سورة المعارج وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة المعارج وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

فهرس سورة المعارج

المعارج سورة مكية أم مدنية ؟مكية
عدد آيات سورة المعارج44
عدد كلمات سورة المعارج217
عدد حروف سورة المعارج947
ترتيب سورة المعارج في القرآن الكريم70

فضل قراءة سورة المعارج

فضل سورة المعارج يكمن في الأحكام التي سنّها الله سبحانه وتعالى لعباده في القرآن الكريم، مثل الحث على تزكية النفس، وأخذ العبرة والعظة من آياتها الكريمة، لا سيما تلك التي تتحدث عن العذاب والوعيد، وأن الالتزام بصفات المسلمين هي السبب في النجاة يوم القيامة، ودخول الجنة.

سبب تسمية سورة المعارج بهذا الإسم

تضمّنت سورة المعارج وصف حالة الملائكة في عروجها إلى السماء، ولهذا السبب سّميت باسم المعارج.

سبب نزول سورة المعارج 

نزلت سورة المعارج في النضر بن الحارث بن كلدة، عندما استهزأ بترهيب رسول الله صلى الله عليه وسلم لأهل مكة بعذاب الله، فعن سعيدِ بنِ جُبَيْر: “سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ لِلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ مِنَ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ ذي الدَّرجاتِ. سَأَلَ سَائِلٌ قال: هو النَّضرُ بنُ الحارِثِ بنِ كَلَدةَ قال: اللَّهُمَّ إِنْ كَانَ هَذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِنْدِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِنَ السَّمَاءِ“. [المستدرك على الصحيحين l خلاصة حكم المحدث: صحيح على شرط الشيخين]

سورة المعارج مكتوبة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

{سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) مِنَ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ (3) تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ (4) فَاصْبِرْ صَبْرًا جَمِيلًا (5) إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًا (6) وَنَرَاهُ قَرِيبًا (7) يَوْمَ تَكُونُ السَّمَاءُ كَالْمُهْلِ (8) وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ (9) وَلَا يَسْأَلُ حَمِيمٌ حَمِيمًا (10) يُبَصَّرُونَهُمْ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ (11) وَصَاحِبَتِهِ وَأَخِيهِ (12) وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُؤْوِيهِ (13) وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنْجِيهِ (14) كَلَّا إِنَّهَا لَظَى (15) نَزَّاعَةً لِلشَّوَى (16) تَدْعُو مَنْ أَدْبَرَ وَتَوَلَّى (17) وَجَمَعَ فَأَوْعَى (18) إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا (19) إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا (20) وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا (21) إِلَّا الْمُصَلِّينَ (22) الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ (23) وَالَّذِينَ فِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ مَعْلُومٌ (24) لِلسَّائِلِ وَالْمَحْرُومِ (25) وَالَّذِينَ يُصَدِّقُونَ بِيَوْمِ الدِّينِ (26) وَالَّذِينَ هُمْ مِنْ عَذَابِ رَبِّهِمْ مُشْفِقُونَ (27) إِنَّ عَذَابَ رَبِّهِمْ غَيْرُ مَأْمُونٍ (28) وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ (29) إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ (30) فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ (31) وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ (32) وَالَّذِينَ هُمْ بِشَهَادَاتِهِمْ قَائِمُونَ (33) وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ (34) أُولَئِكَ فِي جَنَّاتٍ مُكْرَمُونَ (35) فَمَالِ الَّذِينَ كَفَرُوا قِبَلَكَ مُهْطِعِينَ (36) عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ عِزِينَ (37) أَيَطْمَعُ كُلُّ امْرِئٍ مِنْهُمْ أَنْ يُدْخَلَ جَنَّةَ نَعِيمٍ (38) كَلَّا إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِمَّا يَعْلَمُونَ (39) فَلَا أُقْسِمُ بِرَبِّ الْمَشَارِقِ وَالْمَغَارِبِ إِنَّا لَقَادِرُونَ (40) عَلَى أَنْ نُبَدِّلَ خَيْرًا مِنْهُمْ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَ (41) فَذَرْهُمْ يَخُوضُوا وَيَلْعَبُوا حَتَّى يُلَاقُوا يَوْمَهُمُ الَّذِي يُوعَدُونَ (42) يَوْمَ يَخْرُجُونَ مِنَ الْأَجْدَاثِ سِرَاعًا كَأَنَّهُمْ إِلَى نُصُبٍ يُوفِضُونَ (43) خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ ذَلِكَ الْيَوْمُ الَّذِي كَانُوا يُوعَدُونَ (44)}

