوز ضعف السعر الذي اشتراها به، فهي أشبه بأموال محفوظة، وبديل عن النقود التي تنخفض قيمتها نتيجة ارتفاع معدلات التضخم.

من أبرز ما تتسم به الأراضي التجارية على وجه الخصوص أن أسعارها ترتفع بشكل مستمر تبعًا للموقع وإتاحة استغلالها في المشروعات التجارية، وتحرص بعض شركات الاستثمار العقاري على تطويرها عبر تحويلها إلى مجمعات تشتمل على الفنادق والمعارض والمحلات، بحيث تزداد العائدات الاستثمارية للأراضي التجارية عبر بيعها كوحدات للمؤسسات الكبرى.

إرشادات بيع الأراضي التجارية

  • يجب على من يرغب في بيع الأراضي التجارية الخاصة به أن يكون متابعًا لسوق العقارات، ويقوم بتحليل الأخبار، وإعداد دراسة جدوى لقطعة الأرض التي يمتلكها؛ بحيث يتاح أن تُدر عليه أرباح كبيرة، بالإضافة إلى عدم الاستعجال نحو التخلص من الأرض، فالأفضل هو انتظار أفضل الفرص والمواسم التي ترتفع فيها قيمة الأراضي التجارية ويبدأ المستثمرون في البحث عنها سواء للقيام بمشروعات ووحدات تجارية، أو لإعادة بيعها.
  • يتعيّن عرض أعلى سعر عند التفاوض مع المشترين بشكل مبدئي، ومن هنا يجب الاطلاع على كافة الأسعار، ومعرفة قيمة أرضك التجارية الحقيقة، وبالتالي عرض مبلغ يفوق تلك القيمة، بحيث تنتهي المفاوضات عند السعر المستحق أو ما هو أعلى وفقًا لخبرة المشتري، فتكون قد خرجت من المفاوضات رابحًا في كافة الأحوال.
  • يُفضل عدم إدخال وسطاء عقاريين في الصفقات، ليس فقط لأنهم غالبًا ما يخدعونك ولكن لأن العمولة التي يحصل عليها السمسار، أصبح صاحب الأرض التجارية نفسه أولى بها، خصوصًا مع سهولة إتمام الصفقات حاليًا دون حاجة إلى وكلاء.
  • عند قدوم بعض المشترين فيجب التحقق من البيانات الخاصة لكل مشتري، وعدم الوثوق أكثر من اللازم في العملاء، بحيث لو انتهى الأمر إلى اتفاق، احرص على الحصول على المقابل المادي للأرض التجارية نقديًا، فإذا لم يكن متاحًا، فيجب التأكد من أن الرصيد المصرفي للشخص يكفي لسداد مبلغ الأرض. 
  • عند التواصل إلى اتفاق، فعلى صاحب الأرض التجارية أن يصطحب محاميًا لمراجعة العقود، وضمان حقوقه.

 وسائل بيع الأراضي التجارية

تتعدد الطرق التي يُمكن أن تستخدمها لتبيع أرضك التجارية، حيث يلجأ البعض إلى الطرق التقليدية بأن ينشر الإعلانات في الصحف والجرائد، واستعمال اللوحات الإعلانية والأوراق الدعاية؛ بحيث توضح كافة المعلومات الخاصة بالأرض من حيث موقعها والخدمات المتوفرة في المنطقة ومميزاتها، ووضع الأرقام الهاتفية لسهولة التواصل بينك وبين المشترين، وميزة هذه الطريقة أنها تأتي بعيدًا عن السماسرة، ولكن قد يرغب صاحب الأرض التجارية في أن يبيعها في أسرع وقت ولا يستطيع استخدام تلك السبل التقليدية سواء من حيث الوقت أو المال، فيلجأ إلى الوسطاء العقاريين، حيث ينوبون عن المالك في مقابلة المشترين، وبخبرته يمكن حشد المواصفات التي تميز الأرض التجارية، ويستطيع أن يأتي لقطعة الأرض بمشتري يدفع مبلغًا ممتازًا، ولكن غالبًا ما يكون المالك عرضة لتلاعب الوسطاء؛ ولذلك أفضل وسائل بيع الأراضي التجارية حاليًا هو الإنترنت.

إقرأ أيضا:6 طرق لتقدير القيمة السوقية للممتلكات

بيع الأراضي التجارية عبر المواقع

يمكن الدخول لأي موقع من المواقع العربية الكبرى المتخصصة في بيع وشراء العقارات؛ حيث تنتشر المواقع في معظم البلدان العربية مثل السوق المفتوح وعقارماب وموقع أوليكس وبروبرتي فايندر وموقع حراج، بحيث تُحدد نوع العقار؛ للإعلان عن قطعة الأرض التي ترغب في بيعها، ويتم ذلك عبر تدوين كافة البيانات الخاصة بك، وتسجيل التفاصيل التي تخص الأرض التجارية نفسها من حيث المساحة ومكانها والسعر الذي تتوقعه، ويجب تحري الصدق في نقل مواصفاتها وإرفاق الصور لإثبات صحة المعلومات.

إقرأ أيضا:علاقة أسعار العقارات بأسعار مواد البناء

مُدوّن ومترجم مصري، تخرج في كلية اللغات والترجمة قسم اللغة الإنجليزية بجامعة الأزهر عام 2020. بدأ الكتابة بشكل احترافي مطلع عام 2017 في جريدة الدستور المصرية، حيث كتب الكثير من المقالات الأدبية والفنية، بالإضافة إلى نشر بعض الأشعار والقصص بالجريدة، ومن ثمّ انتقل للكتابة بمجلة فنون التابعة لوزارة الثقافة المصرية حيث اشتملت هذه التجربة على تدوين بعض مقالات الرأي حول الشأن الثقافي بجانب مشروع المقالات التحليلية لأعمال الأديب العالمي نجيب محفوظ. خاض العديد من تجارب التدوين بالمواقع الإلكترونية، كان أهمها كتابة مئات المقالات لموقع السوق المفتوح الذي يُعد واحدًا من أبرز مواقع التسويق بالوطن العربي، بالإضافة إلى كتابة مقالات متنوعة تخص عالم المرأة بموقع "مجلة رقيقة"، كما أُسندت إليه مهمة الإشراف على مقالات القسم الإسلامي بموقع "معلومات". لم يكتفِ فقط بالعمل في مجال الكتابة، ولكن اشتغل خلال جائحة كورونا عبر مؤتمرات الفيديو ويب بالتدريس وإعداد المناهج لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

السابق
الرهن العقاري
التالي
طرق التسويق العقاري الحديثة