شروط الصيام

شروط الصيام

تتعدد شروط الصيام، لكن أساسها هو الإسلام: فلا يصح لغير المسلم الصيام، والشرط الثاني هو العقل: وهو شرط أساسي من شروط الصيام، حيث إنّ المجنون مرفوع عنه القلم حتى يفيق، والثالث هو البلوغ: فيجب على البالغ الصوم؛ وإذا لم يبلغ مرفوع عنه القلم؛ لحديث علي بن طالب -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “رُفع القلم عن ثلاث: عن المجنون المغلوب على عقله حتى يفيق، وعن النائم حتى يستيقظ، وعن الصبي حتى يحتلم”، وهناك أيضًا الإقامة: ينبغي على المسلم أن يصوم إذا كان يقيم في البلد، فإذا سافر؛ حينها يكون عليه القضاء؛ فقد قال الله تعالى: {فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} [سورة البقرة، الآية: 185]، والقدرة على الصوم: إن القدرة على الصوم من شروط الصيام، فإذا كان المسلم عاجزًا عن الصوم؛ ينبغي له حينها القضاء، والخلو من الموانع: حيث إن من شروط الصيام وصحته: الخلو من الموانع، وهي: النفاس، والحيض؛ فلا ينبغي على المرأة الصيام أداءً، بل عليها القضاء بعد رمضان. 

شروط الصوم وأركانه 

شروط الصيام

الإسلام

فرض الصيام على كل مسلم ومسلمة؛ فلا يصح للكافر، حيث قال تعالى: {وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاء مَّنثُورًا} [سورة الفرقان، الآية: 23]، وقال تعالى: {وَمَا مَنَعَهُمْ أَن تُقْبَلَ مِنْهُمْ نَفَقَاتُهُمْ إِلاَّ أَنَّهُمْ كَفَرُواْ بِالله وَبِرَسُولِهِ} [سورة التوبة، الآية: 54]، وإذا أسلم هذا الكافر، لا يلزمه قضاء ما فاته من الصيام؛ لقول الله تعالى: {قُل لِلَّذِينَ كَفَرُواْ إِن يَنتَهُواْ يُغَفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ} [سورة الأنفال، الآية: 38].

اقرأ أيضاً:  فضل سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

العقل

يلزم للمسلم أن يكون لديه عقل حتى يصوم؛ فالمجنون مرفوع عنه القلم حتى يفيق. 

إعلان السوق المفتوح

البلوغ

يجب على البالغ الصوم؛ فإذا لم يبلغ مرفوع عنه القلم؛ لحديث علي بن طالب -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “رُفع القلم عن ثلاث: عن المجنون المغلوب على عقله حتى يفيق، وعن النائم حتى يستيقظ، وعن الصبي حتى يحتلم”  

الإقامة

ينبغي على المسلم أن يصوم إذا كان يقيم في البلد، فإذا سافر؛ حينها يكون عليه القضاء؛ فقد قال الله تعالى: {فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} [سورة البقرة، الآية: 185].

القدرة على الصوم

إن القدرة على الصوم من شروط الصيام، فإذا كان المسلم عاجزًا عن الصوم؛ ينبغي له حينها القضاء؛ فقد قال الله تعالى: {فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} [سورة البقرة، الآية: 185].

الخُلوُّ من الموانع

من شروط الصيام وصحته: الخلو من الموانع، وهي: النفاس، والحيض؛ فلا ينبغي على المرأة الصيام أداءً، بل عليها القضاء بعد رمضان. 

أركان الصوم

النية

إن معنى النية هو القصد، أي: اعتقاد القلب وعزمه على فعل شيء دون تردد، وما يدل على أن النية ركن أساسي لصحة الصيام قول رسول الله-صلى الله عليه وسلم- في حديث حفصة: “من لم يبيت الصيام قبل الفجر فلا صيام له” ومحل النية القلب، ولا ينبغي التلفظ بها، ويشترط في النية لصوم رمضان التبييت، أي: وقع النية ليلًا، ولكن في غير رمضان فيجوز عدم التبييت فيها.

الإمساك

هو الإمساك عن المفطرات من شراب، وطعام، وجماع بدءًا طلوع الفجر الثاني إلى غروب الشمس؛ فقد قال تعالى: {وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ} [البقرة: 187]، وقد أجمع جمهور العلماء أن من فعل ذلك متعمداً؛ فقد بطل صومه.

اقرأ أيضاً:  حياة وصفات الرسول ﷺ

حكم الصيام

الصيام الواجب

صيام خاطب الشرع عموم المكلفين به

يُنقسم الصيام الواجب إلى قسمَين؛ فإمّا أن يكون صياماً خاطب الشّرعُ عمومَ المكلفين به، ويكون هذا الصيام: صيام شهر رمضان.