اقرأ أيضاً:  أذكار بعد الصلاة

تفسير سورة المعارج

رقم الآيةالآية الكريمةالمعنى
1سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍدعا داع من المشركين على نفسه وقومه بنزول العذاب عليهم.
2لِلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌوهو واقع بهم يوم القيامة لا محالة، ليس له مانع يمنعه.
3مِنَ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ من الله ذي العلو والجلال.
4تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍتصعد الملائكة وجبريل إليه تعالى في يوم كان مقداره خمسين ألف سنة من سنين الدنيا، وهو على المؤمن مثل صلاة مكتوبة.
5فَاصْبِرْ صَبْرًا جَمِيلًا فاصبر- يا محمد- على استهزائهم واستعجالهم العذاب، صبرًا لا جزع فيه، ولا شكوى منه لغير الله.
6إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًاإن الكافرين يستبعدون العذاب ويرونه غير واقع.
7وَنَرَاهُ قَرِيبًاونحن نراه واقعًا قريبًا لا محالة.
8يَوْمَ تَكُونُ السَّمَاءُ كَالْمُهْلِ يوم تكون السماء سائلة مثل حثالة الزيت.
9وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِوتكون الجبال كالصوف المصبوغ المنفوش الذي ذرته الريح.
10وَلَا يَسْأَلُ حَمِيمٌ حَمِيمًاولا يسأل قريب قريبه عن شأنه، لأن كل واحد منهما مشغول بنفسه.
11يُبَصَّرُونَهُمْ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِيرونهم ويعرفونهم، ولا يستطيع أحد أن ينفع أحدًا،  يتمنى الكافر لو يفدي نفسه من عذاب يوم القيامة بأبنائه.
12وَصَاحِبَتِهِ وَأَخِيهِوزوجه وأخيه.
13وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُؤْوِيهِوعشيرته التي تضمه وينتمي إليها في القرابة.
14وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنْجِيهِوبجميع من في الأرض من البشر وغيرهم، ثم ينجو من عذاب الله.
15كَلَّا إِنَّهَا لَظَىليس الأمر كما تتمناه- أيها الكافر- من الافتداء، إنها جهنم تتلظى نارها وتلتهب.
16نَزَّاعَةً لِلشَّوَىتنزع بشدة حرها جلدة الرأس وسائر أطراف البدن.
17تَدْعُو مَنْ أَدْبَرَ وَتَوَلَّىتنادي من أعرض عن الحق في الدنيا، وترك طاعة الله ورسوله.
18وَجَمَعَ فَأَوْعَىوجمع المال، فوضعه في خزائنه، ولم يؤد حق الله فيه.
19إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًاالإنسان جُبِل على الجزع وشدة الحرص.
20إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًاإذا أصابه المكروه والعسر فهو كثير الجزع والأسى.
21وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا وإذا أصابه الخير واليسر فهو كثير المنع والإمساك.
22إِلَّا الْمُصَلِّينَإلا المقيمين للصلاة.
23الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَالذين يحافظون على أدائها في جميع الأوقات، ولا يشغلهم عنها شاغل.
24وَالَّذِينَ فِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ مَعْلُومٌوالذين في أموالهم نصيب معين فرضه الله عليهم.
25لِلسَّائِلِ وَالْمَحْرُومِوهو الزكاة لمن يسألهم المعونة، ولمن يتعفف عن سؤالها.
