سورة الواقعة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة الواقعة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

فهرس سورة الواقعة

الواقعة سورة مكية أم مدنية ؟مكية
عدد آيات سورة الواقعة96
عدد كلمات سورة الواقعة 379
عدد حروف سورة الواقعة1692
ترتيب سورة الواقعة في القرآن الكريم56

فضل قراءة سورة الواقعة

  • عن جابر بن سمرة -رضي الله عنه- قال: “كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يُصلِّي نحوًا مِن صلاتِكم كان يُخفِّفُ الصَّلاةَ وكان يقرَأُ في صلاةِ الفجرِ بالواقعةِ ونحوِها مِن السُّوَرِ” [صحيح ابن حبانl خلاصة حكم المحدث: صحيح]
  • عن أبي بكر الصديق -رضي الله عنه- قال: “يا رسولَ اللَّهِ قد شِبتَ، قالَ: شيَّبتني هودٌ، والواقعةُ، والمرسلاتُ، وعمَّ يتَسَاءَلُونَ، وإِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ” [صحيح الترمذي l خلاصة حكم المحدث: صحيح]

سبب تسمية سورة الواقعة بهذا الإسم

سميت سورة الواقعة بهذا الاسم لورود لفظ الواقعة في مطلعها، في الآية الأولى منها، في قوله تعالى: {إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ}، وقد أطلق عليها الرسول وصحابته هذا الاسم تمييزًا لها عن غيرها من السور، والواقعة اسم من أسماء يوم القيامة.

سبب نزول سورة الواقعة

  • روى أبو هريرة  -رضي الله عنه- عن سبب سبب نزول الآيات (13-14 و 39-40)  من سورة الواقعة، قال: “لمَّا نزَلتْ {ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَ وَقَلِيلٌ مِنَ الْآخِرِينَ} [الواقعة: 14]، شَقَّ ذلك على المُسلِمينَ، فنزَلتْ {ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَ وَثُلَّةٌ مِنَ الْآخِرِينَ} [الواقعة: 39]، فقال: أنتم ثُلُثُ أهْلِ الجنَّةِ، بل أنتم نِصفُ أهْلِ الجنَّةِ، وتُقاسِمونهم النِّصفَ الباقيَ” [تخرج المسند l خلاصة حكم المحدث: حسن لغيره]
  • روى عبدالله بن عباس -رضي الله عنه- في سبب نزول الآيات (75 – 82) من سورة الواقعة، قال: “مُطِرَ النَّاسُ على عهدِ النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فقال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ أصبح من الناسِ شاكرٌ ومنهم كافرٌ قالوا هذه رحمةُ اللهِ وقال بعضُهم لقد صدق نوء كذا وكذا قال فنزلت هذه الآيةُ {فَلَا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ} حتى بلغ {وَتَجْعَلَونَ رِزْقَكُمْ أَنَّكُمْ تُكَذِّبُونَ}” [السلسلة الصحيحة l خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن]
اقرأ أيضاً:  كيف نزل القرآن

