حياتك

علاج نزلات البرد

نزلات البرد

يُطلق اسم نزلات البرد على العدوى الفيروسية التي تصيب الأنف والحلق، كما يُطلق عليها طبيّاً اسم عدوى الجهاز التنفسي العلوي، وهي عادةً ما تكون غير مضرة، ويتسبب بها مجموعة من أنواع الفيروسات المختلفة، ويعد الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أعوام هم أكثر المعرضين إلى خطر الإصابة بنزلات البرد، أما البالغين الأصحاء فيمكن أن يصابوا بنزلتين أو ثلاث نزلات سنويّاً، ويتعافى المعظم منها بعد 10 أيام تقريباً، إلا في حالة الشخص المدخن، فإنها تستمر لفترة أطول.

أعراض نزلات البرد

تظهر أعراض نزلات البرد خلال فترة تتراوح ما بين 1-3 أيام من التعرض لها، وتختلف الأعراض التي تدل على وجودها من شخص لآخر؛ حيث يمكن أن يظهر عليه واحد أو أكثر من الأعراض الآتية:

  • إنسداد الأنف أو احتقانه.
  • التهاب الحلق.
  • السعال.
  • الصداع الخفيف.
  • أوجاع خفيفة في الجسم.
  • العطاس.
  • ضعف عام بالصحة.
  • حمى خفيفة.

مراحل نزلات البرد

يمر الشخص المصاب بنزلات البرد بعدة مراحل، لكل منها أعراض مختلفة، وهي:

المرحلة الأولى

بعد إصابة الشخص بنزلة البرد، وفي المرحلة الأولى من ذلك، فإنه تظهر عليه الأعراض التالية:

إقرأ أيضا:علاج البرد عند القطط
  • حكة وتنميل في الحلق.
  • ألم في الجسم.
  • ضعف عام في الجسم.

خلال هذه المرحلة في العادة لا يتعامل المصاب مع أعراض نزلات البرد بالشكل الصحيح، الأمر الذي يجعله يتطور، ويجب عليه تناول الأدوية التي تباع في الصيدليات وصفة طبية، ويكون المرض معدياً خلال هذه الفترة، وهي من اليوم الأول وحتى الثالث، ويمكن التعامل معها بالخطوات الآتية:

  • استعمال مزيلات الاحتقان، والأدوية المسكنة للألم.
  • النوم والاسترخاء.
  • تناول السوائل للحفاظ على رطوبة الجسم.

المرحلة الثانية

يطلق عليها اسم المرحلة النشطة؛ حيث يكون الفيروس فيها بقمة نشاطه، ويشعر المصاب خلال هذه المرحلة بألم في جميع الجسم، كما أنه يصاب بسيلان في الأنف، وهي مرحلة معدية يجب على الشخص الحرص عند التعامل مع الآخرين، ومن أعراض هذه المرحلة:

  • التهاب الحلق.
  • السعال.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • سيلان الأنف أو احتقانه.
  • تعب وألم في الجسم.

كما يجب على الشخص التعامل مع هذه المرحلة من خلال الخطوات الآتية:

  • تجنب تناول المضادات الحيوية، لأن السبب في نزلات البرد هي الفيروسات وليس البكتيريا.
  • الابتعاد عن التدخين والمدخنين.
  • تناول أدوية السعال، شرط استشارة الطبيب.
  • تناول فيتامين C.
  • تناول السوائل وخاصةً الساخنة، ومن أهمها حساء الدجاج.

المرحلة الثالثة

وتعد المرحلة الأخيرة من الإصابة، وتمتد من اليوم الثامن وحتى العاشر، ومن أعراضها:

إقرأ أيضا:فوائد زيت الثوم
  • السعال.
  • احتقان وسيلان الأنف.
  • تعب عام في الجسم.

للحد من أعراض الإصابة بنزلات البرد يجب اتباع طرق العلاج ذاتها في كل من المرحلة الأولى والثانية، وتناول الأدوية المسكنة للألم.

طرق علاج نزلات البرد المنزلية

قبل الاعتماد على أي طريقة يجب استشارة الطبيب؛ حيث إنها قد تتناسب مع أشخاص، ولا تتناسب مع أشخاص آخرين، كما أن بعضها يتناسب مع مرحلة ولا يتناسب مع مرحلة أخرى من المرض، ومن طرق علاج نزلات البرد في المنزل:

إقرأ أيضا:زراعة النعناع بدون تربة
  • العسل: يحتوي العسل على مضادات الأكسدة، والتي تعمل على تقوية المناعة، وتهدئة السعال.
  • الفواكه والخضروات: يجب تناول كميات جيدة من الفواكه والخضروات لـ علاج نزلات البرد، وخصوصاً الحمضيات، مثل: البرتقال، والجريب فروت، والليمون، وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من فيتامين C، والذي يقوي المناعة، ويساعد على التخلص من الأعراض خلال فترة أقل.
  • الزنجبيل: يعد الزنجبيل واحداً من المواد الطبيعية المعروفة بفعاليتها في علاج نزلات البرد، ويفضل استعمال الزنجبيل الطازج في حالة تواجده.

ساجدة اشريم، درست بكالوريوس في علم الحاسوب، ودبلوم الإعلام الشامل قسم التحرير من أكاديمية رؤيا، بالإضافة إلى العديد من الدورات الإعلامية، تؤمن بأن الإعلام هو الحياة، والكتابة هي العالم الخاص بالكاتب، ونافذته إلى العالم الخارجي، لذلك بدأت بكاتبة المقالات والمدونات منذ أكثر من 7 سنوات، بالعديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، وعملت في إعداد وتقديم أكثر من 10 برامج إذاعية منوعة. انضمت لفريق السوق المفتوح لأهميته في إثراء المحتوى العربي، وإيجاد مصدر معلومات موثوق يساعد القارئ والباحث على الوصول إلى المعلومة التي يبحث عنها بشكل سهل وبسيط.

السابق
ما هي فوائد الحمص التسالي
التالي
ما هي فوائد الخس للحامل