26وَالَّذِينَ يُصَدِّقُونَ بِيَوْمِ الدِّينِوالذين يؤمنون بيوم الحساب والجزاء فيستعدون له بالأعمال الصالحة.
27وَالَّذِينَ هُمْ مِنْ عَذَابِ رَبِّهِمْ مُشْفِقُونَوالذين هم خائفون من عذاب الله.
28إِنَّ عَذَابَ رَبِّهِمْ غَيْرُ مَأْمُونٍإن عذاب ربهم لا ينبغي أن يأمنه أحد.
29وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَوالذين هم حافظون لفروجهم عن كل ما حرم الله عليهم.
30إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَإلا على أزواجهم وإمائهم، فإنهم غير مؤاخذين.
31فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَفمن طلب لقضاء شهوته غير الزوجات والمملوكات، فأولئك هم المتجاوزون الحلال إلى الحرام.
32وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَوالذين هم حافظون لأمانات الله، أمانات العباد، وحافظون لعهودهم مع الله تعالى ومع العباد.
33وَالَّذِينَ هُمْ بِشَهَادَاتِهِمْ قَائِمُونَوالذين يؤدون شهاداتهم بالحق دون تغيير أو كتمان.
34وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَوالذين يحافظون على أداء الصلاة ولا يُخلّون بشيء من واجباتها.
35أُولَئِكَ فِي جَنَّاتٍ مُكْرَمُونَأولئك المتصفون بتلك الأوصاف الجليلة مستقرون في جنات النعيم، مكرمون فيها بكل أنواع التكريم.
36فَمَالِ الَّذِينَ كَفَرُوا قِبَلَكَ مُهْطِعِينَفأي دافع دفع هؤلاء الكفرة إلى أن يسيروا نحوك- يا محمد- مسرعين، وقد مدوا أعناقهم إليك مقبلين بأبصارهم عليك.
37عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ عِزِينَيتجمعون عن يمينك وعن شمالك حلقات متعددة وجماعات متفرقة يتحدثون ويتعجبون؟
38أَيَطْمَعُ كُلُّ امْرِئٍ مِنْهُمْ أَنْ يُدْخَلَ جَنَّةَ نَعِيمٍ أيطمع كل واحد من هؤلاء الكفار أن يدخله الله جنة النعيم الدائم؟
39كَلَّا إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِمَّا يَعْلَمُونَ ليس الأمر كما يطمعون، فإنهم لا يدخلونها أبدا.إنا خلقناهم مما يعلمون من ماء مهين كغيرهم , فلم يؤمنوا، فمن أين يتشرفون بدخول جنة النعيم.
40فَلَا أُقْسِمُ بِرَبِّ الْمَشَارِقِ وَالْمَغَارِبِ إِنَّا لَقَادِرُونَفلا أقسم برب مشارق الشمس والكواكب ومغاربها.
41عَلَى أَنْ نُبَدِّلَ خَيْرًا مِنْهُمْ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَإنا لقادرون على أن نستبدل بهم قومًا أفضل منهم وأطوع لله؟ وما أحد يسبقنا ويفوتنا ويعجزنا إذا أردنا أن نعيده.
42فَذَرْهُمْ يَخُوضُوا وَيَلْعَبُوا حَتَّى يُلَاقُوا يَوْمَهُمُ الَّذِي يُوعَدُونَ فاتركهم يخوضوا في باطلهم، ويلعبوا في دنياهم حتى يلاقوا يوم القيامة الذي يوعدون فيه بالعذاب.
43يَوْمَ يَخْرُجُونَ مِنَ الْأَجْدَاثِ سِرَاعًا كَأَنَّهُمْ إِلَى نُصُبٍ يُوفِضُونَ يوم يخرجون من القبور مسرعين، كما كانوا في الدنيا يذهبون إلى آلهتهم التي اختلقوها للعبادة من دون الله، يهرولون ويسرعون.
44خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ ذَلِكَ الْيَوْمُ الَّذِي كَانُوا يُوعَدُونَذليلة أبصارهم منكسرة إلى الأرض، تغشاهم الحقارة والمهانة، ذلك هو اليوم الذي وعدوا به في الدنيا، وكانوا به يهزؤون ويكذبون.