 سورة الواقعة مكتوبة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

{إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ (1) لَيْسَ لِوَقْعَتِهَا كَاذِبَةٌ (2) خَافِضَةٌ رَافِعَةٌ (3) إِذَا رُجَّتِ الْأَرْضُ رَجًّا (4) وَبُسَّتِ الْجِبَالُ بَسًّا (5) فَكَانَتْ هَبَاءً مُنْبَثًّا (6) وَكُنْتُمْ أَزْوَاجًا ثَلَاثَةً (7) فَأَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ (8) وَأَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ (9) وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ (10) أُولَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ (11) فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِ (12) ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَ (13) وَقَلِيلٌ مِنَ الْآخِرِينَ (14) عَلَى سُرُرٍ مَوْضُونَةٍ (15) مُتَّكِئِينَ عَلَيْهَا مُتَقَابِلِينَ (16) يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُخَلَّدُونَ (17) بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِنْ مَعِينٍ (18) لَا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلَا يُنْزِفُونَ (19) وَفَاكِهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُونَ (20) وَلَحْمِ طَيْرٍ مِمَّا يَشْتَهُونَ (21) وَحُورٌ عِينٌ (22) كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِ (23) جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (24) لَا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا تَأْثِيمًا (25) إِلَّا قِيلًا سَلَامًا سَلَامًا (26) وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِ (27) فِي سِدْرٍ مَخْضُودٍ (28) وَطَلْحٍ مَنْضُودٍ (29) وَظِلٍّ مَمْدُودٍ (30) وَمَاءٍ مَسْكُوبٍ (31) وَفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ (32) لَا مَقْطُوعَةٍ وَلَا مَمْنُوعَةٍ (33) وَفُرُشٍ مَرْفُوعَةٍ (34) إِنَّا أَنْشَأْنَاهُنَّ إِنْشَاءً (35) فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا (36) عُرُبًا أَتْرَابًا (37) لِأَصْحَابِ الْيَمِينِ (38) ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَ (39) وَثُلَّةٌ مِنَ الْآخِرِينَ (40) وَأَصْحَابُ الشِّمَالِ مَا أَصْحَابُ الشِّمَالِ (41) فِي سَمُومٍ وَحَمِيمٍ (42) وَظِلٍّ مِنْ يَحْمُومٍ (43) لَا بَارِدٍ وَلَا كَرِيمٍ (44) إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُتْرَفِينَ (45) وَكَانُوا يُصِرُّونَ عَلَى الْحِنْثِ الْعَظِيمِ (46) وَكَانُوا يَقُولُونَ أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ (47) أَوَآبَاؤُنَا الْأَوَّلُونَ (48) قُلْ إِنَّ الْأَوَّلِينَ وَالْآخِرِينَ (49) لَمَجْمُوعُونَ إِلَى مِيقَاتِ يَوْمٍ مَعْلُومٍ (50) ثُمَّ إِنَّكُمْ أَيُّهَا الضَّالُّونَ الْمُكَذِّبُونَ (51) لَآكِلُونَ مِنْ شَجَرٍ مِنْ زَقُّومٍ (52) فَمَالِئُونَ مِنْهَا الْبُطُونَ (53) فَشَارِبُونَ عَلَيْهِ مِنَ الْحَمِيمِ (54) فَشَارِبُونَ شُرْبَ الْهِيمِ (55) هَذَا نُزُلُهُمْ يَوْمَ الدِّينِ (56) نَحْنُ خَلَقْنَاكُمْ فَلَوْلَا تُصَدِّقُونَ (57) أَفَرَأَيْتُمْ مَا تُمْنُونَ (58) أَأَنْتُمْ تَخْلُقُونَهُ أَمْ نَحْنُ الْخَالِقُونَ (59) نَحْنُ قَدَّرْنَا بَيْنَكُمُ الْمَوْتَ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَ (60) عَلَى أَنْ نُبَدِّلَ أَمْثَالَكُمْ وَنُنْشِئَكُمْ فِي مَا لَا تَعْلَمُونَ (61) وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ النَّشْأَةَ الْأُولَى فَلَوْلَا تَذَكَّرُونَ (62) أَفَرَأَيْتُمْ مَا تَحْرُثُونَ (63) أَأَنْتُمْ تَزْرَعُونَهُ أَمْ نَحْنُ الزَّارِعُونَ (64) لَوْ نَشَاءُ لَجَعَلْنَاهُ حُطَامًا فَظَلْتُمْ تَفَكَّهُونَ (65) إِنَّا لَمُغْرَمُونَ (66) بَلْ نَحْنُ مَحْرُومُونَ (67) أَفَرَأَيْتُمُ الْمَاءَ الَّذِي تَشْرَبُونَ (68) أَأَنْتُمْ أَنْزَلْتُمُوهُ مِنَ الْمُزْنِ أَمْ نَحْنُ الْمُنْزِلُونَ (69) لَوْ نَشَاءُ جَعَلْنَاهُ أُجَاجًا فَلَوْلَا تَشْكُرُونَ (70) أَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَ (71) أَأَنْتُمْ أَنْشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنْشِئُونَ (72) نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعًا لِلْمُقْوِينَ (73) فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ (74) فَلَا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ (75) وَإِنَّهُ لَقَسَمٌ لَوْ تَعْلَمُونَ عَظِيمٌ (76) إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌ (77) فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ (78) لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ (79) تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ (80) أَفَبِهَذَا الْحَدِيثِ أَنْتُمْ مُدْهِنُونَ (81) وَتَجْعَلُونَ رِزْقَكُمْ أَنَّكُمْ تُكَذِّبُونَ (82) فَلَوْلَا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَ (83) وَأَنْتُمْ حِينَئِذٍ تَنْظُرُونَ (84) وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْكُمْ وَلَكِنْ لَا تُبْصِرُونَ (85) فَلَوْلَا إِنْ كُنْتُمْ غَيْرَ مَدِينِينَ (86) تَرْجِعُونَهَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (87) فَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَ (88) فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّتُ نَعِيمٍ (89) وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ (90) فَسَلَامٌ لَكَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ (91) وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُكَذِّبِينَ الضَّالِّينَ (92) فَنُزُلٌ مِنْ حَمِيمٍ (93) وَتَصْلِيَةُ جَحِيمٍ (94) إِنَّ هَذَا لَهُوَ حَقُّ الْيَقِينِ (95) فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ (96)}

