عقارات

فرص عقارية لامتلاك منزل في عمان

فرص عقارية لامتلاك منزل في عمان

التملك العقاري

يعد التملك العقاري أو شراء عقار خاص، أحد أهم الأمور التي يسعى إليها كل مواطن أردني على أرض المملكة، سواء كان هدف هذا التملك شخصي أم تجاري أم استثماري؛ فمنهم من هو بحاجة لشراء منزل أو شقة، ومنهم من يحتاج إلى أرض لبناء مشروع أو استغلالها لأغراض الزراعة والإنتاج والبيع والتصدير، ومنهم من هدفه استثماري على المدى البعيد؛ كشراء وحدات سكنية وتأجيرها، أو بناء مزارع وشاليهات وتأجيرها، وما إلى ذلك من أسباب أخرى، لكن لا بد من ظهور بعد العوائق التي تحول بين هذه الأمنيات وبين تطبيقها على أرض الواقع؛ مثل ارتفاع الأسعار وتكاليف البناء، وصعوبة بعض الإجراءات الخاصة بالحصول على تمويل عقاري، وتفاوت الخدمات والمرافق الضروري تواجدها حول موقع العقارات بين كل منطقة وأخرى في مختلف مدن ومحافظات الأردن، فضلاً عن توفر العروض المناسبة لحجم الطلب على بعض الأنواع العقارية.

امتلاك منزل في عمان

العاصمة عمان، هي المركز الاقتصادي والسياسي والترفيهي والسياحي الخاص بالمملكة الأردنية الهاشمية؛ فهي تضم معظم مؤسسات العمل في القطاع العام والخاص، فضلاً عن المنشآت التجارية والصناعية والسكنية المختلفة، ما يعني أنها تمتلك بيئة عقارية خصبة تجذب الشركات والوكلاء والملاك العقاريين إلى الاستثمار العقاري فيها، وكذلك العيش في أي من مناطقها وأحياءها الكثيرة والمتنوعة من حيث أسعار العقارات فيها، وطبيعة وكمية الخدمات والمرافق التي تحيط بها.

إقرأ أيضا:اسعار مخططات سكنية في السودان

عند التفكير بشراء منزل؛ فإن عمان غالباً ما تكون الوجهة الأساسية للبحث فيها، خصوصاً لمن قضوا ويقضون جزءاً كبيراً من أوقاتهم اليومية فيها، سواء للعمل أو للقرب من العائلة والأصدقاء، وإذا ما تحدثنا عن الخيارات المتوفرة؛ فإنها كثيرة ولا تنتهي برقم أو نوع عقار سكني معين؛ إذ يمكن امتلاك منزل مستقل، أو شقة، أو فيلا أو غير ذلك من الأشكال العقارية السكنية، كما يوجد عدد كبير من الأماكن التي يتوفر فيها مثل هذه العقارات، بحسب المناطق والأحياء الموزعة على ألوية العاصمة وتتبع لها بشكل إداري.

ما هي الأسباب التي تدفعك لامتلاك منزل في عمان

توفر عمان للساكنين فيها مجموعة كبيرة من الخدمات، التي عادة ما تكون سبباً لاختيار العاصمة وجهة للسكن؛ إذ يوجد العديد من المدارس والجامعات، الحكومية والخاصة، إلى جانب المستشفيات والمراكز الصحية والمجمعات والعيادات الطبية، وأبنية الأعمال والشركات الكثيرة، إضافة إلى خدمات النقل المتعددة وما إلى ذلك من خدمات أخرى، وحول عملية البحث؛ فيجب أيضاً أن تكون وفقاً للأسباب والأمور التالية:

  • خصائص ومواصفات المنطقة، وما يتخللها من عيوب ومميزات، والمقارنة فيما بينها.
  • أسعار المنازل، وما إذا كانت تناسب الميزانية الموضوعة، وفي حال الشراء بالأقساط لا بد من دفع 20% من القيمة الإجمالية كحد أدنى.
  • وضع مواصفات الحلي والبيئة المحيطة بعين الاعتبار، وما إذا كانت تلائم أسلوب الحياة المعتاد، لئلا يكون هنالك تأثير سلبي على الأطفال بعد فترة.
  • عدم المبالغة في شراء منزل بمبلغ كبير، خاصة في المرة الأولى، إذ إن أسعار العقارات تتأرجح بين كل فترة وأخرى، وعند البيع في حال لم يعد المنزل مناسباً لعدد أفراد الأسرة أو ملاحظة بعده عن الأماكن الرئيسية؛ من الممكن التعرض لخسارة كبيرة.
  • المنزل العملي ذو المساحة المتوسطة، يكون خياراً جيداً لصيانته بشكل أسهل، والتمكن من تغييره على المدى البعيد.
  • التخطيط للبقاء في المنزل ما لا يقل عن 5-7 سنوات، في حال الشعور بعدم الأمان الوظيفي، عدم شراء منزل يلائم كافة الرغبات الشخصية والاحتياجات.

أين تتواجد الفرص العقارية لامتلاك منزل في عمان

إذا ما تم تقسيم المناطق والأحياء الموجودة في العاصمة عمان، إلى الأماكن التي تصلح للسكن دوناً عن غيرها؛ فإن الكفة ترجح لبعض الأسماء والأماكن؛ تبعاً لوفرة العروض والخيارات والأسعار المناسبة والخدمات الجيدة، وفي الحقيقية يرى الكثير من الخبراء في السوق العقاري الأردني؛ بأن وجود فرص عارية لامتلاك منزل في عمان في الوقت الراهن يتمحور في دائرة بحث تشمل المناطق الأهم التالية: 

إقرأ أيضا:اسعار شقق للبيع في الخرطوم
  • ضاحية الأميرة سلمى: حيث تبدأ أسعار شقق للبيع فيها من 37 ألف دينار أردني، ومن مساحة 90 متر مربع.
  • ضاحية الرشيد: متوسط أسعار شقق للبيع في هذه الضاحية هو 67 ألف دينار أردني، وخيارات المساحات كثيرة.
  • أبو نصير: معظم الشقق في هذه المنطقة تبدأ مساحتها من 145 متر مربع، وسعر البيع يكون 68 ألف دينار أردني.

مناطق أخرى

السابق
أمور يجب مراعاتها قبل شراء منزل المستقبل
التالي
أشياء غير اعتيادية يمكنك استخدامها لبناء منزلك