صيام بسبب المكلف

قد يكون صياماً بسببٍ من المكلّف؛ ألا وهو: صيام النذور والكفّارات، مثل: كفارة القتل الخطأ، كفارة اليَمين، فدية الأذى للمحرم، كفارة الجماع في نهار رمضان، وكفّارة الظِّهار، وفدية جزاء قتل الصيد أثناء الإحرام، وفِدية لِمَن لم يجد الهَدْي.

الصيام المستحبّ

هو صيام التطوّع؛ شريطة ألّا يكون في يومٍ حُرّم صيامه، ولقد بيّنت الأحاديث الشريفة فَضْل صيام التطوّع، منها: قول النبيّ -عليه الصلاة والسلام-: “مَن صامَ يومًا في سبيلِ اللَّهِ -عزَّ وجلَّ- باعدَ اللَّهُ وجهَهُ من جَهَنَّمَ سبعينَ عامًا”، مثل: صيام ستة أيّامٍ من شهر شوّال؛ لقَوْل الرسول -صلّى الله عليه وسلّم-: “مَن صامَ رَمَضانَ ثُمَّ أتْبَعَهُ سِتًّا مِن شَوَّالٍ، كانَ كَصِيامِ الدَّهْرِ”، وصيام يوم عرفة لغير الحاج؛ قال الرسول -عليه السلام-: “صِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتي بَعْدَهُ”، وصيام أوّل ثمانية أيّامٍ من شهر ذي الحِجّة، على اعتبار أنّها من عموم الأعمال الصالحة التي ثبت فضل المبادرة إليها في أيام العشر من ذي الحجّة، وصيام اليوم التاسع والعاشر من شهر مُحرّم، والشهر بعمومه، ثلاثة أيام من كل شهر، ويومي الإثنين والخميس، وصيام يومٍ وإفطار يومٍ آخرٍ.

الصيام المكروه

يُكره الصيام في أيّامٍ عديدة، مثل: صيام الوصال، أي: صيام يومين متتاليين دون أن يفطر المسلم بينهما، صيام الدَّهر؛ أي مُواصلة الصيام كلّ يومٍ دون انقطاعٍ، باستثناء الأيّام المنهي عنها، وأيضًا يكره صيام يوم السبت أو الجمعة منفردًا، أو صيام يوم عرفة للحاجّ، وتخصيص شهر رجب بالصيام.

اقرأ أيضاً:  دليلك الشامل عن القراءات العشر

الصيام المحرّم

إذ يُحرّم للمسلم صيام يوم الشك، أي: اليوم الثلاثون من شهر شعبان، ويومي العيديَن، وأيام التشريق، ألا وهي: اليوم الحادي، والثاني، والثالث عشر من شهر ذي الحِجّة.

مبطلات الصيام

  • الأكل أو الشرب بقصد.
  • الجماع، أو الاستمناء.
  • القيء العمد.
  • بعض الأدوية العلاجية.
  • الحيض، ونزيف ما بعد الولادة.
  • الحجامة.
  • غسيل الكلى.
  • إدخال شيء للجوف دون طريق الفم.
  • علاج الأسنان.
  • ابتلاع شيء خلال تنظيف الأسنان. 

أسئلة شائعة 

هل النية من شروط الصيام؟

نعم؛ فهي ركن أساسي من أركانه، وإذا كان صيام نافلة؛ لا بأس أن ينوي من أثناء النهار إذا كان ما تعاطى مفطرًا في أول النهار، ولكن لا بد يبيت النية في صيام الفرض.

ماذا أقول في نية الصيام؟

لا أقول شيء في نية الصيام؛ لأنها عمل قلبي، ولا تفتقر إلى تلفظ، مطولة، أو مختصرة، بل قال العلماء أن التلفظ بالنية بدعة في الدين كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله تعالى- فبمجرد أن ينوي الشخص بقلبه دون تلفظ  في جزء من الليل أنه صائم غدًا؛ فإن هذا يكفي له.

دليل شامل عن تعريف الصيام ورمضان

تهنئة رمضانلماذا نصوم رمضان؟
سفرة رمضانمائدة رمضان
تعريف الصيامماذا بعد رمضان؟
علامات ليلة القدرمتى تكون ليلة القدر؟
كم باقي على رمضان؟متى فرض الصيام؟
كم عدد صلاة القيام في رمضانمتى ينتهي رمضان؟
كيف نستقبل شهر رمضان؟معايدة رمضان
لماذا سمي رمضان بهذا الاسم؟

فيديو عن شروط الصيام

مقالات مشابهة

قصة سيدنا سليمان عليه السلام

قصة سيدنا سليمان عليه السلام

أناشيد رمضان مكتوبة 2022

أناشيد رمضان مكتوبة 2022

قصة سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام 

قصة سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام 

كيف نزل القرآن

كيف نزل القرآن

ما هي أعمال الحج

ما هي أعمال الحج

من علامات حضور ملك الموت

من علامات حضور ملك الموت

إن الله وملائكته يصلون على النبي

إن الله وملائكته يصلون على النبي