اقرأ أيضاً:  كيف فرضت الصلاة

تفسير سورة الواقعة 

رقم الآيةالآية الكريمةالمعنى
1إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُإذا قامت القيامة.
2لَيْسَ لِوَقْعَتِهَا كَاذِبَةٌليس لقيامها أحد يكذب به.
3خَافِضَةٌ رَافِعَةٌهي خافضةٌ لأعداء الله في النار، رافعة ٌلأوليائه في الجنة.
4إِذَا رُجَّتِ الْأَرْضُ رَجًّاإذا حُرّكت الأرض تحريكًا شديدًا.
5وَبُسَّتِ الْجِبَالُ بَسًّاوفتتت الجبال تفتيتًا دقيقًا.
6فَكَانَتْ هَبَاءً مُنْبَثًّافصارت غبارًا متطايرًا في الجو قد ذرته الريح.
7وَكُنْتُمْ أَزْوَاجًا ثَلَاثَةًوكنتم- أيها الخلق- أصنافًا ثلاثة:
8فَأَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِفأصحاب اليمين، أهل المنزلة العالية، ما أعظم مكانتهم !!
9وَأَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِوأصحاب الشمال، أهل المنزلة الدنيئة، ما أسوأ حالهم !!
10وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَوالسابقون إلى الخيرات في الدنيا هم السابقون إلى الدرجات في الآخرة.
11أُولَئِكَ الْمُقَرَّبُونَأولئك هم المقربون عند الله.
12فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِيدخلهم ربهم في جنات النعيم.
13ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَيدخلها جماعة كثيرة من صدر هذه الأمة، وغيرهم من الأمم الأخرى.
14وَقَلِيلٌ مِنَ الْآخِرِينَوقليل من آخر هذه الأمة.
15عَلَى سُرُرٍ مَوْضُونَةٍعلى سررٍ منسوجةٍ بالذهب.
16مُتَّكِئِينَ عَلَيْهَا مُتَقَابِلِينَمتكئين عليها يقابل بعضهم بعضًا.
17يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُخَلَّدُونَيطوف عليهم لخدمتهم غلمانٌ لا يهرمون ولا يموتون.
18بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِنْ مَعِينٍبأقدار وأباريق وكأس من عين خمر جارية في الجنة.
19لَا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلَا يُنْزِفُونَلا تصدع منها رؤوسهم، ولا تذهب بعقولهم.
20وَفَاكِهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُونَويطوف عليهم الغلمان بما يتخيرون من الفواكه.
21وَلَحْمِ طَيْرٍ مِمَّا يَشْتَهُونَولحم طير مما ترغب فيه نفوسهم.
22وَحُورٌ عِينٌولهم نساء ذوات عيون واسعة.
23كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِكأمثال اللؤلؤ المصون في أصدافه صفاءًا وجمالاً.
24جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَجزاء لهم بما كانوا يعملون من الصالحات في الدنيا.
25لَا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا تَأْثِيمًالا يسمعون في الجنة باطلاً، ولا ما يؤثمون بسماعه.
26إِلَّا قِيلًا سَلَامًا سَلَامًاإلا قولاً سالمًا من هذه العيوب، وتسليم بعضهم على بعض.
27وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِوأصحاب اليمين، ما أعظم مكانتهم.
