حياتك

أضرار المشروبات الغازية

أضرار المشروبات الغازية

المشروبات الغازية

المشروبات الغازية نوع من المشروبات المنتشرة بكثرة في كل أنحاء العالم، وتم اختراع هذا المشروب عام 1886، على يد صيدلي أمريكي إسمه جون بامبرتون؛ حيث كان في ذلك الوقت يحضر وصفة طبية تحتوي على مشروب غازي، ومع الوقت بدأ يروج لهذا المشروب في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى أن أصبح هذا المشروب هو الأول  في العالم بأكمله وليس في أمريكا فقط، وعلى الرغم من إدراك الناس التام للأضرار والمخاطر التي يسببها هذا المشروب؛ إلا أنهم ما زالوا مستمرين ومصرين على شربه وتناوله، وما زال الإقبال عليه يتزايد بشكل كبير، وأصبح جزء لا يتجزأ من الوجبات السريعة وحتى على الموائد اليومية في المنزل.

أبرز أضرار المشروبات الغازية 

الإصابة بالسمنة

هنالك دراسات مختلفة قامت بها جامعة ييل ونشرت في مجلة American Journal of Public Health)؛ حيث تم تحليل ما يقارب 88 عينة لتحديد أثار المشروبات الغازية عليها، ولوحظ أن الاستهلاك الزائد للمشروبات الغازية يمد الجسم بكمية كبيرة جدًا من السعرات الحرارية، بل يعمل على فتح الشهية للطعام أيضًا، مما يتسبب في السمنة وزيادة الوزن، حيث إن المشروبات الغازية تعمل على رفع مستوى السكريات في الدم بشكل مؤقت وسريع، وهذا هو السبب في تحفيز الجسم على الجوع وطلب الأكل.

إقرأ أيضا:كلب روت فايلر

الإصابة بأمراض الكبد

بعض الدراسات وجدت رابطاً بين استهلاك الجسم للمشروبات الغازية وبين زيادة نسبة الدهون على الكبد، وهو ما يُعرف بـ الكبد الدهني، وبينت الدراسات أيضًا أن 80% من المشاركين في الدراسة مصابين بالكبد الدهني غير الكحولي، كانوا يشربون كميات كبيرة من المشروبات الغازية، وفي النتيجة وجد القائمون على الدراسة أن شرب المشروبات الغازية يرفع خطر الإصابة بالكبد الدهني إلى نسبة 82.5%.

الإصابة بمرض السكري

الكثير من الدراسات، التي نشرتها المجلة الأمريكية (American Academy of Family Physicians)، أثبتت أن تناول المشروبات الغازية بشكل منتظم يرفع فرصة الإصابة بمرض السكري، فالملوِّنات المضافة والمحليات الصناعية التي تضاف عند تصنيع المشروبات الغازية تقلل من حساسية الجسم للأنسولين، وبالتالي يصبح جسم الإنسان أقل حساسية لمادة الأنسولين وتبدأ مستويات الجلوكوز بالارتفاع، وبالتالي يصبح الجسم معرض في أي وقت للإصابة بمرض السكري.

أضرار أخرى للمشروبات الغازية

  • الإصابة بأمراض القلب: نظرًا لأن المشروبات الغازية مصدراً للسكريات في الجسم، وتعتبر سبب أساسي للسمنة؛ فهي بالتأكيد ستلعب دور مهم في الإصابة بأمراض القلب، كنتيجة طبيعية لارتفاع نسبة الدهنيات الثلاثية والكولسترول في الجسم، حيث إن هذا يرفع فرصة الإصابة بالسكتات الدماغية وأمراض الشرايين والقلب.
  • أمراض في الكلى: حيث إن زيادة نسبة المشروبات ترفع فرصة الإصابة بأمراض الكلى المختلفة، خاصة تكوُّن الحصى والترسبات فيها، لأن ارتفاع نسبة الفسفور في المشروبات يرفعها في الدم ويغير تكوين البول وتركيبته أيضًا.
  • الارتجاع المريئي: وهو ارتجاع العصارة المعدية إلى المريء، فعندما يتناول الإنسان المشروبات الغازية تزداد الحموضة في المعدة وبالتالي تصبح التقلصات أكثر.
  • الإصابة بتسوس الأسنان: من المعروف طبيًا أن ارتفاع معدل السكر في الفم مرتبط بتسوس الأسنان؛ حيث إن البكتيريا المسببة للتسوس تتعايش مع السكر، وتنتج أحماض تعمل على التأثير على طبقة المينا، وفي حال تعرض السن للحمض لمدة 20 دقيقة، ستتكون على السن مادة البلاك وكذلك على اللثة، مما يرفع نسبة فرصة الإصابة بتسوس الأسنان.
  • الإصابة بهشاشة العظام: حيث إن الفسفور العالي يقلل الكالسيوم في الدم، وكلما زاد تناول المشروبات الغازية، قل الكالسيوم أكثر وتصبح العظام أكثر هشاشة وترقق وضعف.
  • الاصابة بارتفاع ضغط الدم،: لأن المشروبات الغازية تزيد لزوجة الدم و حموضته، كما أنها  تضعف المناعة.
السابق
أنواع القطط وأسماؤها
التالي
كيفية صناعة الشمع