حياتك

فوائد الشوفان للرضع

فوائد الشوفان للرضع

حبوب الشوفان

يُصنّف الشوفان ضمن مجموعة الحبوب الكاملة، وهو بالأصل نبات عرفه البشر من أكثر من 3 آلاف سنة، ويتمتع بقيمة غذائية عالية؛ نظراً لاحتوائه على عدد كبير من العناصر الغذائية، التي تشمل المعادن والفيتامينات، التي تمد الجسم باحتياجاته الرئيسية، فضلاً عن فوائده الصحية الكثيرة للكبار والصغار؛ إذ إن ربع كوب منه كفيل بتزويد الطفل الرضيع بـ 44% من احتياجاته اليومية من المغنيسيوم، و25 من الزنك، و8% من الحديد، إلى جانب العديد من قيم الغذائية والسعرات الحرارية اللازمة.

ما هي فوائد الشوفان للرضع

أشارت الكثير من الأبحاث والدراسات والتجارب على فعالية استخدام الشوفان كأحد أغذية الأطفال الرضع؛ فهو يساعد على تحقيق نمو أفضل لهم؛ نظراً لوجود كميات كبيرة من العناصر الغذائية المهمة للنمو الجسدي والعقلي، والقدرة على التركيز، بل ورفع مستوى الذكاء لديهم، فضلاً عن قدرته بإمداد أجسامهم بالطاقة والنشاط، وحماية جهازهم الهضمي من حدوث أي اضطرابات، ويمكن تلخيص هذه الفوائد على النحو الآتي:

  • تقوية عظام الطفل الرضيع.
  • المساعدة في نمو الأسنان.
  • الوقاية من الإمساك والإسهال أيضاً.
  • تقليل نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
  • علاج لعدد من الأمراض المزمنة.
  • حماية القلب والوقاية من أمراضه.
  • أحد مكونات الكثير من المنتجات الغذائية الخاصة بالرضع.
  • المحافظة على القيمة الغذائية العالية حتى بعض الطبخ.
  • زيادة النمو العقلي وتطوّر الدماغ.

القيمة الغذائية للشوفان

لا تتحقق الفوائد المذكورة سابقاًً، إلا بعد التأكد من احتواء هذه الحبوب على مجموعة من العناصر والقيم الغذائية، التي تقوم بوظائفها من أجل ذلك؛ وهي تشمل مجموعة كبيرة ومتنوعة من المعادن والفيتامينات، وهي:

إقرأ أيضا:كيف تصنع السلايم
  • الحديد.
  • الزنك.
  • المغنيسيوم.
  • الفسفور.
  • البوتاسيوم.
  • الكالسيوم.
  • ألياف غذائية.
  • البروتين.
  • فيتامين B2.
  • حمض الفوليك.
  • السلينتوم.
  • النحاس.
  • المنغنيز.

السن المناسب لتناول الشوفان للرضع

يؤكد أطباء الأطفال وأخصائيو التغذية، على أن الشوفان قادر على منح الطفل الرضيع شعوراً بالجوع، إلى جانب أنه غذاء جيد يُضاف إلى حليب الأم، يتم إعطاؤه له كل خمس ساعات، ويسهل تحضيره وصفاته العدة في المنزل مع خلطها بمواد غذائية مفيدة؛ مثل: قطع الفواكه أو الحليب؛ للحصول على فائدة أكبر، ويمكن البدء باستخدامه كطعام للطفل الرضيع من عمر ستة أشهر، ويستخدم حينها كبديل للأرز، تبعاً لخصائص في تقليل احتمالية حدوث الإمساك أو الإسهال لديه، وفي حال ملاحظة حدوث أي حركة مضطربة في جهاز الطفل الهضمي، يجب وقف استخدام الشوفان لتغذيته؛ وهذا يعود لأكثر من سبب؛ أولها نوع من أنواع الحساسية، أو فساد حبوب الشوفان، التي يفضل شراؤها بكميات قليل.

وصفات الشوفان للرضع

الشوفان مع التفاح

تستطيع الأم إعداد طبق شوفان مع التفاح، كوجبة غذائية متكاملة لطفلها الرضيع بكل سهولة؛ فكل ما تحتاجه هو: حبة تفاح مقشرة ومقطعة إلى مكعبات صغيرة الحجم، وثلاثة أرباع كوب من الماء، وربع كوب من الشوفان؛ بحيث يتم وضع قطع التفاح في قدر صغير على نار هادئة مع إضافة الماء إليها، والاستمرار بالتحريم لحين التأكد من سلق التفاح، ثم يتم إضافة الشوفان وترك المكونات جميعها على النار لمدة خمس دقائق، حتى يتكوّن مزيج خفيف، ويتم تقديمها للرضيع دافئاً بعض الشيء بعد هرسه بشكل جيد.

إقرأ أيضا:فوائد الفول السوداني للحامل

الشوفان مع الماء والحليب 

يمكن تحضير الشوفاء بطريقة أخرى، لتقديمه كوجبة غذائية سهلة  للأطفال الرضع، والحصول على الفائدة الصحية المطلوبة، من خلال خلط كوب وربع من الماء مع نصف كوب من الشوفان في قدر على النار، وتركه الخليط حتى يصل إلى الغليان مع استمرار تحريكه، ثم يتم إطفاء النار وتغطية القدر لمدة لا تزيد ولا تقل عن عشر دقائق، ثم يُرفع الغطاء ويُضاف كمية من الحليب، سواء الاصطناعي أو حليب الأم، لتصبح الوجبة جاهزة.

السابق
السعرات الحرارية في الحمص
التالي
السعرات الحرارية في البلح الاحمر