28فِي سِدْرٍ مَخْضُودٍ وجزاؤهم أنهم في سدر لا شوك فيه.
29وَطَلْحٍ مَنْضُودٍوموز متراكب بعضه على بعض.
30وَظِلٍّ مَمْدُودٍوظلٍ دائمٍ لا يزول.
31وَمَاءٍ مَسْكُوبٍوماءٍ جارٍ لا ينقطع.
32وَفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ وفاكهةٍ كثيرةٍ لا تنفد.
33لَا مَقْطُوعَةٍ وَلَا مَمْنُوعَةٍولا تنقطع عنهم، ولا يمنعهم منها مانع.
34وَفُرُشٍ مَرْفُوعَةٍوفرشٍ مرفوعةٍ على السرر.
35إِنَّا أَنْشَأْنَاهُنَّ إِنْشَاءًإنا أنشأنا نساء أهل الجنة نشأة غير النشأة التي كانت في الدنيا، نشأةً كاملةً لا تقبل الفناء.
36فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًافجعلناهن أبكارًا، صغارهن وكبارهن.
37عُرُبًا أَتْرَابًامتحببات إلى أزواجهن، في سن واحدة.
38لِأَصْحَابِ الْيَمِينِخلقناهن لأصحاب اليمين.
39ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَوهم جماعةٌ كثيرةٌ من الأولين.
40وَثُلَّةٌ مِنَ الْآخِرِينَوجماعةٌ كثيرةٌ من الآخرين.
41وَأَصْحَابُ الشِّمَالِ مَا أَصْحَابُ الشِّمَالِوأصحاب الشمال ما أسوأ حالهم جزاءهم !!
42فِي سَمُومٍ وَحَمِيمٍفي ريحٍ حارةٍ من حر نار جهنم تأخذ بأنفاسهم، وماءٍ حارٍ يغلي.
43وَظِلٍّ مِنْ يَحْمُومٍوظلٍ من دخانٍ شديد السواد.
44لَا بَارِدٍ وَلَا كَرِيمٍلا بارد المنزل، ولا كريم المنظر.
45إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُتْرَفِينَإنهم كانوا في الدنيا متنعمين بالحرام، معرضين عما جاءهم به الرسل.
46وَكَانُوا يُصِرُّونَ عَلَى الْحِنْثِ الْعَظِيمِوكانوا يقيمون على الكفر بالله والإشراك به ومعصية، ولا ينوون التوبة من ذلك.
47وَكَانُوا يَقُولُونَ أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَوكأنما يقولون إنكارًا للبعث: أَنُبعث إذا متنا وصرنا ترابًا عظامًا بالية؟ وهذا استبعاد منهم لأمر البعث وتكذيب له.
48أَوَآبَاؤُنَا الْأَوَّلُونَأَنُبعث نحن وأبناؤنا الأقدمون الذين صاروا ترابًا، قد تفرق في الأرض؟
49قُلْ إِنَّ الْأَوَّلِينَ وَالْآخِرِينَقل لهم- يا محمد-: إن الأولين والآخرين من بني آدم.
50لَمَجْمُوعُونَ إِلَى مِيقَاتِ يَوْمٍ مَعْلُومٍسيُجمعون في يومٍ مؤقتٍ بوقتٍ محددٍ، هو يوم القيامة.
51ثُمَّ إِنَّكُمْ أَيُّهَا الضَّالُّونَ الْمُكَذِّبُونَ ثم إنكم أيها الضالون عن طريق الهدى المكذبون بوعيد الله ووعده.
52لَآكِلُونَ مِنْ شَجَرٍ مِنْ زَقُّومٍلآكلون من شجرٍ من زقومٍ، وهو من أقبح الشجر.
53فَمَالِئُونَ مِنْهَا الْبُطُونَفمالئون منها بطونكم؛ لشدة الجوع.
54فَشَارِبُونَ عَلَيْهِ مِنَ الْحَمِيمِفشاربون عليه ماءًا متناهيًا في الحرارة لا يروي ظمأ.
55فَشَارِبُونَ شُرْبَ الْهِيمِفشاربون منه بكثرة، كشرب الإبل العطاشى التي لا تروى لداء يصيبها.
