حياتك

طريقة زراعة النعناع

طريقة زراعة النعناع

النعناع

 النّعناع هو أحد أفضل الأعشاب العطريّة، وموطنه الأصليّ أمريكا الشماليّة وأستراليا وجنوب أفريقيا، وينتشر بشكلٍ كبير في جميع المناطق ذات المناخ المعتدل، ويُستخدم  لإضافة النكهة للطعام، وفي بعض الأوقات يستخدم  كدواء عشبي لعلاج مرض الرّبو والحساسيّة وتسريع عمليّة الهضم والعناية بالبشرة والفم، ويساعد أيضا على فقدان الوزن والتقليل من خطر فقدان الذّاكرة ومعالجة بعض أنواع الصداع، وأيضا يستخدم في صناعة العطور، ويدخل في تحضير بعض الوصفات، مثل: إضافته إلى سلطة الفواكه أو الشاي والعصائر، ويُوجد العديد من المواد المنتجة التي تحتوي على نكهة النعناع، مثل: الشاي، والزيوت، و اللبان، ومعجون الأسنان ومنعشات الفم؛ ورائحته القوية تطرد الذباب والنمل؛ لذلك يكثر الناس من زراعته في المنازل.

طريقة زراعة النعناع

زراعة النعناع باستخدام الأعواد

  • الحصول على النعناع عن طريق أخذ قطعة من نبات نعناع موجود مسبقا، وقص ما بين 8- 10سم.
  • وضع الغصن في إناء صغير من الماء، والانتظار لمدّة تتراوح بين 5-7 أيام أو حتّى تظهر الجذور البيضاء تحت الماء، وبعد ظهور الجذور البيضاء يجب الانتظار لمدّة تتراوح ما بين 7-10 أيام حتّى تصل الجذور إلى الطول المناسب، وفي حالة عدم إيجاد قطع من نبتة النعناع يُمكن استخدام إحدى الطرق الآتية: شراء شتلة نعناع صغيرة، أو شراء البذور من المشاتل، أو إعادة المحاولة للحصول على جذور بيضاء بالطول المناسب.
  •  يجب الحرص على اختيار الوقت المُناسب للزراعة؛ حيث يجب زراعته في فصل الربيع أو الخريف، وعلى الرّغم من أنّ النّعناع من النباتات سهلة الزراعة والتكاثر إلّا أنّه يجب زراعته في البيئات والأوقات المناسبة.
  • نقل أغصان النعناع أو الشجيرات المتكونة من الإناء الى المكان المراد الزرع فيه، ثم زرع الجذور أسفل التربة، ويجب اختيار المكان الذي تصله أشعة الشّمس الكاملة أو بشكل جزئي.

زراعة النعناع باستخدام البذور

  • شراء بذور النعناع من أماكن بيع البذور أو المشاتل وهي تشبه بذور الفلفل الأسود.
  • إحضار إناء مخصص للزراعة أو أي إناء آخر مناسب.
  • تعبئة الإناء بالتراب المخصص للزراعة.
  • نثر البذور فوق التربة وتوزيعها في كل الأماكن وعدم الاكتفاء بمكان واحد.
  • نثر القليل من التراب فوق البذور، وسقايتها بكمية مناسبة من الماء.

العناية بالنعناع بعد زراعته 

  • الحرص على ريّه بشكل منتظم ودوري، حيث يجب ريّه بانتظام خلال أول سنة من زراعته، ويُمكن اختبار جفاف التربة عن طريق لمسها بالإصبع، ويجب أن تكون رطبة فقط بدون زيادة مستوى الماء، أمّا في حال تعرّض نبتة النعناع بشكلٍ مباشر للشمس فيجب ريّها بشكلٍ أكبرٍ وبمرات أكثر للتأكد من حصولها على الكمية الكافية من الماء. 
  • العناية به عن طريق تقليم الجزء العلوي منه للمحافظة على ارتفاع النبات ولتكون الأوراق كاملة على الجوانب.
  • يجب أيضا تقليم براعم النبات بهدف منع تفتّحها ونمو نبات أخرى بشكلٍ غير مرغوبٍ به. 
  • تقسيم النبات، ويجب مراعاة أنّه يجب تقسيم النباتات كل فترة زمنية تتراوح بين سنتين أو ثلاث لتجنّب نمو الجذور الجديدة في وعاء صغير. 
  • المعالجة الدورية للنبات، ويجب معالجة النعناع عن طريق المبيدات الفطريّة في حالة إصابته بالمرض كالصدأ، والذي يعتبر من الفطريات التي تؤدّي إلى ظهور بقع برتقاليّة على الجانب الخارجيّ للورق. 
  • التهوية والتربة الجيدة للنبات؛ لكي نحمي النبات الناتج من التعرّض إلى الفطريات والأمراض فيجب توفير التهوية الجيّدة وتربة ذات تصريف جيّد. 
  • يجب اتّباع طرق خاصّة لعمليّة حصاد النعناع كما يأتي: حصاد أوراق النعناع الخضراء الكبيرة والجديدة من أواخر فصل الربيع إلى بداية فصل الخريف.
السابق
ما هو اسم صغير الأرنب
التالي
طريقة إزالة القمل من شعر الأطفال