سورة المعارج فيديو وصوت

فهرس القرآن الكريم

ندرج فيما يلي فهرس ترتيب سور القرآن الكريم كاملاً:

اقرأ أيضاً:  ما هو صيام التطوع
رقم السورةإسم السورةعدد الآياتمكية / مدنية
1الفاتحة7مكية
2البقرة286مدنية
3آل عمران200مدنية
4النساء176مدنية
5المائدة120مدنية
6الأنعام165مكية
7الأعراف206مكية
8الأنفال75مدنية
9التوبة129مدنية
10يونس109مكية
11هود123مكية
12يوسف111مكية
13الرعد43مدنية
14إبراهيم52مكية
15الحِجْر99مكية
16النحل 128مكية
17الإسراء111مكية
18الكهف110مكية
19مريم98مكية
20طه135مكية
21الأنبياء112مكية
22الحج78مدنية
23المؤمنون118مكية
24النور64مدنية
25الفرقان77مكية
26الشعراء227مكية
27النمل93مكية
28القَصص88مكية
29العنكبوت69مكية
30الروم60مكية
31لُقمان34مكية
32السجدة30مكية
33الأحزاب 73مدنية
34سبأ54مكية
35فاطر45مكية
36يس 83مكية
37الصافات182مكية
38ص88مكية
39الزُّمَر75مكية
40غافر85مكية
41فُصِّلَت54مكية
42الشورى53مكية
43الزخرف89مكية
44الدخان59مكية
45الجاثية37مكية
46الأحقاف35مكية
47محمد38مدنية
48الفتح29مدنية
49الحُجُرات18مدنية
50ق45مكية
51الذاريات60مكية
52الطور49مكية
53النجم62مكية
54القمر55مكية
55الرحمن78مدنية
56الواقعة96مكية
57الحديد29مدنية
58المجادلة22مدنية
59الحشر24مدنية
60المُمتحَنَة13مدنية
61الصف14مدنية
62الجمعة11مدنية
63المنافقون11مدنية
64التغابن18مدنية
65الطلاق12مدنية
66التحريم12مدنية
67المُلك30مكية
68القلم52مكية
69الحاقّة52مكية
70المعارج44مكية
71نوح28مكية
72الجن28مكية
73المُزَّمل20مكية
74المُدَّثر56مكية
75القيامة40مكية
76الإنسان31مدنية
77المرسلات50مكية
78النّبأ40مكية
79النّازعات46مكية
80عَبَسَ42مكية
81التّكوير29مكية
82الانفطار19مكية
83المُطَفِّفين36مكية
84الانشقاق25مكية
85البروج22مكية
86الطارق17مكية
87الأعلى19مكية
88الغاشية26مكية
89الفجر30مكية
90البلد20مكية
91الشمس15مكية
92الليل21مكية
93الضحى11مكية
94الشرح8مكية
95التين8مكية
96العَلَق19مكية
97القدر5مكية
98البَيِّنّة8مدنية
99الزلزلة8مدنية
100العاديات11مكية
101القارعة11مكية
102التكاثر8مكية
103العصر3مكية
104الهُمَزة9مكية
105الفيل5مكية
106قريش4مكية
107الماعون7مكية
108الكوثر3مكية
109الكافرون6مكية
110النصر3مدنية
111المَسَد5مكية
112الإخلاص4مكية
113الفَلَق5مكية
114الناس6مكية

مقالات مشابهة

صفات المنافقين الكاملة

صفات المنافقين الكاملة

قصص الانبياء عليهم السلام بالترتيب

قصص الانبياء عليهم السلام بالترتيب

فضل قول اللهم صل على سيدنا محمد

فضل قول اللهم صل على سيدنا محمد

الرقية الشرعية للمنزل

الرقية الشرعية للمنزل

سورة المطففين وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة المطففين وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

دليل شامل عن أهمية الصلاة وفضلها ومكانتها

دليل شامل عن أهمية الصلاة وفضلها ومكانتها

قرض ربوي لمشروع

قرض ربوي لمشروع