56هَذَا نُزُلُهُمْ يَوْمَ الدِّينِهذا الذي يلقونه من العذاب هو ما أعد لهم من الزاد يوم القيامة. وفي هذا توبيخ لهم وتهكم بهم.
57نَحْنُ خَلَقْنَاكُمْ فَلَوْلَا تُصَدِّقُونَنحن خلقناكم- أيها الناس- ولم تكونوا شيئًا، فهلا تصدقون بالبعث.
58أَفَرَأَيْتُمْ مَا تُمْنُونَأفرأيتم النطف التي تقذفونها في أرحام نسائكم.
59أَأَنْتُمْ تَخْلُقُونَهُ أَمْ نَحْنُ الْخَالِقُونَهل أنتم تخلقون ذلك بشرًا أم نحن الخالقون؟
60نَحْنُ قَدَّرْنَا بَيْنَكُمُ الْمَوْتَ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَنحن قدرنا بينكم الموت، وما نحن بمعجزين.
61عَلَى أَنْ نُبَدِّلَ أَمْثَالَكُمْ وَنُنْشِئَكُمْ فِي مَا لَا تَعْلَمُونَعن أن نغير خلقكم يوم القيامة، وننشئكم فيما لا تعلمونه من الصفات والأحوال.
62وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ النَّشْأَةَ الْأُولَى فَلَوْلَا تَذَكَّرُونَولقد علمتم أن الله أنشأكم النشأة الأولى ولم تكونوا شيئًا، فهلا تذكرون قدرة الله على إنشائكم مرة أخرى.
63أَفَرَأَيْتُمْ مَا تَحْرُثُونَ أفرأيتم الحرث الذي تحرثونه.
64أَأَنْتُمْ تَزْرَعُونَهُ أَمْ نَحْنُ الزَّارِعُونَهل أنتم تنبتونه في الأرض؟ بل نحن نقر قراره وننبته في الأرض.
65لَوْ نَشَاءُ لَجَعَلْنَاهُ حُطَامًا فَظَلْتُمْ تَفَكَّهُونَلو نشاء لجعلنا ذلك الزرع هشيمًا، لا ينتفع به في مطعم، فأصبحتم تحجبون مما نزل بزرعكم.
66إِنَّا لَمُغْرَمُونَوتقولون: إنا لخاسرون معذبون.
67بَلْ نَحْنُ مَحْرُومُونَ بل نحن محرومون من الرزق.
68أَفَرَأَيْتُمُ الْمَاءَ الَّذِي تَشْرَبُونَ أفرأيتم الماء الذي تشربونه لتحيوا به.
69أَأَنْتُمْ أَنْزَلْتُمُوهُ مِنَ الْمُزْنِ أَمْ نَحْنُ الْمُنْزِلُونَأأنتم أنزلتموه من السحاب إلى قرار الأرض، أم نحن الذين أنزلناه رحمة بكم؟
70لَوْ نَشَاءُ جَعَلْنَاهُ أُجَاجًا فَلَوْلَا تَشْكُرُونَلو نشاء جعلنا هذا الماء شديد الملوحة، لا ينتفع به في شرب ولا زرع، فهلا تشكرون كلكم على إنزال الماء العذب لنفعكم.
71أَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَأفرأيتم النار التي توقدون.
72أَأَنْتُمْ أَنْشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنْشِئُونَ أأنتم أوجدتم شجرتها التي تقدح منها النار، أم نحن الموجدون لها؟
73نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعًا لِلْمُقْوِينَ نحن جعلنا ناركم التي توقدون تذكيرًا لكم بنار جهنم ومنفعة للمسافرين.
74فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِفنزه- يا محمد- ربك العظيم كامل الأسماء والصفات، كثير الإحسان والخيرات.
75فَلَا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِأقسم الله تعالى بمساقط النجوم في مغاربها في السماء،
76وَإِنَّهُ لَقَسَمٌ لَوْ تَعْلَمُونَ عَظِيمٌإنه لقسم لو تعلمون قدره عظيم.
77إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌإن هذا القرآن الذي نزل على محمد لقرآن عظيم المنافع، كثير الخير، غزير العلم.
78فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍفي كتاب مستور عن أعين الخلق، وهو اللوح المحفوظ.
79لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَلا يمس القرآن إلا الملائكة الكرام الذين طهرهم الله من الآفات والذنوب، ولا يمسه أيضًا إلا المتطهرون من الشرك والجنابة والحدث.
80تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَوهذا القرآن الكريم منزلٌ من رب العالمين، فهو الحق الذي لا مرية فيه.
81أَفَبِهَذَا الْحَدِيثِ أَنْتُمْ مُدْهِنُونَ أفبهذا القرآن أنتم -أيها المشركون- مكذبون؟
82وَتَجْعَلُونَ رِزْقَكُمْ أَنَّكُمْ تُكَذِّبُونَوتجعلون شكركم لنعم الله عليكم أنكم تكذبون بها وتكفرون؟ وفي هذا إنكارٌ على من يتهاون بأمر القرآن ولا يبالي بدعوته.
83فَلَوْلَا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَفهل تستطيعون إذا بلغت نفس أحدكم الحلقوم عند النزع.
84وَأَنْتُمْ حِينَئِذٍ تَنْظُرُونَوأنتم حضور تنظرون إليه، أن تمسكوا روحه في جسده؟ لن تستطيعوا ذلك.
85وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْكُمْ وَلَكِنْ لَا تُبْصِرُونَونحن أقرب إليه منكم بملائكتنا، ولكنكم لا ترونهم.
86فَلَوْلَا إِنْ كُنْتُمْ غَيْرَ مَدِينِينَوهل تستطيعون إن كنتم غير محاسبين ولا مجزيين بأعمالكم.
87تَرْجِعُونَهَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَأن تعيدوا الروح إلى الجسد, إن كنتم صادقين؟ لن ترجعوها.
88فَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَفأما إن كان الميت من السابقين المقربين.
89فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّتُ نَعِيمٍفله عند موته الرحمة الواسعة والفرح وما تطيب به نفسه، وله جنة النعيم في الآخرة.
90وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِوأما إن كان الميت من أصحاب اليمين.
91فَسَلَامٌ لَكَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِفيقال له: سلامة لك وأمن; لكونك من أصحاب اليمين.
92وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُكَذِّبِينَ الضَّالِّينَوأما إن كان الميت من المكذبين بالبعث، الضالين عن الهدى.
93فَنُزُلٌ مِنْ حَمِيمٍفله ضيافة من شراب جهنم المغلي المتناهي الحرارة.
94وَتَصْلِيَةُ جَحِيمٍوالنار يُحرق بها، ويقاسي عذابها الشديد.
95إِنَّ هَذَا لَهُوَ حَقُّ الْيَقِينِإن هذا الذي قصصناه عليك- يا محمد- لهو حق اليقين الذي لا مرية فيه.
96فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِفسبح باسم ربك العظيم، ونزهه عمّا يقول الظالمون والجاحدون، تعالى الله عما يقولون علوًا كبيرًا.

سورة الواقعة فيديو وصوت

فهرس القرآن الكريم

ندرج فيما يلي فهرس ترتيب سور القرآن الكريم كاملاً:

اقرأ أيضاً:  واصبر لحكم ربك فإنك بأعيننا التفسير الشامل
رقم السورةإسم السورةعدد الآياتمكية / مدنية
1الفاتحة7مكية
2البقرة286مدنية
3آل عمران200مدنية
4النساء176مدنية
5المائدة120مدنية
6الأنعام165مكية
7الأعراف206مكية
8الأنفال75مدنية
9التوبة129مدنية
10يونس109مكية
11هود123مكية
12يوسف111مكية
13الرعد43مدنية
14إبراهيم52مكية
15الحِجْر99مكية
16النحل 128مكية
17الإسراء111مكية
18الكهف110مكية
19مريم98مكية
20طه135مكية
21الأنبياء112مكية
22الحج78مدنية
23المؤمنون118مكية
24النور64مدنية
25الفرقان77مكية
26الشعراء227مكية
27النمل93مكية
28القَصص88مكية
29العنكبوت69مكية
30الروم60مكية
31لُقمان34مكية
32السجدة30مكية
33الأحزاب 73مدنية
34سبأ54مكية
35فاطر45مكية
36يس 83مكية
37الصافات182مكية
38ص88مكية
39الزُّمَر75مكية
40غافر85مكية
41فُصِّلَت54مكية
42الشورى53مكية
43الزخرف89مكية
44الدخان59مكية
45الجاثية37مكية
46الأحقاف35مكية
47محمد38مدنية
48الفتح29مدنية
49الحُجُرات18مدنية
50ق45مكية
51الذاريات60مكية
52الطور49مكية
53النجم62مكية
54القمر55مكية
55الرحمن78مدنية
56الواقعة96مكية
57الحديد29مدنية
58المجادلة22مدنية
59الحشر24مدنية
60المُمتحَنَة13مدنية
61الصف14مدنية
62الجمعة11مدنية
63المنافقون11مدنية
64التغابن18مدنية
65الطلاق12مدنية
66التحريم12مدنية
67المُلك30مكية
68القلم52مكية
69الحاقّة52مكية
70المعارج44مكية
71نوح28مكية
72الجن28مكية
73المُزَّمل20مكية
74المُدَّثر56مكية
75القيامة40مكية
76الإنسان31مدنية
77المرسلات50مكية
78النّبأ40مكية
79النّازعات46مكية
80عَبَسَ42مكية
81التّكوير29مكية
82الانفطار19مكية
83المُطَفِّفين36مكية
84الانشقاق25مكية
85البروج22مكية
86الطارق17مكية
87الأعلى19مكية
88الغاشية26مكية
89الفجر30مكية
90البلد20مكية
91الشمس15مكية
92الليل21مكية
93الضحى11مكية
94الشرح8مكية
95التين8مكية
96العَلَق19مكية
97القدر5مكية
98البَيِّنّة8مدنية
99الزلزلة8مدنية
100العاديات11مكية
101القارعة11مكية
102التكاثر8مكية
103العصر3مكية
104الهُمَزة9مكية
105الفيل5مكية
106قريش4مكية
107الماعون7مكية
108الكوثر3مكية
109الكافرون6مكية
110النصر3مدنية
111المَسَد5مكية
112الإخلاص4مكية
113الفَلَق5مكية
114الناس6مكية

مقالات مشابهة

دليل شامل عن دعاء الزواج

دليل شامل عن دعاء الزواج

تعريف الحج واركانه

تعريف الحج واركانه

سورة الممتحنة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة الممتحنة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

دليلك الشامل حول ليلة الاسراء و المعراج

دليلك الشامل حول ليلة الاسراء و المعراج

سيرة معاوية بن ابي سفيان الكاملة

سيرة معاوية بن ابي سفيان الكاملة

سورة النساء وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة النساء وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة الكافرون وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة الكافرون وسبب نزولها وفضلها مع التفسير